عربي ودولي

الاتحاد

أحمد شفيق: مرسي تخابر مع جهات أجنبية

القاهرة (وكالات) - قال الفريق أحمد شفيق، المرشح الخاسر في الانتخابات المصرية الرئاسية الأخيرة، في حديث تلفزيوني مع قناة “النهار” المصرية بثته الليلة قبل الماضية، إن الرئيس المصري، محمد مرسي، “هرب من معتقله أثناء ثورة 25 يناير في قضية تخابر مع جهات أجنبية”، في إشارة منه لقضية وادي النطرون. واستنكر شفيق، في لقاء مع الإعلامي مصطفى بكري في برنامج “آخر النهار”، ما يتردد عن عدم وجود أوراق تتصل بالقضية الخاصة بهروب مرسي، موجها حديثه للرئيس: “ستحاسب في يوم من الأيام”، حسبما ذكرت صحيفة “المصري اليوم”. واعتبر المرشح الرئاسي السابق أن مصر تعيش حالة “تزاوج بين الثروة والسلطة”، متهما أفراد جماعة الإخوان بأنهم “كذابون وقتلة ونصابون”، على حد تعبيره. واتهم شفيق، مرسي بأنه جاء بتزوير واضح في الانتخابات الرئاسية، مضيفًا: “إحنا وقعنا في براثن عصابة”. وحسب صحيفة “الشروق” المصرية، قال شفيق إنه يجب على الإخوان بكامل قياداتهم ضبط المتهمين في قتل جنود رفح، أو سيتم اعتبارهم الجناة الحقيقيين لهذه الواقعة”. وأكد شفيق على احتمالية أن تكون حادثة رفح مُدبرة من الإخوان، لإقصاء المشير محمد حسين طنطاوي، وزير الدفاع ورئيس المجلس العسكري السابق، ومحاولة السيطرة على الجيش المصري. وأضاف أن “الإخوان المسلمين يتعاملون مع الدولة بهدف السيطرة الكاملة، وعدم تلبية احتياجات المواطن المصري، ولكن اهتماماتهم تتركز على مصالح الجماعة”.

اقرأ أيضا

الرئيس الجزائري يطالب بمنحه الوقت لإجراء تغيير جذري