الاتحاد

الإمارات

إطلاق أول تجربة مهنية طلابية في المجالات الهندسية للمرحلة الثانوية

الشامسي والنعيمي يطلقان المبادرة لتدريب الطلاب بمشاريع بلدية العين (تصوير يوسف السعدي)

الشامسي والنعيمي يطلقان المبادرة لتدريب الطلاب بمشاريع بلدية العين (تصوير يوسف السعدي)

(العين) - أطلق معهد التكنولوجيا التطبيقية أول تجربة مهنية للطلاب المواطنين للتدريب العملي الميداني في المجال الهندسي بالمشاريع التي تنفذها الدولة بالبلديات أو المؤسسات الهندسية والتجارية ، بدءاً من الصف التاسع والتي أطلق عليها “مبادرة المهندس الصغير”، وتستوعب أربعة ألاف وخمسمائة طالب مواطن يدرسون المجال الهندسي من المرحلة الثانوية.
ودشن المعهد المبادرة التي يتم من خلالها منح الطلبة الفرص المهنية للعمل في المجالات الهندسية والصناعية ويتم خلالها إشراكهم في المشروعات الجاري تنفيذها في أرض الواقع بهدف إكسابهم الخبرات العملية والميدانية بعيدا عن قاعات الدرس، حيث تأتي انطلاقة المبادرة بالتعاون مع بلدية العين التي تزخر بالعديد من المشروعات الهندسية الحيوية والجديدة.
ووقع الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير عام معهد التكنولوجيا التطبيقية والدكتور مطر محمد النعيمي مدير عام بلدية العين اتفاقية تعاون من خلالها أطلقا هذه المبادرة الوطنية بمشاركة نخبة من طلبة ثانويات التكنولوجيا التطبيقية للمشاركة في المشروعات التنفيذية التي تنفذها البلدية حاليا في مدينة العين.
وقال الدكتور الشامسي إن المبادرة تستهدف شباب الإمارات بدءاً من الصف التاسع في جميع ثانويات التكنولوجيا التطبيقية بمختلف إمارات الدولة، مؤكدا ثقته التامة في أن هذه المبادرة الجديدة ستحقق الأهداف المرجوة منها، والتي من بينها تزويد الطلبة بفرص متميزة لمعايشة وممارسة مختلف المهام التي يقوم بها المهندس المحترف خلال عملة، إضافة إلى العمل المبكر على إكسابهم الخبرات الميدانية من خلال الاحتكاك المباشر مع المهندسين والفنيين في هذه المشروعات، ومن ثم التعرف على اهم المشكلات الهندسية والفنية التي قد تحدث خلال العمل وكيفية تلاشي هذه الأخطاء، والوقوف على متطلبات الأمن والسلامة في كافة مراحل تنفيذ المشروعات، والتعرف على المخاطر التي قد تنجم نتيجة أي خطا وكيفية العمل بدقة في خطوات عملية مدروسة لضمان حسن تنفيذ وتسليم المشروعات في المواعيد المتفق عليها .
وأضاف مدير عام معهد التكنولوجيا التطبيقية، فقال إن مبادرة “المهندس الصغير” تعمل أيضا على إطلاع شباب الإمارات من قريب على المشروعات التي يتم تنفيذها حاليا في مختلف إمارات الدولة، مشيرا إلى أن هذه المبادرة سيتم من خلالها التعاون مع كافة المؤسسات المتخصصة في المجالات الهندسة والصناعية بالدولة، وهو الأمر الذي يمكن للطلبة من خلاله الاطلاع على الفرص الوظيفية المتاحة في مختلف المجالات المتطورة والمطلوبة في سوق العمل، حيث يكتشف الطلبة ميولهم المهنية ومن ثم يعملون على اختيار الدراسة التي تناسبهم والتي يمكنهم الوصول من خلالها إلى مرحلة النضج والإبداع حتي يكونوا علامات بارزة في التخصص المختار، مما يعود على وطنهم وعلى انفسهم بالنفع والخير.
وأشار إلى أن استراتيجية العمل في معهد التكنولوجيا التطبيقية تؤكد على ضرورة اتخاذ كافة المبادرات لضمان الاكتشاف المبكر لميول الطلبة ومن ثم العمل على دعم هذه الميول، وصولا إلى تخريج كوادر إماراتية قادرة على الإبداع والتميز في كافة التخصصات التي يحتاجها سوق العمل، وهو الأمر الذي يتوافق مع توجيهات القيادة الإماراتية الرشيدة، بما يلبي متطلبات النمو الاقتصادي والمعرفي في دولة الإمارات العربية المتحدة.
من جهته، أعرب الدكتور مطر محمد النعيمي مدير عام بلدية العين عن تقديره وشكره لإدارة معهد التكنولوجيا التطبيقية لاختيارها بلدية العين لتكون نقطة الانطلاق لمبادرة “المهندس الصغير” التي تعد من المبادرات الوطنية التي تصب في صالح الإعداد المبكر والمتميز لمهندسي المستقبل في دولة الإمارات العربية المتحدة، لافتا إلى أن المعهد نجح في أن يقود منظومة متكاملة ومتطورة من التعليم التكنولوجي الثانوي والجامعي، وفق أحدث الأساليب التربوية والعلمية من أجل صناعة أجيال جديدة من الشباب الإماراتي القادر على التفاعل مع روح العصر ومتطلباته بكل جدارة واستحقاق، وهو الأمر الذي يفخر به أبناء الإمارات جميعا، مؤكدا حرص البلدية على توفير كافة الفرص الكفيلة لتحقيق أهداف هذه المبادرة الهامة.
وأضاف مدير عام بلدية العين أن المشاركين في المبادرة سيجدون كل أشكال الدعم والمساندة من مسؤولي البلدية ومن المهندسين العاملين في كافة المشروعات، مؤكدا على أن الطلبة سيستفيدون كثيرا من هذه التجربة الجديدة التي ستشكل عاملا أساسيا لجذب الكثيرين منهم للعمل في مجالات الهندسة والمشروعات الإنشائية وبناء البنى التحتية لوطنهم الأم دولة الإمارات العربية المتحدة

اقرأ أيضا

رئيسة وزراء صربيا تستقبل أمل القبيسي