الاتحاد

الإمارات

استقرار الحالة الصحية "لطفل التعاون"

أكدت إدارة مستشفى القاسمي في الشارقة، أن حالة الطفل الذي ألقته أمه من الطابق التاسع في منطقة التعاون بالشارقة الأسبوع الماضي أصبحت مستقرة، وأنه سيغادر قسم العناية المركزة الخاصة بالأطفال الخدج اليوم، لينقل إلى العنبر الخاص بالأطفال لتلقي الرعاية الطبية العادية.

وقالت الدكتورة منى عبدالله خلف، استشارية الأطفال وحديثي الولادة في المستشفى، إنه تم وقف النزيف بصورة كاملة من دماغ الطفل، وإن حالته باتت مستقرة بعد أن مكث أسبوعاً في قسم العناية المركزة للأطفال الخدج، تلقى خلاله الرعاية والعناية الكاملتين، حيث تم وضعه تحت الملاحظة وإعطاؤه أدوية ضد التشنجات الصرعية التي كان يتعرض لها نتيجة السقوط من مكان مرتفع.

من جانبه، أكد الدكتور عارف النورياني مدير المستشفى، أن وزن الطفل يعتبر طبيعياً ويصل إلى 3 كيلوجرامات، مشيراً إلى أنه سيمكث في القسم الخاص برعاية الأطفال فترة تتراوح من 7 إلى 10 أيام، يتم بعدها نقله إلى دار الرعاية الاجتماعية في الشارقة.

وقال إن حالة الطفل في بداية الواقعة كانت حرجة، نظراً لتعرضه لكسر في الجمجمة ونزيف والتهابات وبعض المضاعفات التي تسببت له بتشنجات صرعية لازمته خلال الأيام الأولى للواقعة.
يذكر أن شرطة الشارقة ألقت القبض على سيدة من الجنسية الفلبينية، ألقت بوليدها من فتحة مكب النفايات في الطابق التاسع بإحدى البنايات في منطقة التعاون، بعد أن لفته بأوراق صحيفة وقطعة قماش ووضعته داخل كيس بلاستيكي.
وكشفت الشرطة أن السيدة تعمل خادمة لدى أسرة، بشكل مخالف وليس على كفالة تلك الأسرة، وأنها حملت سفاحاً من أحد الأشخاص الذين غادروا الدولة، حيث تم القبض عليها بعد ثلاث ساعات فقط من ارتكاب جريمتها.

الصورة: الطفل بعد إخراجه من الحضانة بقسم الخدج (من المصدر

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يفتتح مسجد الشهيد سلطان بن هويدن الكتبي