الاتحاد

الإمارات

أمطار خفيفة ورياح محملة بالغبار على مناطق بالدولة

أمطار على رأس الخيمة أمس

أمطار على رأس الخيمة أمس

هطلت على مناطق متفرقة من البلاد أمس، أمطار تراوحت بين المتوسطة والخفيفة، صاحبتها عواصف رملية على بعض المناطق، أدت إلى انخفاض مستوى الرؤية الأفقية، ورياح شديدة منذ ساعات الصباح الأولى تسببت في توقف حركة الصيد بعد تحذيرات حرس السواحل للصيادين بعدم ارتياد البحر، تجنباً لمخاطر ارتفاع الأمواج.
وبحسب المركز الوطني للأرصاد والزلازل ساد البلاد أمس، طقس مغبر بوجه عام، وغائم على أغلب المناطق، خاصة الشمالية، مع سقوط بعض الأمطار الخفيفة خلال النهار، صاحبها انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة خاصة غربا، كما سادت البلاد رياح شمالية غربية غطت معظم المناطق، كانت نشطة إلى شديدة السرعة خاصة على البحر، ومثيرة للغبار والأتربة، وأدت إلى تدني مدى الرؤية الأفقية، خاصة على المناطق الداخلية والمفتوحة، والبحر مضطرب إلى شديد الاضطراب. وحول طقس اليوم، وقع المركز أن يكون مغبرا على بعض المناطق وغائما جزئيا بوجه عام، وتستمر الرياح الشمالية الغربية النشطة والقوية بالتأثير على الدولة، خاصة على البحر، مثيرة للغبار ولبعض الأتربة، تؤدي إلى تدني مدى الرؤية الأفقية على بعض المناطق خاصة الداخلية منها، والبحر مضطرب إلى شديد الاضطراب أحيانا
وتوقع المركز أن يكون طقس الغد غائما جزئيا بوجه عام، وغائما أحيانا خاصة غربا، قد يتخلله سقوط بعض الأمطار الخفيفة أحيانا، ويستمر تأثير الرياح الشمالية الغربية النشطة والقوية أحيانا خاصة على البحر، لتكون مثيرة لبعض الغبار والأتربة على بعض المناطق الداخلية الغربية، ويكون البحر مضطرب الموج بوجه عام، وتزداد الرطوبة النسبية على بعض المناطق الداخلية، مع احتمال تشكل الضباب الخفيف.
المنطقة الغربية
وتعرضت المنطقة الغربية إلى عواصف رملية ورياح شديدة محملة بالرمال، تسببت في انخفاض الرؤية الأفقية في بعض المناطق، وارتفاع الموج ما أدى إلى إغلاق ميناء المغرق مساء أمس الأول، وتوقف جميع الرحلات البحرية من وإلى جزيرة دلما، مع توقع استمرار توقف الرحلات اليوم ما لم تتحسن الأحوال الجوية وتنخفض سرعة الرياح والأمواج.
من جانبها، كثفت بلدية المنطقة الغربية استعداداتها ورفعت جاهزية فرق الطوارئ والأزمات لمواجهة الآثار السلبية الناجمة عن الرياح الشديدة والعواصف الرملية، وما يمكن أن ينتج عنها من تساقط الأشجار وتجمع الرمال على الطرق، وطالبت البلدية السكان عبر الرسائل النصية القصيرة بضرورة توخي الحيطة والحذر أثناء القيادة على الطرقات، وخاصة الطرق الخارجية.
وأكد حمد سالم الهاملي مدير إدارة العلاقات العامة في بلدية المنطقة الغربية، جاهزية البلدية للتعامل مع الحالات الطارئة الناتجة عن الرياح الشديدة والعواصف الرملية واحتمالات سقوط الأمطار، مشيرا إلى أنها أعدت في وقت سابق خطة عمل لرفع كفاءة موظفي مكتب الطوارئ والأزمات فيها لمواجهة الزيادة المتوقعة في عدد البلاغات التي يتلقاها المكتب، خصوصاً في حالات الأمطار الغزيرة والرياح والعواصف الشديدة، وسقوط الأشجار أو النخيل على الطرق والحدائق والمتنزهات، وما قد يترتب عليها من أضرار في الأرواح أو الممتلكات، أو خدمات البنية التحتية.
وشددت البلدية على رفع مستوى جاهزية مركز الاتصال، بزيادة عدد النوافذ وخطوط الاتصال فيه، استعداداً لتلقي أكبر عدد من البلاغات التي ترد إليه، واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة بالصورة المطلوبة، والعمل على سرعة الاستجابة بالتنسيق مع الإدارات والجهات المختصة.
وكانت بلدية المنطقة الغربية نفذت عدداً من التمارين التدريبية خلال شهر أكتوبر الماضي، بهدف اختبار مدى جاهزية واستعداد متخذي القرار ومنسقي الطوارئ في الإدارات المختلفة، والتأكد من مدى قدرتهم على الاستجابة في الحالات الطارئة، فضلا عن وضع الإجراءات والبدائل المناسبة في حالات الطوارئ والأزمات.
رأس الخيمة
وشهدت رأس الخيمة أمس، موجة باردة وهطول أمطار، تراوحت بين الخفيفة والمتوسطة، وتسببت الرياح الشديدة منذ ساعات الصباح الأولى في ارتفاع المد البحري، فيما توقفت حركة الصيد بعد تحذيرات حرس السواحل للصيادين بعدم ارتياد البحر بسبب ارتفاع الأمواج.
وساهمت الأجواء الشتوية والانخفاض الملحوظ في درجات الحرارة أمس، في خروج مئات الأسر إلى البر، وازدحمت منطقة عوافي السياحية بالعائلات، كما انتعشت خلال اليومين الماضيين تجارة أخشاب التدفئة، كما زاد الإقبال على شراء الملابس الشتوية، بحسب تجار في السوق القديم، والسوق الكويتي برأس الخيمة.
وأكد محمد زاكير تاجر، أن أسعار الأخشاب لم تشهد ارتفاعاً رغم زيادة الإقبال عليها، لتوافر كميات كبيرة من أخشاب السدر والسمر وغيرها من الأنواع، فيما قال علي حسين صاحب محل لبيع الملابس الشتوية: استقدمنا خلال الأيام الماضية كميات من الملابس من محال الجملة في دبي لمواجهة الطلب المتوقع، ولافتاً إلى أن زيادة الطلب على الملابس الشتوية سيستمر حتى نهاية الشهر الجاري.
إلى ذلك، تراجعت كميات الأسماك المعروضة بأسواق الإمارة أمس بصورة ملحوظة، وخلت دكك البيع من معظم الأنواع في سوقي رأس الخيمة والمعيريض، وقال صيادون، إن معظم العاملين بمهنة الصيد لم يخرجوا إلى رحلات الصيد اليومية بسبب تقلبات الطقس، وتحذيرات الأرصاد وحرس السواحل، فيما أكد التجار أنهم اضطروا لعرض أسماك مثلجة قادمة من أسواق الإمارات الأخرى لتعويض النقص في المعروض.
أم القيوين
وحذرت الجهات المختصة في إمارة أم القيوين الصيادين من خطورة ارتياد البحر خلال الفترة الحالية، بسبب هبوب رياح قوية على الدولة، أدت إلى ارتفاع الأمواج بالقرب من الساحل، وتخطت كاسر أمواج ميناء الصيادين، فيما هطلت أمس أمطار متوسطة مصحوبة برياح شديدة على بعض المناطق منها فلج المعلا والراعفة، أدت إلى تجمع المياه في الشوارع.
وشهد سوق السمك في الإمارة ارتفاعاً ملحوظاً في الأسعار بسبب قلة المعروض نتيجة عزوف الصيادين عن الخروج إلى البحر، حيث تراوح سعر الكيلو من سمك الشعري بين120 إلى 140 درهما للمن، والصافي من 200 إلى 260 درهما للمن، وسعر سمك “البياح” 160 درهما للمن.
وطالب عدد من الصيادين في أم القيوين، الجهات المعنية بضرورة تطوير كاسر الأمواج في ميناء الصيادين الجديد للحد من دخول الأمواج، وزيادة ارتفاعه حتى لا تتخطاه الأمواج، التي تشكل خطراً على الصيادين وتؤدي إلى تحطيم قواربهم.
وقال المواطن عبدالله علي آل علي، إن الجهات المعنية في الدولة مثل حرس السواحل، ومركز الأرصاد الجوية، حذرت الصيادين من ارتياد البحر في حال اضطرابه الشديد، وتم منعهم من الخروج لممارسة مهنة الصيد، حفاظاً على سلامتهم، مشيراً إلى أنه في مثل هذه الأحوال المناخية المضطربة يصعب على الصيادين الخروج إلى البحر.
وقال الصياد سلطان راشد آل علي من سكان أم القيوين، إنه يتابع الأحوال الجوية منذ أسبوع تقريباً من خلال المواقع الإلكترونية المتخصصة بذلك، وكان على علم بهبوب رياح شمالية قوية على الدولة، لافتاً إلى أنه لم يخرج أمس إلى البحر بسبب ارتفاع الموج.
وأضاف، أن الأمواج تخطت الكاسر المخصص لميناء الصيادين الجديد في منطقة الميدان، لافتاً إلى أنه يصعب على الصيادين الخروج من الميناء في ظل ارتفاع الأمواج التي تشكل خطراً على سلامتهم، مشيراً إلى أن معظم الصيادين يلجأون للمواقع الإلكترونية لمعرفة حالة الجو قبل خروجهم إلى البحر، مشيراً إلى أن توقعات الأرصاد تشير إلى احتمالية استمرار الرياح حتى اليوم السبت.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يوجه بإنارة منطقتي الحراي 1 و2 في خورفكان