الاتحاد

عربي ودولي

القبض على 10 من الجماعات التكفيرية والإرهابية بسيناء

القاهرة (الاتحاد) - أعلن المتحدث العسكري العقيد أحمد محمد علي اعتقال القوات المسلحة والشرطة المصرية لـ 10 من العناصر الإرهابية والتكفيرية خلال الساعات الماضية، فيما أكدت السلطات المصرية نجاحها في إخماد الحريق الذي اندلع في وقت متأخر من مساء أول أمس، في خط لنقل الغاز الطبيعي بسيناء.
وقال المتحدث العسكري إنه تم اعتقال ثلاثة أفراد من المشتبه في قيامهم بوضع عبوات ناسفة على الطريق الدولي العريش - رفح أمس كما ألقت القبض على سبعة آخرين من المشتبه في انتمائهم إلى الجماعات التكفيرية والإرهابية.
جاء ذلك خلال حملة المداهمات التي قامت بها عناصر إنفاذ القانون من الجيش والشرطة في مناطق «أبو طويلة والحمادين» بمدينة الشيخ زويد وقبر عمير بالعريش».
وقال المتحدث إنه تم كذلك حرق وتدمير سيارتين فيرنا ودراجتين بخاريتين بدون لوحات معدنية أو أوراق رسمية والتي تستخدمها العناصر الإهابية في الهجوم على النقاط الأمنية وحرق 11 عشة تستخدمها العناصر التكفيرية كقاعدة انطلاق لتنفيذ هجماتها الإرهابية.
وكانت عناصر إنفاذ القانون قد قامت بمداهمة مناطق «الصفا والسلايمة» بالعريش و«النحاحلة» برفح حيث أسفرت تلك المداهمة عن القبض على ثلاثة أفراد من المشتبه في انتمائهم للعناصر الإرهابية والتكفيرية وتدمير أربع فتحات أنفاق بمنطقة النحاحلة».
كما نجحت إحدى الدوريات من إبطال مفعول عبوة ناسفة موضوعة بجوار دانة مدفعية ومجهزة بدائرة تفجير كهربي عن بعد بجهاز «موتوريلا» والتي تم وضعها أسفل خزان المياه بقرية الريسة.
على صعيد آخر، أقدم مسلحون مجهولون، على تفجير خط أنابيب لنقل الغاز الطبيعي، بمحافظة شمال سيناء والمؤدي إلى الأردن.
وصرح مصدر أمني بأن التفجير لم يسفر عن أي إصابات وأن قوات من الجيش وصلت إلى المنطقة برفقة الدفاع المدني ونجحت في السيطرة علي الحريق.
وصرح المهندس محمد إسماعيل مدير شركة الغاز في شمال سيناء بأن خطوط الغاز وشبكات الغاز المنزلية في العريش لم تتأثر بالتفجير نظرا لأن مكان التفجير يقع بعد مدينة العريش.
يذكر أنه قد سبق تفجير خط الغاز بسيناء نحو 16 مرة منذ فبراير2011.

اقرأ أيضا

مصر: 17 جريحاً جراء انفجار استهدف حافلة سياحية بالجيزة