الإمارات

الاتحاد

ولي عهد الشارقة يدعو إلى تذليل العقبات أمام المراجعين

سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي خلال الجولة بدوائر خورفكان (وام)

سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي خلال الجولة بدوائر خورفكان (وام)

دبا الحصن (وام) - واصل سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي للإمارة، جولاته التفقدية لدوائر ومؤسسات حكومة الشارقة في المنطقة الشرقية، التي تنطلق من حرص سموه على متابعة تنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، خلال ترؤسه جلسة المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة الأخيرة.
وزار سموه صباح أمس، كلا من دائرة الأشغال العامة، ودائرة التخطيط والمساحة، ودائرة الإسكان، ودائرة الخدمات الاجتماعية، وبلدية والمجلس البلدي بمدينة دبا الحصن، رافقه سلطان علي بن بطي المهيري أمين عام المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة.
واستهل سمو ولي عهد الشارقة جولته بزيارة دائرة الأشغال العامة ودائرة الإسكان، وكان في استقباله المهندس محمد إبراهيم بن يعروف مدير فرع دائرة الأشغال بمدينة دبا الحصن، والمهندس إبراهيم الحوسني مدير إدارة الأفرع بدائرة الإسكان، واستمع منهما إلى شرح حول المشاريع التي تقوم بها كلا الدائرتين لتطوير المدينة وخدمة القاطنين فيها.
وتجول سموه بين أرجاء الدائرتين متفقداً المكاتب ونمطية سير العمل ومطمئناً على الموظفين فيها، كما التقى سموه الموظفين في الدائرتين، مؤكداً لهم أنه على أتم الاستعداد للاستماع منهم، حول كل ما يتعلق بقضايا العمل، أو حتى قضاياهم الشخصية، وبأن المجلس التنفيذي يفتح أبوابه في اي وقت لتلقي كل دعم هم بحاجة إليه.
تلت ذلك، زيارة سموه لمقر فرع دائرة التخطيط والمساحة بمدينة دبا الحصن، والتي تعنى بمتابعة مختلف المشاريع التي تضطلع بها دائرة التخطيط والمساحة بالمدينة، والتي من شأنها رفد الواقع المعيشي والمناخ الاجتماعي بمزيد من الاستقرار والرخاء.
وكان في استقبال سموه المهندس عبدالله مخلوف مدير فرع الدائرة بدبا الحصن والمهندس يوسف العثمني رئيس مكتب شؤون الفروع وكافة المسؤولين ومهندسي الفرع، حيث قام سموه بجولة للأقسام والشعب الموجودة في الدائرة، للتعرف على ابرز المستجدات في الفرع. وأشاد سموه بجميع الجهود المبذولة من قبل الموظفين والمهندسين في الفرع للارتقاء بالمدينة الفاضلة، كما وقف سموه على مراحل تنفيذ العديد من المشروعات، من بينها جزيرة الحصن، والتي تتكون من قناة مائية وحدائق ومساحات خضراء ومجمعات سكنية وتجارية وخدمات عامة.
وقال سموه، إن المجمع السكني تحفه معمارية رائعة، كما اطلع سموه على مشروع منطقة “الرق” والتي تبعد عن مدينة دبا الحصن 36 كم وتحتوي على 600 قطعة سكنية ومساحات خضراء ومساجد ومدارس، وخدمات عامة ودوائر خدمية.
وقام سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، بزيارة تفقدية لدائرة الخدمات الاجتماعية، حيث كان في استقباله خلود أحمد النعيمي مدير فرع دبا الحصن، وأحمد إبراهيم الميل مدير الاتصال الحكومي بالدائرة، وشملت زيارة سموه أقسام الفرع، حيث استمع لمهام الموظفين، ونبه سموه الموظفين على ضرورة خدمة كبار السن وأصحاب الدخل المحدود وشكر الإدارات على جهودهم المبذولة، ووجه برفع احتياجات أندية الأصالة وقسم رعاية كبار السن.
كما تفقد سموه سير العمل، ودعا إلى تذليل كافة العقبات والعراقيل أمام المراجعين لتيسير الحصول على الخدمة الأفضل والممكن.
وواصل سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي زيارته لمدينة دبا الحصن بتفقد سير العمل في دائرة التنمية الاقتصادية، حيث كان في استقبال سموه لدى وصوله لمبنى الدائرة احمد راشد الهنداسي مسؤول فرع دائرة التنمية الاقتصادية بمدينة دبا الحصن، واحمد حسن العصب مدير فرع غرفة تجارة وصناعة الشارقة بمدينة دبا الحصن.
واستمع سموه من الهنداسي إلى شرح حول العديد من المشاريع التنموية الاقتصادية، والتي قد أنجزتها الدائرة والتي تسعى الى إنجازها خلال الفترة القادمة، مؤكدا أن ما تقوم الدائرة به من خدمات وتسهيلات ساعد في المقام الأول على تحقيق ما وصلت إليه في الوقت الراهن. ونوه سمو ولي عهد الشارقة بضرورة الاستمرار على هذا النهج الذي يولي المتعاملين والمراجعين أولوية وأهمية كونهم اساس العمل الذي تقوم به الدائرة، وأشار إلى وجوب تطوير الخدمات وتقديم افضل التسهيلات من اجل تشجيع قطاع الاقتصاد في المدينة وتحقيق الازدهار له.
واختتم سمو ولي عهد الشارقة زيارته بجولة في مبنى بلدية مدينة دبا الحصن والمجلس البلدي بمدينة دبا الحصن.
وعبر سموه عن إعجابه بالجهود الملحوظة لبلدية دبا الحصن، مؤكدا أن مدينة دبا الحصن أصبحت وبفضل من الله عز وجل أولا ومن ثم بالرعاية الكريمة التي يوليها صاحب السمو حاكم الشارقة للمدينة واحدة من اهم مراكز الجذب السياحي والاقتصادي في الساحل الشرقي لمدينة الشارقة ودولة الإمارات.
كما قام قام سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، قبل ظهر أمس يرافقه سلطان علي بن بطي المهيري أمين عام المجلس التنفيذي بزيارة وجولة تفقدية لعدد من المؤسسات والدوائر الحكومية في مدينة خورفكان، وذلك في إطار متابعة تنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة خلال ترؤس سموه جلسة المجلس الأخيرة.
ووجه سمو ولي عهد الشارقة أثناء الجولة بالعمل الدؤوب على تبسيط الإجراءات وتسهيل العمل وآليات حصول المراجعين على خدمات متميزة في زمن قياسي، مؤكدا حرص حكومة الشارقة على الحفاظ على المستويات العالية من الأداء، وضرورة أن يتطور العمل بصورة واضحة وفق ما يأمل به مراجعو الدوائر الحكومية، وبالصورة التي تجعل من زيارتهم للجهات الحكومية أمراً يسيراً.
واستهل سموه جولته بزيارة مباني دائرة الأشغال العامة ودائرة الإسكان ودائرة التخطيط والمساحة.
وتعرف سموه في دائرة الأشغال العامة ودائرة الإسكان على مجريات العمل فيهما والتقى موظفيهما، وحثهم على مزيد من البذل والعطاء للارتقاء بدوائرهم ثم فتح سموه المجال أمام الموظفين للتعبير عما بدواخلهم، سعياً لتذليل كافة العقبات التي تواجههم في أعمالهم داعيا إياهم إلى التواصل المستمر مع الأمانة العامة للمجلس التنفيذي، حول كل ما يعيق عملية التطوير حتى يتمكنوا من العطاء وسط أجواء أكثر فاعلية، مؤكدا لهم أن دعم المجلس التنفيذي لهم لن يتوقف عند حد معين.
وقام سموه بجولة تفقدية لمكاتب فرع دائرة التخطيط والمساحة في خورفكان ومكتب شؤون الفروع، ووقف على مراحل العمل في مشاريع الخدمات والتعويضات والمشاريع التخطيطية للمدينة.
كما وقف سموه على مشروع مجمع الدوائر الحكومية في منطقة الجرادية والقادسية في مدخل مدينة خورفكان الجنوبي، ومشروع تحويل منطقة المصلى من صناعي إلى تجاري وعرض استعمالات الأراضي لمدينة خورفكان وآليات التعويضات في المدينة.
كما تفقد سموه مبنى بلدية مدينة خورفكان واطلع على عرض للمشاريع القائمة في المدينة والمشاريع المستقبلية فيها. وتفقد سموه دائرة التسجيل العقاري للمنطقة الشرقية بخورفكان واطلع على الخطط الاستراتيجية للدائرة، واستمع اإلى شرح حول الوضع الاقتصادي ونمو السوق العقارية في المنطقة. وأوصى بتوسيع الدائرة لتوفير البيئة الخدمية الممتازة للموظفين.
وتفقد سموه مكتب دائرة الثقافة والإعلام ومكتب مؤسسة الشارقة للإعلام بمدينة خورفكان، واطلع على مادة فيلمية تعرض التنوع في برامج وأنشطة الدائرة في المنطقة الشرقية، مؤكداً ضرورة استمرار مثل هذه البرامج وأهمية الحرص على انتقائها، مشيداً بدور صاحب السمو حاكم الشارقة في دعم هذه المشاريع والبرامج والأنشطة المنوعة الهادفة والتي تصب في خدمة المجتمع.
كما تفقد مبنى فرع دائرة الخدمات الاجتماعية ومبنى دائرة الموانئ البحرية والجمارك بخورفكان، ومركز الشارقة للاتصال التابع لدائرة المعلومات والحكومة الإلكترونية بالشارقة.
وأكد سموه على تفعيل توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بصورة عملية وإيجابية، كما وجّه سموه بضرورة الاهتمام بصحة الموظف باعتباره عنصراً فعّالاً في بيئة العمل، وتوفير كافة سبل الراحة له ليتمكن من العطاء والتميز في أداء مهامه الوظيفية.

اقرأ أيضا