الاتحاد

الاقتصادي

مشتريات المواطنين تدعم تماسك سوق أبوظبي

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي  (تصوير حميد شاهول)

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي (تصوير حميد شاهول)

أبوظبي (الاتحاد) - دعمت مشتريات المستثمرين المواطنين أمس تماسك مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية في مستهل تداولاته الشهر الحالي، ليغلق على نفس مستواه أمس الأول عند 3273,5 نقطة.
وقادت قطاعات الصناعة والخدمات والاتصالات والعقارات الدعم المباشر للسوق في وجه عمليات بيع جزئي لجني الأرباح تركزت على أسهم البنوك والاستثمار بعد الارتفاعات القياسية التي حققتها خلال الجلسات السابقة.
وتم تداول 154 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 223 مليون درهم من خلال 1854 صفقة، وشهدت الجلسة ارتفاع أسهم 20 شركة تم تداولها في حين تراجعت اسهم 12 شركة وحافظت أسهم 5 شركات على ثبات أسعارها دون تغيير.
وقاد مستثمرون مواطنون عمليات الشراء في السوق في الوقت الذي لجأ المستمرون الأجانب إلى البيع، وبلغ صافي مشتريات المستثمرين المواطنين 27 مليون دهم بلغ صافي بيع الأجانب غير العرب نحو 25 مليون درهم.
وقال إياد البريقي مدير التداول في شركة الأنصاري للخدمات المالية إن عددا من المستثمرين الأجانب والمضاربين، فضلوا تغيير مراكزهم واتجهوا إلى سوق دبي المالي الذي شهد أمس نشاطا مكثفا.
وأضاف أن تماسك السوق في وجه عمليات البيع يعتبر مؤشرا إيجابيا، منوها إلى أن مستويات الأسعار الحالية للأسهم ما زالت مغرية للاستثمار.
وتوقع أن تواصل الأسهم موجة ارتفاعاتها خاصة مع اتجاه مزيد من السيولة إلى الأسواق خلال المرحلة المقبلة.
وارتفع قطاع الصناعة بنسبة 2,16?، فيما ارتفع قطاع الخدمات بنسبة 2,65?، بينما ارتفع قطاع الاتصالات بنسبة 0,93? بدعم من مؤسسة الإمارات للاتصالات”اتصالات” التي أعلنت أمس أنها ستعقد اجتماعا لجمعيتها العمومية غير العادية في 28 الشهر الحالي لإقرار الحصول على تمويل خارجي إضافي يزيد من رأس مال المؤسسة.
وأضافت أنه سيتم استخدام الدين الجديد لتمويل الاستحواذ المحتمل على صفقة فيفندي المغرب في حال إتمامه.
وعاد قطاع العقارات إلى الارتفاع بدعم من الأسهم الصغيرة كإشراق العقارية التي ارتفعت بنسبة 6,25? وأغلقت عند مستوى 0,51 درهم، فيما ارتفع سهم شركة راس الخيمة العقارية بنسبة 4,26? واغلق عند مستوى 0,49 درهم، وذلك بعد توقعات الشركة بتحقيق نمو في عملياتها للأرباع الثلاثة الباقية من العام 2013 انسجاماً مع النمو في القطاع العقاري الذي تشهده إمارة رأس الخيمة بصفة خاصة ودولة الإمارات بشكل عام. وحافظ سهما شركتي الدار وصروح العقاريتان على ثبات أسعارهما، واستطاعا تقليص خسائرهما خلال الجلسة.
وارتفعت الأرباح الصافية لشركة صروح العقارية بنسبة 21,6% خلال الربع الأول من العام الحالي لتصل الى نحو 102 مليون درهم مقارنة 83,6 مليون درهم في نفس الفترة من العام الماضي، بحسب بيانات مالية صادرة عن الشركة أمس.
وحققت شركة الدار العقارية 154,3 مليون درهم أرباحا صافية خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنة مع مقابل 478,2 مليون درهم في نفس الفترة من العام الماضي بتراجع نسبته 68?. وحققت الشركة عائدات بلغت 1,62 مليار درهم في الربع الأول مقارنة مع 3,58 مليار درهم في الربع الأول من 2012.
واغلق سهما شركتي صروح والدار العقاريتان عند 1,85 و1,45 على التوالي.
وتصدرت شركة الجرافات البحرية الوطنية قائمة الشركات الأكثر ارتفاعا بنسبة 9,38? واغلق سهما عند مستوى 10,5 درهم، تلاها بنك الاستثمار الذي ارتفع بنسبة 8,11? والغق عند مستوى الدرهمين.
وارتفع سهم الوطنية للتكافل بنسبة 8? واغلق عند مستوي 1,08 درهم، تلاه سهم شركة إشراق القارية بنسبة 6,25? واغلق عند مستوى 0,51 درهم، تلاه سهم شركة “جلفار” بنسبة 5,63? واغلق عند مستوى 3 دراهم.
من جهة أخرى، تصدر سهم شركة البحيرة للتأمين قائمة الشركات الأكثر تراجعا بنسبة 9,62? واغلق عند مستوى 3,1 درهم، تلاه سهم شركة الاتحاد للتأمين بنسبة 8,08? واغلق عند مستوى 0,91 درهم.
وتراجع سهم شركة الهلال الأخضر للتأمين بنسبة 3,85? واغلق عند مستوى درهم واحد، فيما تراجع سهم شركة رأس الخيمة للأسمنت الأبيض بنسبة 3,7? واغلق عند مستوى 1,3 درهم.
وتصدرت شركة إشراق العقارية قائمة الشركات الأكثر تداولا من حيث القيمة والحجم بتداولات بلغت قيمتها 35 مليون درهم جراء تداول 69 مليون سهم تلاه سهم شركة الدار العقارية بقيمة 28 مليون درهم جراء تداول 19 مليون سهم، فيما بلغ إجمالي قيمة تداولات بنك الخليج الأول 27 مليون درهم واغلق عند مستوى 14,6 درهم، تلاه سهم بنك أبوظبي الوطني بنحو 25 مليون درهم واغلق عند مستوى 12,05 درهم، تلاه سهم بنك أبوظبي التجاري الذي بلغ إجمالي قيمة التداولات المنفذة عليه نحو 21 مليون درهم واغلق مرتفعا عند مستوى 4,66.

اقرأ أيضا

الصين تخفض فائدة القروض لامتصاص صدمة "كورونا"