الاتحاد

عربي ودولي

أوباما الأوفر حظاً في كارولاينا الجنوبية اليوم

هيلاري تحيى أنصارها في جامعة بكارولاينا الجنوبية

هيلاري تحيى أنصارها في جامعة بكارولاينا الجنوبية

أظهر استطلاع مشترك لرويترز ومؤسسة زغبي وشبكة ''سي·سبان'' ان باراك أوباما متقدم على منافسته هيلاري كلينتون بفارق 13 نقطة، لكن نسبة التقدم تراجعت قليلا عشية اجراء الانتخابات الأولية في ولاية كارولاينا الجنوبية لاختيار مرشح الحزب الديمقراطي لخوض انتخابات الرئاسة الأميركية· وانسحب دينيس كوسينيتش المرشح الديمقراطي من السباق الرئاسي·
وأعلنت صحيفة ''نيويورك تايمز'' دعمها للديمقراطية هيلاري كلينتون والجمهوري جون ماكين، معبرة عن أملها في اختيارهما من قبل حزبيهما لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة·
وستجري الانتخابات التمهيدية للمتنافسين الديمقراطيين في كارولاينا الجنوبية اليوم·
وأظهر استطلاع الرأي ان نسبة تقدم أوباما الذي يصبو لأن يكون أول رئيس أميركي أسود على كلينتون في الولاية تراجعت نقطتين الليلة قبل البارحة· وحصل أوباما في الاستطلاع التتابعي على 38 %، بينما حصلت كلينتون التي تصبو لأن تكون أول رئيسة للولايات المتحدة على 25 %، وجاء جون ادواردز في المركز الثالث وأضاف نقطتين الى رصيده ليصبح 21 %، مقتربا أكثر من المركز الثاني·
وكان أوباما سناتور أيلينوي متقدما على كلينتون في استطلاع الرأي الذي نشر قبل 3 أيام بفارق 18 نقطة لكن تراجعت نسبة التأييد التي حصل عليها من 43 إلى 38 %·
ومازال أوباما يتمتع بتأييد قوي بين الأميركيين من أصل أفريقي الذين يشكلون نصف ناخبي ولاية ساوث كارولاينا المحتملين بنسبة 55 % مقابل 18 % لكلينتون· والسباق في كارولاينا الجنوبية مازال به بعض الجوانب التي لم تحسم بعد، فهناك 11% من الناخبين في الولاية لم يختاروا مرشحهم حتى الآن، وهي نسبة كبيرة في اليوم الذي يسبق الانتخابات·
من جهتها، قدمت ''نيويورك تايمز'' أمس الأول دعمها للمرشحين هيلاري وماكين·
وأوضحت هيئة تحرير الصحيفة التي تصدر على الساحل الشرقي وتتمتع بمكانة كبيرة، ان التجربة تشكل سببا لتقدم كلينتون على منافسها أوباما· وكان أوباما فــــــاز في مجالس الناخبين في ولاية ايوا لكنه هـــــــزم أمام كلينتون في الانتخابات التمهيدية في نيوهامبشير ثم في المجالس الانتخابية في نيفادا·
وكتبت هيئة تحرير الصحيفة ان كلينتون ''تتمتع بالقدرة على تحقيق الوحدة والقيادة''· وأضافت ''بعد ان استمعنا اليها تتحدث عن الرئاسة وعن سياساتها وردودها على المشاكل الكبرى لأميركا، أعجبنا الى حد كبير بمعرفتها العميقة للقضايا وقوتها الفكرية وتجربتها الواسعة''·
وأشارت الصحيفة خصوصا الى الخبرة التي اكتسبتها المرشحة الديموقراطية في مجال الأمن القومي خلال عملها في مجلس الشيوخ·
من جهة اخرى، قالت الصحيفة ان السناتور ماكين هو الجمهوري الوحيد الذي يعد بإنهاء اسلوب حكم ادارة جورج بوش''، مشيدة بتأكيدات ماكين انه يريد العمل بعقلية غير حزبية·
الى ذلك، أكد مسؤولون من حملة المرشح الديموقراطي كوسينيتش مساء أمس الأول ان المرشح الذي لا يحظى بفرص كبيرة بالفوز تخلى عن سعيه للحصول على ترشيح حزبه لخوض سباق الرئاسة الأميركية·

اقرأ أيضا

مجلس الأمة الجزائري يبدأ إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن عضوين