الشارقة (الاتحاد) تماشياً مع عام الخير وتعزيزاً لقيم التطوع، أعلنت سجايا فتيات الشارقة التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، عن إطلاقها مبادرة تطوعية جديدة ضمن برنامجها الصيفي تحت عنوان «100 ساعة عطاء»، تهدف إلى تطوير عشرات المنازل للأسر المتعففة في عدد من مدن إمارة الشارقة. وخلال هذه المبادرة التي سيتم تنفيذها في الفترة من 30 يوليو الجاري، وحتى 24 أغسطس المقبل، ستقوم 800 فتاة متطوعة من المنتسبات إلى سجايا، بالمشاركة في عملية تطوير مجموعة من المنازل، في مدن الشارقة، وكلباء، وخورفكان، من أجل تأهيلها وتجهيزها بما ينسجم مع معايير العيش الكريم ويوفر الراحة والسعادة لساكنيها.   وقالت الشيخة عائشة خالد القاسمي، مدير سجايا فتيات الشارقة: يعتبر التطوع من أهم القيم التي نسعى إلى غرسها في نفوس فتياتنا، لتمكينهن من رد شيء من الجميل لمجتمعهن ووطنهن، وفي الوقت نفسه تنمية روح الإيجابية فيهن، ومن خلال 100 ساعة عطاء، نتطلع إلى نشر الخير وإدخال السعادة إلى نفوس الأسر التي ستعمل الفتيات على تطوير منازلها. وأكدت أن سجايا تحرص دائماً على تعليم فتياتها وتدريبهن على «فنون الحياة»، بكل ما تحمله هذه العبارة من مهارات تشمل التواصل، والتعاون، والتضامن، إلى جانب الإصرار، والمثابرة، والإيثار، للعمل على بناء الروح القيادية في نفوس الفتيات المنتسبات، لتمكينهن من المساهمة في قيادة مسيرة التنمية والتطوير بدولة الإمارات. وستقوم كل فتاة بمشاركة في هذه المبادرة، بأداء 100 ساعة تطوع خلال أربعة أسابيع، بواقع خمس ساعات يومياً، على مدى خمسة أيام في الأسبوع، وستشمل المهام تطوير المنازل بالتعاون مع عدد من الشركاء.