عربي ودولي

الاتحاد

بوتفليقة يطمئن الجزائريين على صحته

الجزائر (وكالات) - طمأن الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة الذي يعالج منذ السبت بباريس، في رسالة أوردتها وكالة الأنباء الجزائرية، مواطنيه على صحته وذلك عشية إحياء عيد العمال ونهائي كأس الجزائر لكرة القدم الذي عادة ما يحضره.
وجاء في رسالة بوتفليقة “إنني وأنا أتلقى العلاج والمتابعة الطبية أحمد الله على ما من به علي من سلامة وتماثل للشفاء. وإذ أطمئن مواطني الأعزاء وأشكر كل
من تكرم علي بالدعاء والتعاطف والمواساة”.
وأضاف “عز علي أن يلزمني ما ألم بي من عارض صحي مستشفى خارج الوطن وأغيب لأول مرة عن الشعب الجزائري، وهو مقبل على إحياء عيد العمال والاحتفال بنهائي كأس الجمهورية”. وتابع بوتفليقة الذي كانت أعلنت مصادر رسمية تعرضه لجلطة دماغية عابرة ونقل إلى مستشفى بباريس لإجراء فحوص تكميلية، “مهما كان الأمر فإنني سأشاطر كل بنات وأبناء وطني أفراح هذا اليوم”.
وتوجه بوتفليقة إلى كافة العاملات الجزائريات والعمال الجزائريين بأصدق “التهاني الأخوية” بمناسبة عيد العمال، متمنياً للجميع تحقيق كل ما يصبون إليه من تنمية ورفاهية، كما توجه إلى الأسرة الرياضية وخاصة هواة كرة القدم آملا أن يكون اللقاء النهائي لكأس الجزائر وللكأس العسكرية حدثين يشرفان الرياضة الجزائرية وعرسين تسودههما روح الوئام والتآخي.

اقرأ أيضا

موريتانيا والسنغال تدعوان لإقامة تحالف واسع ضد الإرهاب