الاتحاد

دنيا

محسن جابر: لن أتراجع عن مقاضاة

قبل وبعد تأسيس شركة ''روتانا'': ما زال محسن جابر أحد أهم المنتجين العرب بلا جدال، حيث استطاع أن يُحقّق نجاحاً غير مسبوق في مجال الإنتاج الفني من خلال تكريس نجوم في عالم الغناء عبر شركة ''عالم الفن''، مثل: ميادة الحناوي وراغب علامة وسميرة سعيد وشيرين عبد الوهاب وهاني شاكر ومحمد فؤاد وهشام عباس وصابر الرباعي وباسكال مشعلاني وأنغام وأحلام وغيرهم·
لكنّ الشهر الأول من هذه السنة شهد عدداً من الأخبار المثيرة المتعلقة به، من أهمها دعوى قضائية ضد عمرو دياب، وأخرى منافسته الوحيدة ''روتانا''، وثالثة ضد شيرين!
''دنيا'' تحدثت إلى محسن جابر في حوار، فيما يلي تفاصيله:
؟ بداية، ما تقييمك لعام 2008 في مجال وصناعة الموسيقى؟
- أعتقد أن السنة الماضية كانت ''سنة كبيسة'' على صناعة الموسيقى في الوطن العربي ومن أكثر السنوات التي تأثرت سلباً فيها صناعة الموسيقى، وذلك بسبب التطور الذي أصاب شبكة الإنترنت حيث تطوّرت السرعة وصار في إمكان الشخص العادي- وبسعر زهيد- أن يكون لديه جهاز كومبيوتر موصول بإنترنت سريع جداً، فوقع الضرر على صناعة الموسيقى!
؟ ألهذه الدرجة تأثرتم؟
- طبعاً، إذ لا يستطيع المنتج اليوم أن يُعيد من رأس المال الذي أنفقه على صناعة ألبوم غنائي سوى 7 في المئة فقط، فيما تُعتبر النسبة الباقية خسارة، وذلك بسبب عملية ''القرصنة'' التي تتمّ على الألبومات بعد أربع وعشرين ساعة فقط من طرحها!
؟ ألم تحاولوا التصدّي لذلك؟
- لقد حذّرنا مراراً منذ فترة طويلة من أن صناعة الموسيقى تُصاب بأضرار بالغة بسبب القرصنة، لكنّ قوانين حماية الملكية الفكرية في عالمنا العربي لم تطبق للأسف!
؟ ما جديد شركة ''عالم الفن'' لعام 2009؟
- لدينا أكثر من ألبوم لفنانيي الشركة، مثل: هاني شاكر، مدحت صالح، شذى، إيهاب توفيق، محمود العسيلي وسامو زين·
؟ ما الذي حدث لألبوم هاني شاكر؟
- لقد انتهينا منه منذ فترة، لكنّ الحرب الإسرائيلية على غزة أجّلت طرح الألبوم الذي سوف يكون من أجمل الألبومات الفنية التي ظهرت خلال السنوات الخمس الماضية، لكن قد يكون يوم ''عيد الحب'' مناسبة ملائمة لطرح الألبوم في الأسواق·
؟ هل كانت هيفاء وهبي صفقة ناجحة للشركة؟
- بالتأكيد هي صفقة ناجحة، خصوصاً أن هيفاء فنانة مثقفة جداً، وعندما عرفتها عن قرب وجدت أنها تسعى لتطوير نفسها أكثر كونها لا تريد أن ينظر إليها الجمهور كجسد فقط أو أن يسمعها فقط، بل تود دمج الاثنين معاً·
لذلك، فإن كل خطوات هيفاء مدروسة ومحسوبة، وليست ارتجالية، ونجاحها لم يكن وليد الصدفة مثلاً·
؟ هل انتهى عقدها؟
- يتضمّن تعاقدها مع الشركة إنتاج ألبوم واحد، وقد صدر الألبوم بالفعل، ونحن في مرحلة تشاور حالياً بشأن التجديد·
؟ ما قصة الدعوى القضائية ضد عمرو دياب؟
- لم تكن لدى الشركة أية نيّة لتحريك أي دعوى ضد عمرو دياب، بل أرسلت له إنذاراً قضائياً على يد محضر لتحذيره من استخدام أي أغنية أو مادة مملوكة للشركة، وذلك قبل بثّ الحلقات التي يعرضها التلفزيون المصري وقناة ''روتانا سينما''·
؟ ما كان المطلوب منه؟
- الأمر بسيط للغاية: إن كان يرغب بالاستعانة بمواد تخضع ملكيتها الفكرية إلى شركتنا، فعليه أن يطلبها فتكون هناك صيغة للحصول عليها·
؟ ألم يفعل ذلك؟
- لا رغم استلامه الإنذار! وقد استخدم أغنية مملوكة لنا هي ''نور العين'' في إحدى حلقات البرنامج (يوم 14/ يناير) الذي يتطرق إلى سيرته·
؟ لكن البرنامج شخصي، يتحدّث عن حياته!
- هذا صحيح، لكنّ الاستخدام تجاري إذ جرى بيع الحلقات تجارياً من خلال الرعاة الذين دفعوا مبالغ طائلة للبرنامج، ولم تعد الأغنية مادة تاريخية- كما يظن البعض! ربما نسي الآخرون أنني أنفقت ملايين الجنيهات على أغاني عمرو دياب وعلى صناعته كنجم غنائي!
؟ ضد من رفعت الدعوى؟
- ضد كلّ من: شركة ''روتانا بوصفها المالكة لقناة روتانا سينما''، عمرو دياب، منتج العمل والتلفزيون المصري·
؟ ما الذي تطلبه في الدعوى؟
- هناك حق أدبي وتعويض مالي·
؟ ما شأن التلفزيون المصري بذلك؟
- لمطالبته بعدم تسليم إيرادات الحلقات العشر إلا بعد صرف مستحقاتنا وتعويضنا·
؟ ألن تؤثر هذه الدعوى سلباً على علاقتك بعمرو دياب؟
- لقد أرسلت إليه إنذاراً كي لا يعتدي على حقوقي، ولست من صعّد المسألة، فضلاً عن حكمة أتّبعها دوماً في عملي تقول: أنت صديقي والحق صديقي؛ فإن اختلفنا فالحقّ أولى بالصداقة!
كان من الممكن أن يُبرم اتفاقاً مع الشركة يستفيد منه في أكثر من 30 حلقة وتتضاعف أرباحه!
؟ وما قصة خلافاتك مع شيرين؟
- كنت أحب شيرين على المستوى الشخصي ولكن تصرفاتها مؤخراً جاءت بما لا تشتهي السفن! كانت تُخطئ في الماضي عندما كانت صغيرة في السنّ، لكنها صرّحت أكثر من مرة أنها كبرت ونضجت وصارت تعي ما تقول وتفعل، فلماذا لا نُحاسبها إذاً؟!
؟ هل كان انتقادها لدعاية ألبوم سميرة سعيد السبب؟
- هو أحد الأسباب لا كلها، فقد خرجت على شاشة التلفزيون المصري لتوجه نقداً لألبوم سميرة سعيد بسبب ضعف دعاية الشركة المنتجة، ولا أعلم لماذا تقول ذلك في الحقيقة! في مقابلة على شاشة mbc مثلاً، قامت باستخدام أغنية كانت تعلم جيداً أن حقوق استغلالها يخضع للشركة فقط، وكان في إمكانها تأدية أي أغنية أخرى! لذلك، لم يكن أمامي سوى تحريك دعوى قضائية ضدها!
؟ ''روتانا'' تفاوض وردة لتكون معها·· ما تعليقك؟
- أتمنّى الخير للاثنين معاً، وردة مطربة حقيقية وجميلة وهي رمز للفن الجميل فعلاً·
؟ هل تُفكر في ضمّ تامر حسني إلى شركتك؟
- أعتقد أن الخلافات التي يتمّ الإعلان عنها في وسائل الاعلام هي خلافات ''مطبخ''، تخرج وتدخل وفقاً لحالة الشباك ما إذا كان مفتوحاً أو مغلقاً! لكن لماذا يتمّ تسريبها إلى الإعلام؟
؟ لماذا؟
- صدقاً لا أعرف!
؟ لكن ما رأيك فيه؟
- هو فنان مصري له مستقبل كبير، وأتوقع أن يعتلي القمة وأن تكون له مكانة كبيرة في ساحة الغناء، فقد أنجز خلال سنوات قليلة ما احتاج غيره إلى 20 عاماً كي يفعله!
؟ كيف ذلك؟
- الفضل في ذلك يعود إلى منتجه نصر محروس، وأنصح الاثنين ''الدويتو'' من كل قلبي بالتعاون وعدم الانفصال لأن ''فالهم على بعض حلو''!
؟ لماذا لا تُصلح بينهما؟
- لو قدر لي أن أتدخل؛ لفعلت ذلك، لكني أؤكد لك أني مع تهدئة الأمر وعودة المياه إلى مجاريها بينهما·
؟ ألا تُفكر في الإنتاج لروبي؟
- لن أتأخر عنها إذا ما طرقت أبواب الشركة بهدف أي مساعدة·
؟ ماذا حدث لهشام عباس مع الشركة؟
- لا شيء سوى أن عقده انتهى·
؟ هل سيتم تجديده؟
- لا أعرف بعد لأنه لدى الشركة حساباتها الخاصة حالياً، ولابد من أن ندرس شكل المرحلة المقبلة قبل تجديد التعاقد مع أي نجم، خاصة إذا كان التجديد يحتاج إلى مبالغ كبيرة·
؟ ··· ومصطفى قمر؟
- هو موجود في الشركة، ويعمل على ألبومه الجديد الذي يُعتبر عودة قوية له إلى ساحة الغناء·
؟ هل لديك مشروع لقناة جديدة، كما يُقال؟
- هناك دراسة في الشركة لإمكانية إطلاق فضائية جديدة، لكن ما نؤكد عليه هو وجوب ولادتها عملاقة مثل ''مزيكا''، لا قناة عادية لا يسمع عنها أحد كما يحدث الآن مع عشرات المحطات الفضائية!
؟ ··· والإنتاج السينمائي؟
- كانت لدي رغبة حقيقية في الإنتاج السينمائي، لكن الإشكالية اليوم لدى المنتجين تكمن أيضاً في القرصنة، بل هناك أفلام يتمّ تصويرها بكاميرا الهاتف المتحرك قبل أن يتم تسريبها إلى السوق السوداء!
لذلك، أعتقد أن دماراً كبيراً سوف يُصيب صناعة السينما المصرية خلال سنوات إذا لم يتمّ وضع حد لعمليات القرصنة·
؟ أخيراً، ما الرسالة القصيرة التي تُوجّهها لـ: الأمير الوليد بن طلال؟
- كان في إمكان صناعة الموسيقى أن تنتعش بربع ما تّم إنفاقه في شركة ''روتانا''، لكن للأسف لم نرَ ازدهاراً لصناعة الموسيقى رغم المجهود المبذول!
؟ محمد عبده؟
- قمة القمة، لكننا نحتاجه في حفلات جماهيرية كبيرة مثل سنوات الأمس؛ لا حفلات فندقية!
؟ نوال الزغبي؟
- ''وحشتيني''!
؟ ديانا حداد؟
- ''كفاية غياب، صوتك وحشنا ووحش الجمهور''·
؟ سميرة سعيد
- أنت ''آخر الناس المحترمين''!
؟ لطيفة؟
- حاولي أن تختاري أغانيك بعناية!
؟ راغب علامة؟
- من الأصوات الجيدة والقوية، وأتمنى أن يظلّ متماسكاً بفضل الاختيارات الصحيحة·
؟ ماجدة الرومي؟
- ما زلت أحلم بأن أتعامل إنتاجياِ مع مطربتين: السيدة فيروز وماجدة·
؟ تامر حسني؟
- أتوقع لك مستقبلاً أكبر مما تظن·
؟ ··· وعمرو دياب؟
- أنت أشهر مطرب في الوقت الحالي، لكن هناك أمورا كثيرة كان يجب أن تكون فيك!

اقرأ أيضا