عربي ودولي

الاتحاد

دول عدة تراقب القادمين من معقل الفيروس الجديد في الصين

مسافر يقف أمام جهاز لقياس درجة الحرارة

مسافر يقف أمام جهاز لقياس درجة الحرارة

أعلنت دول أوروبية وآسيوية عدة، اليوم الأربعاء، تعزيز الرقابة على المسافرين القادمين من مدينة "ووهان" الصينية التي يعتقد أنها مصدر الفيروس الجديد الذي يسبب مشاكل في التنفس.
ونشرت بريطانيا فرقا طبية لمعاينة الرحلات المباشرة القادمة من المدينة التي ظهر فيها فيروس جديد من سلالة فيروسات كورونا. أكدت وزارة الصحة الإيطالية أنها ستفرض، ابتداء من غد الخميس، "رقابة على درجات حرارة الجسم عبر ماسح ضوئي" في مطار فيوميتشينو في العاصمة روما، الذي تصل إليه يومياً ثلاث رحلات مباشرة من ووهان.
وأعلنت الوزارة، في بيان? "من المقرر أيضاً جمع استمارات توضح وجهات المسافرين ومسارهم عند وصولهم" إلى روما.
وبدأت دول أخرى بالفعل برصد درجات حرارة المسافرين القادمين من الصين، ولا سيما روسيا (عبر كاميرات حرارية في الطائرات)، وتايلاند.
وأكدت وزارة الصحة البريطانية أن ثلاث رحلات يومية بين ووهان ومطار هيثرو في العاصمة لندن تخضع منذ اليوم الأربعاء "لرقابة مشددة"، معتبرةً، في الوقت نفسه، أن خطر انتقال العدوى إلى السكان في المملكة المتحدة "منخفض".
وقالت إن فرقاً طبية تستقبل ركاب تلك الرحلات "لتسدي لهم نصائح ولمساعدة من يشعرون بالمرض".
وأضافت الوزارة التي تصنف تلك الإجراءات بـ"المتناسبة والوقائية"، أنها قد تخضع الرحلات القادمة من مدن صينية أخرى لتدابير مماثلة "إذا لزم الأمر".
ورفع خطر انتقال العدوى إلى بريطانيا من "ضعيف جداً" إلى "ضعيف" نظراً لوجود احتمال بوصول أشخاص حاملين للفيروس إلى البلاد.
وفيروس كورونا المستجد ينتمي إلى سلالة الفيروس المسبب لمتلازمة "السارس" التنفسية الحادة، وظهر للمرة الأولى في ديسمبر في سوق في مدينة "ووهان" وسط الصين وامتد إلى دول أخرى في آسيا وإلى الولايات المتحدة حيث سجلت أول إصابة الثلاثاء.

اقرأ أيضا

ترامب يقوم بأول زيارة رسمية إلى الهند اليوم