عربي ودولي

الاتحاد

السيول في عُمان تخلف 5 قتلى

مسقط (وكالات) - قتل خمسة أشخاص على الأقل في سلطنة عمان نتيجة أحوال جوية استثنائية تمر بها البلاد منذ حوالي عشرة أيام، أدت إلى سقوط أمطار غزيرة تحول إلى سيول على كل مناطق السلطنة وجريان الأودية والشعاب. وشهدت عدة محافظات أمس سقوط أمطار كثيفة وجريان الأودية، في ظل تحذيرات من أجهزة الشرطة والدفاع المدني بضرورة توخي الحذر. وسيستمر المنخفض الجوي الذي تمر به السلطنة حتى اليوم الخميس. وكانت أكثر ولايات السلطنة تضرراً هي ولاية عبري، حيث دخلت السيول إلى المستشفى المركزي وإلى المنازل.
وغرق أمس الأول أخوان يبلغان من العمر 14 و15 عاماً، بينما كانا يحاولان عبور أحد وديان الولاية فيما نجا الشقيق الثالث. وقال أحد سكان الولاية، إن “أغلب حوادث الوفيات كانت نتيجة لعدم مبالاة الأشخاص وإصرارهم على عبور مجاري الأودية رغم التحذيرات التي أطلقتها الجهات الرسمية المعنية”. وأضاف أن أكثر الأضرار أصابت المنازل التي بنيت في مجاري الأودية، حيث دخلتها المياه وأغرقت الأثاث ومحتويات المنازل. وأوضح أن أهالي الولاية والجمعيات الأهلية والفرق المدنية خصصت أماكن إغاثة تقدم الغذاء والمعونات الضرورية للمتضررين، وذلك أسوة بمناطق أخرى في عمان، مشيراً إلى عودة عدد كبير ممن تضرروا إلى منازلهم. أما الولاية الثانية التي تضررت بشدة جراء السيول، فهي ولاية سمائل، تليها ولايتا دما والطائيين ووادي بني خالد، وسمد الشان بولاية المضيبي، وهي تقع في المنطقة الشرقية.

اقرأ أيضا

البحرين تعلن ارتفاع حالات الإصابة بكورونا إلى 33