الاتحاد

عربي ودولي

موسكو ترهن نشر صواريخ اسكندر بنصب الدرع الأميركية

اعتبرت وزارة الخارجية الروسية أن الكلام عن تعليق روسيا نشر صواريخ من نوع ''اسكندر'' في منطقة كالينينجراد (غرب) في غير مكانه، لأن موسكو لا تنوي نصبها إلا في حال نشر أجزاء من الدرع الاميركية المضادة للصواريخ في بولندا وتشيكيا·
وأوضحت الوزارة في بيان نشر على موقعها الالكتروني ''الكثير من وسائل الإعلام الاجنبية والمسؤولين السياسيين كانت لهم مواقف من هذا (التعليق) (··) لكن لم يتم تعليق أي شيء، لأنه ليس هناك أساساً ما ينبغي ليعلق''·
وأضافت الوزارة أن ''الرئيس (الروسي) ديمتري مدفيديف ذكر صواريخ اسكندر في كالينينجراد كأحد الإجراءات الممكن اتخاذها رداً على مشروع الدرع الاميركية المضادة للصواريخ، ونشدد على أن الأمر يتعلق برد''· وقالت الوزارة ''من دون درع مضادة للصواريخ (اميركية) لا صواريخ (روسية) اسكندر في منطقة كالينينجراد، لكن في حال نشر الدرع فإننا سنرد''·
وأعلنت روسيا، التي تعتبر نشر هذه الدرع في أوروبا تهديداً لأمنها، في نوفمبر أنها ستنشر صواريخ في كالينينجراد الجيب الروسي المحاط بدول من الاتحاد الاوروبي· وكانت وكالة أنباء انترفاكس الروسية نقلت الاربعاء عن مسؤول في هيئة اركان القوات المسلحة الروسية أن هذا المشروع ''علق لأن الادارة الاميركية الجديدة لا تسرع برنامج نشر'' الدرع المضادة للصواريخ· ووقعت براغ وواشنطن العام الماضي اتفاقين بغية نصب رادار قوي جنوب غرب براغ بحلول عام 2012 على أن تنشر عشرة صواريخ اعتراضية في بولندا لمواجهة اطلاق صواريخ محتملة بعيدة المدى من دول مثل ايران·
من جانب آخر نسب إلى مسؤول روسي قوله إن وزيري الدفاع والخارجية الروسيين سيلتقيان بنظيريهما الأميركيين لمناقشة قضايا استراتيجية حساسة قبيل اجتماع رئاسي متوقع في الثاني من ابريل· ومن المتوقع أن يلتقي الرئيس الأميركي الجديد باراك أباما نظيره الروسي دميتري ميدفيديف للمرة الأولى على هامش قمة لندن للدول العشرين التي دعي إليها لمناقشة سبل محاربة الأزمة الاقتصادية وإصلاحات مالية عالمية· ونقلت وكالة ايتار تاس للأنباء عن سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية قوله ''بالطبع فإن وزيري الشؤون الخارجية والدفاع سيرجي لافروف وأناتولي سيرديوكوف ونظيريهما الأميركيين سيناقشون التعاون قبل قمة مجموعة العشرين في لندن''· ولم يذكر ريابكوف متى أو أين ستجري المحادثات· وسيكون هذا أول لقاء يجمع لافروف وسيرديوكوف بوزيرة الخارجية الأميركية الجديدة هيلاري كلينتون التي عينها أوباما هذا الشهر·

اقرأ أيضا

وزيرا خارجية مصر وإثيوبيا يبحثان استئناف مفاوضات سد النهضة