عربي ودولي

الاتحاد

صدامات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين في إسطنبول

 شرطة مكافحة الشغب التركية في مواجهة المتظاهرين خلال يوم العمال باسطنبول امس (أ ف ب)

شرطة مكافحة الشغب التركية في مواجهة المتظاهرين خلال يوم العمال باسطنبول امس (أ ف ب)

إسطنبول (وكالات) - اندلعت صدامات عنيفة بين الشرطة التركية ومتظاهرين يساريين بمناسبة عيد العمال أمس في إسطنبول، حيث كانت السلطات قد منعت كل التجمعات بسبب أعمال ترميم في ساحة تقسيم الرمزية. وقال حاكم إسطنبول التركية حسين عوني موطلو “إن أحداث الشغب أسفرت عن إصابة 22 شرطياً بجروح بينهم 3 خضعوا لعمليات جراحية بسبب تعرضهم لارتجاج في المخ”. وأضاف “أن قوات الشرطة اعتقلت حوالي 72 شخصاً بتهمة التعدي على رجال الشرطة المكلفين بحفظ الأمن العام”.
وقال شهود عيان “إن العديد من المتظاهرين أصيبوا بتوعك وضيق بسبب الغازات المسيلة للدموع التي استعملت بكثافة”. وأضاف هؤلاء “أن قوات مكافحة الشغب استخدم خراطيم المياه والقنابل المسيلة للدموع لمنع التجمعات في حي بيشيكتاس الذي يبعد كيلومترين عن ساحة تقسيم على الضفة الأوروبية من المدينة، بينما رد المتظاهرون الذين بلغ عددهم بضع مئات برشق الحجارة ورددوا هتافات الموت للفاشية ويحيا الأول من مايو”.
ووقعت صدامات في ثلاثة أحياء مؤدية إلى تقسيم أغلقت فيها الطرق المؤدية إلى الساحة لمنع المتظاهرين من الوصول إليها. وتأثر عدد من الجيران والمارة بالغازات المسيلة للدموع. وقدم أصحاب المطاعم الصغيرة في الحي عصير الليمون للمتظاهرين لتخفيف تأثيرات الغازات. بينما طوق عشرات من رجال الشرطة تدعمهم مصفحة لمكافحة الشغب مقر رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان في إسطنبول.
وفرقت الشرطة مجموعة من 30 ناشطة حركات نسائية رفعن أعلاماً بنفسجية ورددن “كلنا معا ضد الفاشية” بالقنابل المسيلة للدموع التي تسببت في اختناق المتظاهرات. وتحدى بعض المتظاهرين مروحية تابعة للشرطة كانت تصور الصدامات ورفعوا نحوها العمل التركي صائحين “هل ترونه” هل ترون ما الذي تفعلون؟”.
وتدخلت الشرطة أيضاً قرب مقر النقابة الواقع في محيط تقسيم ضد المتظاهرين مستخدمة قنابل مسيلة للدموع. واضطر نواب حزب الشعب الجمهوري أكبر أحزاب المعارضة الذين كانوا في الموقع للجوء إلى المباني المجاورة.
وانتشرت تعزيزات أمنية بلغت 22 ألف شرطي. وتراجع التوتر ظهراً بعد تفريق المتظاهرين تدريجياً من محيط ساحة تقسيم. بينما جرت احتفالات عيد العمال بدون حادث يذكر في ساحتين أخريين على الأقل في إسطنبول كما ذكرت قنوات التلفزيون التركية.

اقرأ أيضا

الفلبين تطالب بتجنب الأعمال الاستفزازية في بحر الصين الجنوبي