الاتحاد

الرياضي

تصريحات ميتسو تصيب الوسط الرياضي بالصدمة!

اسماعيل الحمادي مع والده

اسماعيل الحمادي مع والده

أحدثت التصريحات التي أدلى بها مدرب المنتخب الوطني برونو ميتسو لـ ''الاتحاد الرياضي'' أمس حول عدم تمكن لاعب الأهلي الصاعد إسماعيل الحمادي من المشاركة مع المنتخب الوطني في تصفيات كأس العالم لأسباب تتعلق بعدم إتمام الأوراق الثبوتية الخاصة بجنسيته الإماراتية·· أثارت هذه التصريحات صدى هائلاً في الأوساط الكروية من منطلق أنها تحمل في دلالاتها مفاجأة غير متوقعة بالمرة·
فاللاعب إسماعيل يشارك مع ناديه في الدوري المحلي·· ومعنى مشاركته أنه استكمل كل الأوراق الثبوتية التي يطلبها اتحاد كرة القدم في مثل هذه المواقف وهي جواز السفر وخلاصة القيد·
ومعنى المشاركة مع الأهلي ضمن فريقه الأول أنه تم تسجيله في اتحاد الكرة وأن اجراءات تسجيله صحيحة تماماً·· ولما كانت اجراءات تسجيله محلياً صحيحة فالأولى بها أن تكون كذلك اذا تعلق الأمر بالمشاركة الخارجية مع المنتخب·· إذ أنه من المعروف أن الصعوبة الأكبر تكمن في الاتحادات الوطنية·· وهي أسهل بكثير كاجراءات مما يتطلبه أو ينادي به الاتحاد الدولي·· ومن هنا كانت المفاجأة وكانت الصدمة التي سرت في أوصال الساحة الكروية الإماراتية!
وكان ''الاتحاد الرياضي'' صباح أمس قد تلقى اتصالاً هاتفياً من والد إسماعيل الحمادي وهو العم سالم·· ودار بيننا وبينه حوار طويل أكد فيه الرجل على المعلومات التالية:
أولاً: يقول سالم الحمادي والد إسماعيل إن لديه وبين يديه كافة الأوراق الثبوتية التي تؤكد أن ابنه يحمل الجنسية الإماراتية·· فهو لديه جواز السفر ولديه خلاصة القيد·· فكيف يقول المدرب ميتسو إنه سوف يستبعده من المنتخب لأن أوراقه الثبوتية غير كاملة؟
ثانياً: يقول والد اسماعيل أيضاً·· نحن قبل عامين لم تكن لدينا جنسية البلاد·· كنا في فئة ''البدون'' وكنا نعيش في أبوظبي في منطقة المرفأ·· وعندما اكتشف النادي الأهلي موهبة إبني دعانا للذهاب إلى دبي·· وتولى النادي الأهلي اجراءات منح ابني الجنسية وقد حدث ذلك وتحديداً في يوم 9/8/·2007
ثالثاً: نعيش الآن في منطقة محيضه (4) في شقة سكنية استأجرها لنا النادي الأهلي ونحمد الله على ما نحن فيه·· حيث كنت أعمل في البحر·· وأنا سعيد بمشاركة ابني في النادي الأهلي وسوف أكون أسعد بمشاركته مع المنتخب الوطني·· وأؤكد هنا أن كل الأوراق الخاصة باستكمال الجنسية موجودة وصحيحة لأنها صادرة من الحكومة·
رابعاً: قال العم سالم لـ ''الاتحاد الرياضي'' أنا مستعد لتصوير كل هذه المستندات التي تؤكد حق ابني في الانضمام للمنتخب الوطني·· وعندما ذهب مصور ''الاتحاد الرياضي'' إلى شقته في منطقة المحيضه (4) لكي يلتقط صوراً لهذه الأوراق الثبوتية جاءته مكالمة عاجلة من النادي الأهلي تطالبه بوقف تصوير هذه المستندات·
وبالفعل اكتفى مصور الجريدة بتصوير العم سالم في شقته ولم يصور المستندات بناء على رغبته تنفيذاً لتعليمات النادي الأهلي·
المستند الغائب
هذا ما تم بيننا وبين والد اللاعب الذي دافع عن ابنه الذي يحمل جنسية الدولة ويشارك بصورة قانونية مع ناديه الأهلي في إطار النشاط المحلي·
أما ما توفر لـ ''الاتحاد الرياضي'' من معلومات عرفت من خلاله أين تكمن المشكلة بالضبط فنعرضه على النحو التالي:
أولاً: نؤكد أن كافة الاجراءات التي اتبعها الأهلي في تجنيس هذا اللاعب سليمة بناء على شروط التسجيل الموجودة في اتحاد كرة القدم·· حيث قدم الأهلي وثيقة السفر وخلاصة القيد·· وبناء عليه فإن تسجيل اللاعب صحيح 100% بناء على اللوائح المحلية·
ثانياً: هناك من كان يرى أن اللاعب تسري عليه تعليمات الاتحاد الدولي القاضية بأن يلعب موسمين في الدوري المحلي طالما أنه حاصل على الجنسية·· تماماً مثلما كان سيحدث مع اللاعب الفرنسي جريجوري عندما كنا نفكر في يوم من الأيام بتجنيسه·· لكن الموقف هنا يختلف فاللاعب الذي يشترط أن يؤدي موسمين في الدوري المحلي تكون لديه جنسية سابقة ثم حصل على جنسية قديمة·· وهذا لا ينطبق على اسماعيل لأنه كان من فئة البدون قبل الحصول على جنسية الإمارات·· أي أن جنسية الدولة هي الأولى بالنسبة له·
وهناك مصادر قانونية في هذه القضية تؤكد أن الاتحاد الدولي لا يعرف حكاية ''البدون'' لذا فشرط اللعب موسمين في الدوري المحلي أمر لا مفر منه·· لكن على ما يبدو أن هذا الكلام ضعيف لأن اللاعب لم يسبق له الحصول على جنسية أخرى·
ثالثاً وهو الأهم: أن هناك مستندا يشترط الاتحاد الدولي وجوده إلى جانب جواز السفر وهذا المستند غير متوفر لدى اتحاد الكرة·· وهذا المستند الغائب هو الذي يحول ضد مشاركة اللاعب اسماعيل دولياً·· وهذا المستند يختلف عن خلاصة القيد·· وما زال اتحاد كرة القدم ينتظر أن يتقدم به النادي الأهلي غير أنه لم يفعل حتى الآن!!
رابعاً: إن اللائحة الجديدة الخاصة بأوضاع اللاعبين في اتحاد الكرة ورغم أنها جديدة وتمت صياغتها في الآونة الأخيرة إلا أنها لم تتضمن المستند الذي يريده الاتحاد الدولي بخصوص ثبوتية أوراق اللاعبين·· إذ أن النظام ما زال يعمل بالمفهوم السابق والذي لا يزال سارياً حتى الآن وهو تقديم جواز السفر إضافة إلى خلاصة القيد·

اقرأ أيضا

لقب «دولية دبي» يمنح «الأولمبي» مكاسب فنية ومعنوية