صحيفة الاتحاد

الرياضي

إصابة كومباني أمام البرتغال تثير قلق مدرب بلجيكا

بروكسل (رويترز)

يخضع فينسن كومباني، مدافع بلجيكا، لفحص بالأشعة لتحديد إمكانية لحاقه بكأس العالم، بعدما تعرض لإصابة في الفخذ خلال تعادل بلاده دون أهداف مع البرتغال في مباراة ودية لكرة القدم.
وغادر المدافع البالغ عمره 32 عاماً المباراة بعد مرور عشر دقائق من الشوط الثاني، بعدما بدا أنه أصيب دون تدخل وبعد محاولة اللحاق بالكرة، وقال روبرتو مارتينيز مدرب بلجيكا «كان القلق واضحاً علينا عندما خرج من الملعب»، كما أكد أنه سيحتاج إلى 48 ساعة للتعرف على خطورة الإصابة، وأضاف «شعر بعدم راحة في فخذه أثناء الخروج من الملعب. إنه ليس صغيراً ويعرف جسده، في ذلك الوقت كان خروجه في توقيت سليم».
وأصبحت الإصابة هي محور الحديث في هذه المباراة المتكافئة بعدما أظهر كل منتخب رغبته الهجومية قبل انطلاق كأس العالم الشهر الحالي، لكن من دون لمسة مؤثرة أمام المرمى.
وقدمت بلجيكا، والبرتغال، بطلة أوروبا، أداء جيداً في بعض الفترات، وصنع البرتغالي برناردو سيلفا فرصاً عدة في نهاية الشوط الأول. وسنحت أفضل فرصة لبلجيكا عبر المدافع يان فرتونن الذي خاض مباراته رقم 100، إذ أجبر الحارس بيتو على التصدي للكرة بشكل رائع.