دنيا

الاتحاد

"الزوجة المعنفة" تشعل "تويتر السعودي"

طالب مغردون سعوديون بضرورة وضع حد للعنف الموجه، ضد المرأة من قبل المجتمع بشكل عام والأزواج بشكل خاص.

وسردت الناشطة خلود صالح الفهد عبر حسابها على موقع "تويتر" قصة لسعودية معنفة من قبل زوجها مدمن المخدرات وتعرضها للضرب والاهانة والسجن دون وجود حماية قانونية لها، وعبر هاشتاج "الضحية مريم" غرد العشرات مطالبين بمعرفة مصير مريم والتي تقضي عقوبة السجن بحسب الرواية المتداولة عنها.

وتساءل متعب القحطاني "أين القانون الذي يحمي المرأة والأبناء من سلوك الزوج المجرم، المجتمع يضج بقصص العنف اللفظي والجسدي ضد الأبناء والزوجات".

وقال البندري "اتمنى لو تنتصر مريم لتشكل قضيتها صورة قانون واضح لمريم أخرى".

وعلق عصب الحمد "قد لايكون لديها ذكور محارم يطالبون بحقها على الدولة أن تكون هي الداعم حتى تحصل على حقوقها، ولكن للأسف يتم احتجازها وسجنها".

وكتب فهد "غياب العقوبات وجهل بعض الرجال هو السبب الرئيسي وراء هذه الظاهرة، إلا أن الإعلام لازال يتعامل مع قضايا المعنفات بكل تحفظ".

اقرأ أيضا

خطوات ناجعة لتعقيم الأسطح والأثاث المنزلي