الاتحاد

عربي ودولي

الأسد يدعو إلى حوار بناء مع أميركا

دعا الرئيس السوري بشار الأسد إلى قيام حوار إيجابي وبناء بين بلاده والولايات المتحدة على أساس المصالح المشتركة والاحترام المتبادل· وقال بيان رئاسي سوري إن الرئيس الأسد عرض، خلال استقباله وفد الكونجرس الأميركي برئاسة آدم سميث، ''العلاقات الثنائية بين سوريا والولايات المتحدة وآفاق تطويرها''، حيث أشار الرئيس الأسد إلى أهمية قيام حوار إيجابى وبناء بين سوريا والولايات المتحدة على أساس المصالح المشتركة والاحترام المتبادل· واستعرض الأسد ''رؤية سوريا للأوضاع فى منطقة الشرق الأوسط ولاسيما بعد العدوان الإسرائيلى الأخير على قطاع غزة الذي أوقع آلاف الضحايا المدنيين من أبناء الشعب الفلسطيني، وتسبب في تدمير البنى التحتية وحتى الأراضي الزراعية والمشافي والمدارس''·
ونقل البيان الرئاسي عن الوفد الأميركي تأكيده ''الدور المهم لسوريا في المنطقة، وتطلع الإدارة الأميركية الجديدة إلى تطوير العلاقات السورية الأميركية بما يخدم الاستقرار في الشرق الأوسط''· وكان الأسد قد دعا الاثنين الماضي في مقابلة مع تلفزيون المنار التابع لحزب الله اللبناني، الى حوار ''بلا شروط'' مع الادارة الاميركية الجديدة·
من جهة أخرى أكد مصدر رسمي سوري امس أن الرئيس السوري بشار الأسد لم يتطرق مطلقاً لموضوع ''حزب الله'' مع موفد الرئيس الفرنسي فيليب ماريني خلال زيارته هذا الاسبوع لدمشق· وقالت صحيفة ''تشرين'' الحكومية إن ''الرئيس الأسد لم يتطرق مع ماريني اثناء زيارته لدمشق الاسبوع الماضي من قريب أو بعيد لموضوع حزب الله ولم يأت على ذكره اطلاقاً''· وكان ماريني موفد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي زار سوريا الاسبوع الماضي وأدلى بتصريحات في بيروت بعد ذلك قال فيها انه فهم من الرئيس الأسد أن سوريا أدت دوراً ايجابياً حيال حزب الله لضبط النفس إبان الهجوم الاسرائيلي على غزة· وقال ماريني ''قال لي الرئيس الأسد انه استخدم نفوذه لكي يتبنى حزب الله موقفاً مسؤولاً، ولكي يمارس ضبط النفس خلال أحداث غزة''· وانطلقت خلال النزاع في غزة دفعتان من الصواريخ من جنوب لبنان في اتجاه شمال اسرائيل، ما أثار مخاوف من اتساع النزاع ليشمل الاراضي اللبنانية، إلا أن حزب الله أعلن مراراً التزامه موقف الحكومة المتمسك باحترام القرار الدولي 1701.

اقرأ أيضا

الحريري: لبنان يمر بظرف عصيب ليس له سابقة في تاريخنا