أبوظبي (الاتحاد) رأى نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي الفريق ضاحي خلفان تميم، أن النظام القطري الحالي يسيطر عليه الفكر الإجرامي الذي تنتجه جماعة الإخوان، مؤكداً أن لا مخرج لقطر من أزمتها سوى بتولي الحكم من قبل رجل حكيم من أسرة آل خليفة، لافتا إلى أن أكثرهم اعتدالا هو رئيس الوزراء الحالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة. وقال في تغريدات على «تويتر» «سياسة الحكومة القطرية تخلو من الذكاء الاجتماعي ويهيمن عليها الذكاء الإجرامي، فالسكيوباتية تتجلى في العديد من تصرفات جماعاتها الإرهابية». وأضاف «النزعة الإجرامية التي نراها في الجماعة الإرهابية القطرية تتمثل في تظاهر المجموعة بالأعمال الخيرية، لكن الغاية من ذلك ارتكاب أفعال شريرة، وهذا النمط من أنماط الذكاء الإجرامي تتمتع به جماعة الإخوان التي انخرط فيها بعض شيوخ آل ثاني الذين هم في قمة القيادة». وتابع قائلا «قطر لن تخرج من هذه المعمعة التي ورطها فيه تنظيم الحمدين الإرهابي إلا بتولية الحكم لرجل حكيم من الأسرة، وأكثرهم اعتدالاً رئيس الوزراء الحالي». وأضاف أن مصدراً إعلامياً من قلب قناة الجزيرة أكد أن القناة في حالة تأهب قصوى، لأن التعليمات والتوجيهات تصدر بأفعل أو لا تفعل من القيادة السياسية».