عربي ودولي

الاتحاد

الأمم المتحدة تتوقع 3 ملايين لاجئ سوري بنهاية 2013

أنقرة (وكالات) - أعلنت ريم السالم المتحدث الرسمي باسم مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بمنطقة الشرق الأوسط أمس، أن تركيا من أكثر البلاد التي تحملت عبء اللاجئ السوري، متوقعة أن يصل إجمالي اللاجئين بها قرابة المليون نهاية العام الحالي. وفي مقابلة خاصة تبثها وكالة أنباء «الأناضول» التركية اليوم، أوضحت السالم أن تركيا وحدها أنشأت 17 مخيماً، بتكلفة 700 مليون دولار، وأبقت حدودها مفتوحة لاستقبال اللاجئين الفارين من جحيم الحرب في سوريا. وأبدت السالم قلقها من استمرار الأزمة السورية وتزايد نزوح السوريين لدول الجوار، قائلة «نتوقع وصول عدد اللاجئين إلى 3 ملايين ونصف مليون لاجئ بنهاية العام الجاري، منهم مليون في تركيا وحدها». وذكرت المسؤولة الدولية أن إجمالي عدد اللاجئين السوريين المسجلين حالياً بلغ مليون و400 ألف لاجئ في دول الجوار، منهم 400 ألف في تركيا. وأوضحت أن ذلك يتطلب تقديم الدعم المادي للمفوضية العليا حتى تستطيع تقديم خدماتها للاجئين، مشيرة إلى أن المنظمة كانت قد طلبت دعماً لخطتها الإنسانية من مؤتمر المانحين في الكويت العام الماضي، لكن حتى هذا الدعم الذي لم يصلنا كاملاً، لن يكون كافياً مع تزايد أعداد اللاجئين.

اقرأ أيضا

روسيا تتهم تركيا بخرق الاتفاق في سوريا ودعم الإرهابيين