الاتحاد

الرياضي

عُمان وسنغافورة ودياً اليوم

تلتقي عمان مع سنغافورة وديا اليوم في مسقط في إطار استعدادات المنتخبين لمباريات الدور الثالث من التصفيات الآسيوية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في جنوب افريقيا عام ،2010 وتلعب عمان في التصفيات ضمن المجموعة الثانية الى جانب البحرين واليابان وتايلاند، وسنغافورة في المجموعة الرابعة مع السعودية ولبنان وأوزبكستان·
وفي الجولة الاولى في السادس من فبراير المقبل، تلتقي عمان مع البحرين في مسقط، وسنغافورة مع السعودية في الرياض· وتشكل المباراة التجربة الاولى للمنتخب العماني بإشراف مدربه الجديد الاوروجوياني خوليو سيزار ريباس الذي حل مكان الأرجنتيني جابرييل كالديرون· واستعان ريباس بنفس العناصر السابقة التي اختارها سلفه بينهم 16 لاعبا محترفا في الكويت وقطر بالإضافة الى الحارس علي الحبسي المحترف في بولتون الانجليزي الذي سيغيب عن المباراتين الوديتين مع سنغافورة اليوم والكويت الاربعاء المقبل، لكنه سيصل الى مسقط في الثالث من الشهر المقبل للمشاركة ضد البحرين·
وألغى ريباس المباراة التي كانت مقررة بين منتخبي عمان والدنمارك برغم وجود الاخير في معسكر في مسقط ''لعدم إرهاق اللاعبين بسبب مشاركتهم مع انديتهم''· ويعول ريباس على مباراتي سنغافورة والكويت للوقوف على مستوى اللاعبين وجاهزيتهم الفنية والبدنية لاختيار التشكيلة الانسب لمواجهة البحرين· وسيراقب المباراة اليوم مدرب منتخب البحرين حاليا وعمان سابقا التشيكي ميلان ماتشالا، ومدربا منتخبي اليابان وتايلاند· وكان منتخب سنغافورة حقق فوزا صريحا على نظيره الكويتي 2-صفر الخميس الماضي في مسقط، ويتطلع الى الاستفادة من التجربة الثانية ضد عمان خاصة أن مدربه الصربي رادي قد عمل مع منتخب عمان سابقا·

لوكسمبورجو:
بالديبيا يشبه بيليه وزيكو

ريو دي جانيرو (د ب أ) - شبه المدرب البرازيلي الشهير فاندرلي لوكسمبورجو، المدير الفني لنادي بالميراس، الضغط الكبير من المدافعين الذي يتعرض له لاعب الوسط التشيلي خورخي بالديبيا بما تعرض له النجمان زيكو وبيليه، مؤكداً أن على نجم فريقه ''الاستفادة'' من هذه الظروف· وقال المدرب في مؤتمر صحفي ''زيكو تعرض لضغط، بيليه تعرض لضغط، أليكس تعرض لضغط· على بالديبيا أن يعرف كيف يواجه هذا الوضع وأن يحاول الاستفادة من ذلك لمصلحة الفريق''· وأصبح بالديبيا مركز اهتمام الصحافة الرياضية بعد أن تلقى ركلة في وجهه يوم الأربعاء الماضي خلال مباراة للفريق في بطولة إقليمية بولاية ريو دي جانيرو· ويعد اللاعب الدولي التشيلي أحد أكثر اللاعبين تعرضاً للعنف في البطولة، لهذا تفكر إدارة النادي في تقديم شكوى رسمية للجهات المعنية· وساند مجلس إدارة النادي لاعبه الأبرز، كما أعلن لوكسمبورجو أنه أصبح قائد الفريق رغم البطاقات الصفراء الكثيرة التي يحصل عليها في الفترة الأخيرة نتيجة دخوله الدائم في شجار مع مدافعي الخصوم·

اقرأ أيضا

برشلونة يتسلح بحصن الكامب نو وبميسي بعد انقضاء ثلث موسم الليجا