الاتحاد

الرياضي

كابوس 2000 يطارد ميشيل

الهزيمة أمام غينيا وضعت منتخب المغرب في مأزق

الهزيمة أمام غينيا وضعت منتخب المغرب في مأزق

يعيش مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم الفرنسي هنري ميشيل لحظات عصيبة في الأيام الأخيرة وتحديدا منذ الخسارة امام غينيا 2-3 في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الاولى ضمن النهائيات· وبعثرت الخسارة امام غينيا أوراق هنري ميشيل خصوصا أنه كان يمني النفس بسيناريو مخالف تماما ألا وهو الفوز وضمان التأهل الى الدور ربع النهائي بيد أن الخسارة أضعفت حظوظه في تخطي الدور الاول وبات مصيره معلقا حتى الجولة الثالثة الاخيرة غداً عندما يلاقي منتخب البلد المضيف غانا·
واستهل المنتخب المغربي مشواره في غانا بأفضل طريقة ممكنة من خلال فوز كبير على ناميبيا 5-1 بيد انه خيب الآمال امام غينيا وخسر 2-3 وتراجع المنتخب المغربي من الصدارة الى المركز الثالث بعدما تجمد رصيده عند 3 نقاط بفارق المواجهات المباشرة خلف غينيا وبفارق 3 نقاط خلف غانا المتصدرة·
ولحجز بطاقته الى ربع النهائي، يتعين على المغرب الفوز على غانا في المباراة الاخيرة مع تعثر غينيا امام ناميبيا، كما أن تعادله قد يؤهله شرط خسارة غينيا امام ناميبيا· كل هذه احتمالات وضع المغرب نفسه امامها بعد الخسارة امام غينيا وهو الذي كان يجب عليه الفوز ليكون اول المتأهلين الى ربع النهائي·
وعموما، بات هنري ميشيل مهددا بتوديع البطولة وفريقه من الدور الاول وبالتالي تكرار كابوسه معه في بطولة أمم افريقيا الثانية والعشرين في نيجيريا وغانا عندما ودع البطولة من دورها الاول وتمت اقالته من منصبه بعد مشوار حافل من 1995 خاض خلاله 53 مباراة على رأس الادارة الفنية لـ''أسود الاطلس'' وهو لقب المنتخب المغربي، خسر 3 مباريات فقط، ونجح في قيادته الى تسلق المراتب في تصنيف الاتحاد الدولي (الفيفا) حيث احتل المركز العاشر·
ويعيد التاريخ نفسه بالنسبة لهنري ميشيل، ففي عام 2000 في لاجوس استهل المغرب مشواره بالفوز على الكونغو 1-صفر وتعادل امام تونس صفر-صفر في الثانية وكان بحاجة الى التعادل فقط في المباراة الاخيرة امام نيجيريا المضيفة، لكنه خسر صفر-2 وودع البطولة·
واعترف هنري ميشيل بصعوبة حجز بطاقة التأهل، وقال ''نحتاج الى انجاز استثنائي امام غانا، انه أمر صعب التحقيق، لكنه الخيار الوحيد امامنا اذا أردنا مواصلة المشوار في البطولة''· وتابع ''نحن السبب في هذا الوضع، فبعدما كنا في موضع قوة بفوزنا الكبير على ناميبيا 5-1 اصبحنا الآن في موقع ضعف ومصيرنا يتوقف على نتيجتي مباراتنا مع غانا، وغينيا مع ناميبيا''·
وأوضح ''قدمنا الفوز هدية للمنتخب الغيني، ارتكبنا اخطاء قاتلة ودفعنا ثمنها في الملعب· لم نقدم عرضا جيدا ورضخنا لضغط الغينيين· كنا الأقرب الى التسجيل عندما وقعت غينيا هدفها الاول من ركلة حرة مباشرة، وضغطنا بعد ذلك بحثا عن التعادل فاستقبلت شباكنا هدفا ثانيا، وجاءت ركلة الجزاء التي سجل منها الهدف الثالث''· وأضاف ''كل ما علينا فعله الآن هو التركيز في التدريب والإعداد الجيد لمواجهة غانا· المباراة ستكون صعبة امام منتخب البلد المضيف الذي سيكون مؤازرا بـ45 الف متفرج، علما بأنه وضع قدما في ربع النهائي''· وأشار الى انه ''واثق من امكانيات لاعبيه لمصالحة الجمهور المغربي الغاضب جدا من الخسارة امام غينيا''· وختم ''التقينا مع غانا وديا قبل البطولة وخسرنا صفر-2 لكن النتيجة لا تعكس سير المباراة'' وهو ما أكده مدرب غانا الفرنسي كلود لوروا بقوله: ''صحيح اننا فزنا لكن المغرب كان أفضل''· واذا كان هنري ميشيل مني بثلاث هزائم في 53 مباراة في الفترة الاولى لإشرافه على الادارة الفنية للمنتخب المغربي، فإنه مني بخسارتين في 8 مباريات وكانتا امام غانا صفر-2 وديا وامام غينيا 2-3 في الجولة الثانية من النهائيات القارية، وبات ناقوس الخطر يدق بابه وهو الساعي الى قيادة المغرب الى محو خيبة امل عام 2006 وتكرار انجاز عام 2004 على الاقل عندما بلغ المباراة النهائية وخسرها امام تونس 1-·2

جودار:
نملك أوراق اللعبة

سيكوندي (ا ف ب) - أكد مدرب مالي جان فرانسوا جودار أن فريقه ''يملك جميع الأوراق بيده'' بعد التعادل مع نيجيريا صفر-صفر في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية· وقال جودار ''أوراق المجموعة ومصيرنا بأيدينا، فالتعادل مع كوت ديفوار في الجولة الاخيرة الثلاثاء المقبل يكفينا لبلوغ الدور ربع النهائي· سنركز على ذلك''· وأضاف ''كوت ديفوار تأهلت رسمياً ولن تؤثر نتيجة مباراتها معنا على تأهلها، انه التصور الذي أتمنى تحقيقه''· وتابع ''يكفينا التعادل أمام كوت ديفوار لكن تحقيق ذلك لن يكون سهلا''·
وأوضح جودار انه ''راض عن اداء فريقي· كنا نتمنى الفوز لكن ذلك لم يكن سهلا· نيجيريا لعبت بخطة هجومية محضة بإشراكها 4 مهاجمين منذ البداية، لكن تحسن مستوانا في الشوط الثاني وشكلنا خطورة كبيرة على مرمى نيجيريا''·· وختم ''حتى الآن نقدم عروضا جيدة في النهائيات''·

لاعبو زامبيا يتراجعون
عن المقاطعة

كوماسي- قرر لاعبو المنتخب الزامبي خوض لقاء الكاميرون بعدما حصلوا على المكافآت التي طلبوها عقب الفوز على السودان بثلاثية نظيفة· وكان اللاعبون قد هددوا بمقاطعة المباراة بعدما حصلوا على مبلغ 2000 دولار لكل منهم بعد الانتصار في افتتاح مبارياتهم في المجموعة الثالثة من كأس الأمم الأفريقية، مؤكدين أن اتفاقهم مع الحكومة يقضي بحصول كل لاعب على 2500 دولار·
ووفقا لصحيفة ''ذا بوست'' الزامبية واسعة الانتشار، فإن المسؤولين استجابوا لطلب اللاعبين وصرفوا المبلغ الإضافي قبل أن يعلن اللاعبون تراجعهم عن الانسحاب وخوض اللقاء·· وقال باتريك فيري المدير الفني للفريق في تصريحات للصحيفة نفسها: ''أكد لي اللاعبون أن المشكلة انتهت بعد حصولهم على الأموال التي طلبوها''·
واضطر المسؤولون الزامبيون إلى تسديد مبلغ 500 دولار إضافي لكل لاعب على الرغم من تشديد أحدهم لصحيفة ''تايمز أوف زامبيا'' يوم الجمعة على أن الاتفاق كان يقضي بدفع ألفي دولار فقط لكل لاعب·
ومن جانبه، حذر جابريل نامولامب وزير الرياضة الزامبي اللاعبين من أن الحكومة لن تتسامح مع أي تخاذل منهم عقب صرف المبالغ الإضافية·· وأضاف ''أشعر أنهم ''اللاعبين'' يختلقون مشكلات حتى يبرروا في النهاية فشلهم''· ورفض تيدي مولانجا رئيس الاتحاد الزامبي التعليق على الأزمة·

الكاف يضع
منتخب مصر في أزمة






محيي وردة



كوماسي- وضع الاتحاد الافريقي الاتحاد المصري في أزمة جديدة بالزامه السماح لكل القنوات التليفزيونية بحق تصوير 10 دقائق الأولى من كل مران للفريق وهو ما يتعارض مع عقد الاتحاد مع احدى شركات التسويق المصرية التي حصلت على الحقوق الحصرية لبث تدريبات الفريق وتحركات اللاعبين والجهاز الفني داخل الفندق والتسجيل مع اللاعبين عقب المباريات والذي تم بيعه لقناة النيل للرياضة على اعتبار أن احدى الشركات العربية الكبرى قد حصلت على حق بث مباريات البطولة في المنطقة العربية حصرياً·
جاء قرار الكاف بعد أن تكررت شكوى الاعلاميين على مستوى البطولة من صعوبة اللقاء بلاعبي المنتخب المصري حيث سافر مصطفى ترك أحد موظفي الاتحاد بصحبة البعثة خصيصا من أجل ضمان الالتزام بعقد الشركة صاحبة حقوق البث بعيدا عن المباريات ومنع القنوات التليفزيونية الاخرى من تصوير اللاعبين أو التسجيل معهم·
من جانبه أكد أحمد شاكر أمين صندوق الاتحاد أن الاتحاد المصري ملتزم بقرار ''الكاف'' دون اخلال بعقد الشركة التي يمكنها تصوير اللاعبين في فندق الاقامة وخلال المران بالكامل فضلاً عن اجراء الحوارات التليفزيونية بالتنسيق مع الجهاز الفنى بعيدا عن المباريات وقال إن الاتحاد لم يلجأ إلى بدعة كما يتصور البعض لكننا نبحث عن كل ما يساهم فى زيادة مصادر الدخل دون اخلال بالقواعد العامة للاتحاد الافريقي مؤكدا أن الاتحاد يعتمد على مصادر تمويل ذاتية·
من ناحية أخرى أعلن اتحاد الكرة الخريطة التفصيلية للائحة المكافأت بحيث يحصل كل لاعب على 30 ألف جنيه في حال تخطي الدور الاول في المركز الثاني بالمجموعة تزيد بنسبة 50 % في حال الصعود في المركز الاول على أن تتضاعف في دورى الثمانية ونصف النهائى لتصبح 90 و180 ألف وتصل في حال الفوز بالبطولة الى 300 ألف جنيه وهو ما أعلنه الاتحاد في اجتماعه الاخير قبل سفر بعثة الفريق الى غانا دون تحديد لمكافأت كل دور من أدوار البطولة·· وتوقع مصدر مسؤول بالاتحاد أن يتجاوز كل لاعب في حال الفوز باللقب المليون جنيه من التبرعات المتوقعة سواء من الشركات الراعية أو من الشخصيات العامة التي يسعدها العودة باللقب·

عودة الود بين هامبورج وزيدان

كوماسي- تغير موقف مسؤولي هامبورج الألماني تجاه محمد زيدان نجم الفريق بعد تألقه فى لقاء الكاميرون حيث تلقى اللاعب اتصالات من رئيس النادي أكد خلالها تمسكه باللاعب للاستفادة من قدراته وهو ما يعد تغيراً إيجابياً في موقف النادى تجاه اللاعب الذي كان عليه في وقت سابق الانتظار لحين التعاقد مع مدير فني جديد لتحديد مصيره خصوصا أن اصابته الأخيرة حالت دون مشاركته لفترات طويلة مما أوجد خلافا بينه والجهاز الفني وإدارة النادي لدرجة ترددت معها أنباء عن رحيله تارة إلى أحد الأندية الإسبانية وأخرى إلى ناد سعودي كان اللاعب قد رفض التعليق على موقفه مع هامبورج بعد لقاء الكاميرون قال جئت مع المنتخب المصري للفوز ببطولة الأمم ولنفرض احترامنا على العالم كله·

اقرأ أيضا

العصيمي: اهتمام القيادة يترجم أحلامنا إلى حقيقة