الرياضي

الاتحاد

خالد الكعبي: دبي لم يتأثر بغياب «الأجانب» لكفاءة المواطنين

علي معالي (دبي) - دخل فريق دبي الأول للكرة مرحلة الاستعداد لمباراته المقبلة في الدوري أمام الوصل المقرر لها 9 مايو الجاري بملعب الوصل في زعبيل. وبدأ الفرنسي رينيه في ترتيب أوراقه من جديد بعد الاطمئنان على حالة الثنائي الأجنبي الأسترالي ريتشارد بورتا والبرازيلي ماجراو بعد غيابهما عن المباراة الأخيرة أمام الجزيرة، والتي انتهت بالتعادل 1 - 1 بسبب الإصابة، وينتظر المدرب معرفة إمكانية تواجدهما مع الفريق من عدمه بناء على التشخيص الخاص من طبيب الفريق.
وكان دبي قد حصل على 24 ساعة راحة عقب المباراة الأخيرة وعاد الفريق للتدريبات أمس بمشاركة جميع العناصر، حيث لا يغيب عن الصفوف أي لاعب في الوقت الراهن، ولا توجد أي إيقافات حالية في صفوف دبي باستثناء حالتي الإصابة.
من جانبه، عبر خالد الكعبي مدير الكرة عن سعادته بالمستوى الذي وصل إليه فريقه، خاصة أن دبي أصبح يؤدي بشكل متزن تماماً في كثير من اللقاءات بدون مشاركة عدد من اللاعبين الأجانب وخير مثال مباراة الجزيرة الأخيرة. وقال: لم نتأثر كثيراً بغياب بورتا وماجراو وهو ما يؤكد أن الفريق بلاعبيه الحاضرين من المواطنين يستطيع تقديم المستوى المتميز، وهي من المكاسب المهمة التي جناها دبي هذا الموسم بوجود عدد كبير من اللاعبين المواطنين، خاصة من العناصر الشابة في الكثير من المباريات المهمة.
وأضاف: التعادل مع الجزيرة أفضل من الخسارة، والنقطة مكسب، وفريقي لعب المباراة بأريحية بعيداً عن الضغوط وقدم مستوى طيباً رغم النقص العددي في المباراة، ولا شك أن الجزيرة منافس قوي ولديه لاعبين أجانب ومواطنين على أعلى مستوى، وفي المقابل لم يتأثر دبي بغياب لاعبيه الأجانب.
تابع: هناك قاعدة جيدة من اللاعبين الشباب بصفوف دبي، ودفع بها رينيه مدرب الفريق على فترات في المباريات السابقة وسيتم السير على نفس النهج حتى نهاية الموسم لكي تكتسب هذه المجموعة خبرات يستفيد منها الفريق في المواسم المقبلة، وهذه السياسة مهمة جداً لإيجاد تواصل مهم بين الأجيال في النادي.

اقرأ أيضا

منصور بن محمد يتوج الفائزات.. لوسي بطلة الطواف النسائي