الاقتصادي

الاتحاد

تحسن الاقتصاد الأميركي يرفع نسبة الرضا عن أداء أوباما

اظهر استطلاع أجرته رويترز ومعهد ايبسوس لاستطلاعات الرأي ارتفاع نسبة الرضا عن أداء الرئيس الأميركي باراك اوباما بفضل تحسن الاقتصاد غير أن الأميركيين يطالبونه بالتركيز على خفض الدين والانفاق في البلاد.
وبلغت نسبة رضاء الأميركيين عن أداء اوباما 50 في المئة ارتفاعاً من 45 في المئة في ديسمبر 2010 وهي المرة الأولى التي تصل فيها إلى هذا المستوى منذ يونيو الماضي.
ومع ظهور مؤشرات على تحسن الاقتصاد الأميركي من المحتمل أن يزيد عدد الأميركيين الذين يرون أن البلاد تسير على المسار الصحيح إلى 36 في المئة في يناير الجاري من 29 في المئة في ديسمبر الماضي.

اقرأ أيضا

أرامكو: زيادة إنتاج الغاز العام المقبل