الإمارات

الاتحاد

استكشاف الفرص الاستثمارية في مشاريع الطاقة المتجددة بالمملكة المتحدة

حامد بن زايد ووزير الطاقة البريطاني يحضران توقيع مذكرة التفاهم

حامد بن زايد ووزير الطاقة البريطاني يحضران توقيع مذكرة التفاهم

لندن (وام)- وقعت مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه للطاقة المتجددة «مصدر» أمس مذكرة تفاهم مع “بنك الاستثمار الأخضر” البريطاني بهدف استكشاف الفرص الاستثمارية في مشاريع الطاقة المتجددة في المملكة المتحدة.
تم التوقيع على الاتفاقية على هامش زيارة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله إلى المملكة المتحدة حيث استضاف سمو الأمير أندرو دوق يورك حفلا خاصا في قصر بكنغهام لإتمام مراسم التوقيع.
شهد التوقيع على الاتفاقية سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان سمو ولي عهد أبوظبي وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات رئيس مجلس إدارة دبي العالمية ومعالي خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة للتنمية ومعالي جريج باركر وزير الطاقة وتغير المناخ في المملكة المتحدة.
وقام بالتوقيع على الاتفاقية معالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة الرئيس التنفيذي لـ”مصدر” وشون كينغزبري الرئيس التنفيذي لبنك الاستثمار الأخضر.
وسيقوم الجانبان بموجب الاتفاقية بدراسة فرص الاستثمار المشترك في مشاريع البنية التحتية لقطاع الطاقة المتجددة في المملكة المتحدة على مدى السنوات السبع المقبلة حيث سيقدم كل جانب الفرص الاستثمارية للطرف الآخر وإلى المستثمرين الخارجيين المحتملين.
وقال الدكتور سلطان الجابر “ يسرنا إبرام هذه الاتفاقية وكلنا ثقة أنها ستسهم في تعزيز هذه العلاقات ودفع عجلة الاستثمارات المشتركة في قطاع الطاقة المتجددة ويقدم عائدات مجزية لكلا البلدين حيث تستثمر “مصدر” حاليا في قطاع الطاقة المتجددة في المملكة المتحدة من خلال “مصفوفة لندن” ونحن مهتمون باستكشاف فرص الاستثمار الجديدة في مشاريع طاقة الرياح البحرية والتقنيات النظيفة بما يساعد في نمو القطاع وتعزيز محفظة مشاريعنا التجارية”.
تجدر الإشارة إلى أن “مصدر” قد استثمرت أكثر من 500 مليون جنية أسترليني في قطاع الطاقة النظيفة بالمملكة المتحدة من خلال حصتها في مشروع “مصفوفة لندن” والتي تعتبر أكبر محطة قيد التشغيل لتوليد الكهرباء من الرياح البحرية في العالم، وتتيح الاتفاقية الجديدة المزيد من الفرص الاستثمارية بالنسبة لـ “مصدر”.
وقال شون كينغزبري الرئيس التنفيذي لبنك الاستثمار الأخضر “تمثل هذه الاتفاقية إعلان نوايا مشتركا لتعاون ثنائي طموح بين اثنتين من المؤسسات الرائدة الفريدة من نوعها في العالم، وستتعاون “مصدر” وبنك الاستثمار الأخضر بشكل وثيق لاستقطاب المزيد من الاستثمارات إلى قطاع الطاقة النظيفة بالمملكة المتحدة فضلا عن تبادل الخبرات والتجارب الناجحة”. وأضاف “ نسعى في بنك الاستثمار الأخضر إلى بناء مؤسسة مستدامة تكون قادرة على مواصلة ممارسة أعمالها على المدى البعيد .. وتعكس هذه الاتفاقية الدور المحفز الذي يمكن أن نلعبه في سبيل توفير المزيد من الموارد المالية لتمويل مشاريع الطاقة النظيفة في المملكة المتحدة بما يشكل امتداداً للدعم المستمر الذي تقدمه لنا الحكومة البريطانية”.
وقال جريج باركر وزير الطاقة وتغير المناخ في المملكة المتحدة “ شكل تأسيس بنك الاستثمار الأخضر أحد أبرز إنجازات الحكومة البريطانية الائتلافية في مجال المشاريع الخضراء . وتم تحديد مبلغ ثلاثة مليارات جنيه إسترليني كرأس مال أولي للبنك وهو مبلغ كبير يعكس سعينا الجاد لتفعيل دور هذه المؤسسة المالية الجديدة كمحفز لجذب المزيد من الموارد المالية للاقتصاد البريطاني منخفض الكربون”.
وأضاف “ يمثل هذا التحالف خطوة كبيرة وهامة في هذا الاتجاه ومؤشرا قويا على الثقة التي يحظى بها قطاع الطاقة النظيفة في المملكة المتحدة، ولا تقتصر أهمية الاتفاقية على الجانب المالي فحسب بل تمثل خياراً استراتيجياً مهماً بالنسبة لشركة مصدر في ظل الإنجازات الفريدة التي حققتها في مجال تطوير مشاريع رائدة تساعد في الحد من الانبعاثات الكربونية”.

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد: أبناؤنا ثروتنا وبسواعدهم نصل إلى الريادة العالمية