الرياضي

الاتحاد

دروس في قانونية الاحتراف للاعبي الشارقة

الشارقة (الاتحاد) - اختتمت أمس الأول محاضرات الفريق الأول بنادي الشارقة لكرة القدم، والتي أقيمت تحت عنوان «الاحتراف من منظور قانوني»، استكمالاً للبرنامج الخاص بلاعبي الفريق الأول بالنادي، والذي طرحه مدير الفريق أحمد مبارك الجنيبي، واعتمده مجلس إدارة النادي تحت مظلة مجلس الشارقة الرياضي، بحضور جميع لاعبي الفريق.
واستعرض خبير الاحتراف بمجلس الشارقة الرياضي عبد الله أبو خاطر خلال المحاضرات التي أقيمت بقاعة المؤتمرات بالمبنى الإداري مفهوم اللوائح والقوانين التي تنظم العلاقة بين اللاعب والنادي، ونظام صياغة العقود وأركان العقد، وما يجب أن يتضمنه من شروط تنقسم إلى حقوق وواجبات على اللاعب والنادي، وكيفية الالتزام بها والجزاءات والعقوبات التي يتعرض لها اللاعب في حال مخالفته لأي من هذه الالتزامات.
وتطرق أبو خاطر إلى موضوع الاحتراف كتنظيم يشمل العلاقة بين الاتحاد المحلي والقاري والدولي، وسبل الاتصال بهذه الاتحادات، في حال وجود مشاكل بين اللاعب والنادي، والتي تتم دائماً عن طريق الاتحاد الأهلي المعني، كما تحدث عن الهيئات القانونية التي تتعامل مع قضايا ومشاكل اللاعبين والأندية منها لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين وغرفة فض المنازعات ولجنة الاستئناف ومحكمة التمييز.
وركز خبير الاحتراف على التزام اللاعب بشروط التعاقد خاصة عدم إجراء أي مباحثات مع أي من الأندية الأخرى أثناء فترة سريان العقد، إلا في الأشهر الستة الأخيرة قبل نهاية العقد، وبإذن من النادي المرتبط معه في العقد، والفترات الزمنية للعقود الخاصة باللاعبين من أعمار 18 سنة وما دون والشروط الإدارية والفنية والجزاءات الموقعة على اللاعب في حال مخالفته لأي من هذه الشروط.

اقرأ أيضا

«النمور» يقبض على «الذئاب»