الاتحاد

خليجي 21

«اليوم»: إنها أم المعارك لحسم التأهل

دبي (الاتحاد) - تحمل مواجهات السعودية والكويت، وخاصة في كأس الخليج الكثير من بواعث الإثارة، وهي من أكثر المواجهات التي تحظى بمتابعة جماهيرية وإعلامية كبيرة، في ظل حالة التألق الكويتي “الدائم” في البطولة، والتعثر السعودي الذي لا يوجد ما يبرره، خاصة أن الأخضر هو المنتخب الخليجي الأفضل على المستوى القاري، والأكثر تأهلاً للمونديال، ومن فرط حساسية وقوة مواجهة الأخضر مع الأزرق اليوم، قال الكاتب السعودي علي السلمي في مقال بصحيفة “اليوم”: “إنها أم المعارك” وأضاف: “إنه يوم مشهود الفائز فيه مولود والخاسر فيه مفقود.. هكذا سيكون حال منتخبنا “الأخضر” وأزرقهم الكويتي اللذين سيدخلان المباراة المرتقبة بظروف متشابهة مع أن الأخير يكفيه التعادل لحسم مسألة التأهل..
فالمباراة نستطيع أن نصفها بــ”أم المعارك” لعدة أسباب، أولها أنها تجمع وصيف النسخة السابقة وحامل اللقب، وثانيها أنها مباراة “ديربي” لا تعتمد على النواحي الفنية بقدر اعتمادها على الجوانب النفسية، وثالثها أنها مباراة مفصلية لكلا المنتخبين، فالفائز سيرسم السعادة على وجوه جماهيره التي ستسانده بقوة وسيرافق العراق لنصف النهائي وبالتالي يبقي على حظوظه كاملة في المنافسة على اللقب، والخاسر سيتجرع المرارة ويغادر البطولة عبر بوابتها الخلفية”.

اقرأ أيضا