الإمارات

الاتحاد

الاتحاد النسائي ينظم معرضاً لمنتجات 25 فتاة يتيمة

معروضات من إنتاج الفتيات المشاركات في المعرض (الاتحاد)

معروضات من إنتاج الفتيات المشاركات في المعرض (الاتحاد)

بدرية الكسار (أبوظبي)- نظم الاتحاد النسائي العام بأبوظبي أمس معرضاً تسويقياً لمنتجات 25 فتاة يتيمة بالتعاون مع مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي.
وتهدف هذه الورش إلى إتاحة الفرص لفتياتها لاختبار تجارب جديدة، وغرس حب العمل في نفوسهن، بالإضافة إلى استغلال أوقات فراغهن وتوجيه طاقاتهن نحو المفيد، وتعزيز ثقتهن بأنفسهن، وتأهيلهن للتعامل الناجح مع بيئة العمل، كما تستهدف دعم اقتصاد أسر الفتيات عن طريق توفير مصادر دخل جديدة بفتح المجال أمامهن لدخول عالم التجارة وتوجيه ريع المنتوجات لصالحهن.
وقالت منى بن هدة السويدي ـ مدير مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي: “ تحتضن المؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي الأيتام من يوم الولادة وحتى يصل لمرحلة التمكين وبلغ عددهم ما يقارب 2000 يتيم ويتيمة توفر المؤسسة لهم الرعاية الكاملة من حيث التعليم والصحة والحصول على وظيفة تمكنهم من الاعتماد على أنفسهم وانخراطهم في المجتمع” . وأوضحت أن المؤسسة تأسست في عام 2004 وبدأت بتنظيم المعارض في عام 2008 وبلغ عددهم أكثر من 100 معرض على مستوى الدولة تعرض فيه الفتيات اليتميات أعمالهن من من مشغل الإنتاجية المهنية الذي يضم 25 فتاة في المؤسسة وريع البيع يكون لصاحبة العمل او المنتج .
وأضافت السويدي أن هذا المعرض يأتي ضمن الخطة الترويجية التي تنفذها المؤسسة لتسويق منتوجات الورش المهنية لفتياتها اليتيمات المنتسبات إليها، اللواتي شاركن في ورشة إنتاجية، شملت تعلم فنون الخياطة والتصميم وصنع العديد من المشغولات الحرفية الراقية : كالمفارش، وأطقم سجادات الصلاة، وإكسسوارات المجالس العربية، والأشغال اليدوية، والإكسسوارات النسائية.
وأوضحت أن التزام الاتحاد النسائي العام بقضايا المجتمع وبحركته يمثل أحد أهم المرتكزات والاستراتيجيات الهادفة إلى تعزيز الشراكة المجتمعية وتقديم أجود الخدمات وأكثرها رقياً من خلال مد جسور التواصل مع كافة الأحداث والفعاليات المجتمعية ، لافتة إلى أن احتضان الاتحاد النسائي لمعرض منتجات الأيتام يعبر عن منظومة القيم الاجتماعية والتزام الاتحاد النسائي بمواكبة البرامج التنموية التي تستهدف المجتمع بجميع شرائحه.

اقرأ أيضا

اتفاق خليجي على ضمان تدفق السلع والخدمات