الإمارات

الاتحاد

القيادة تحت تأثير «الإرهاق» تغرّم خليجياً 10500 درهم

دبي (الاتحاد)- غرّمت محكمة المرور في دبي موظفاً خليجياً (28 عاماً) 10500 درهم، بعد أن صدم لوحة إرشادية وأتلف مسطحات خضراء، نتيجة قيادته مركبته تحت تأثير الإرهاق.
وتعود تفاصيل الحادث موضوع الحكم إلى تورط المتهم في أواخر شهر فبراير من العام الجاري في حادث صدم لوحة إرشادية وإتلاف مسطحات خضراء في منطقة البادية، وذلك نتيجة قيادته للمركبة تحت تأثير الإرهاق؛ الأمر الذي أدّى إلى عدم انتباهه وفقدانه السيطرة على المقود ودخوله دواراً وصدمه لوحة ارشادية واتلافه مسطحات خضراء، إضافة إلى عدم توقفه في مكان الحادث.
وألقي القبض على السائق، وإحالته وملف الحادث إلى نيابة السير والمرور التي باشرت بالتحقيق معه على الفور، وأمرت بإحالته إلى محكمة المرور وفق أمر إحالة ضمّنته مطالب بتوقيع العقوبات المقررة في قانوني السير والمرور والعقوبات الاتحاديين، وذلك عن تهم قيادة مركبة تحت تأثير الإرهاق وإتلاف مال مملوك للغير وعدم الوقوف دون عذر مقبول عند وقوع حادث مروري، وعدم تجديد ترخيص المركبة بعد انتهاء مدته.
وجاء في أسباب الحكم ثبوت الاتهام المسند إلى المتهم من واقع اعتراف المتهم في تحقيقات النيابة العامة وجلسة المحاكمة وما ثبت من تقرير المعاينة ورسم تخطيط الحادث.

اقرأ أيضا

خط ساخن موحد لحماية الأطفال في دبي