الاتحاد

الاقتصادي

صكوك «الخليج الأول» تستقطب 3 أضعاف المبلغ المطلوب

أبوظبي (الاتحاد) - فاقت القيمة الاجمالية للاكتتاب على صكوك بنك الخليج الأول المبلغ المستهدف والبالغة قيمتها 500 مليون دولار(1,84 مليار درهم) بنحو 2,8 ضعف لتصل الى 1,4 مليار دولار أميركي.
وكان الاكتتاب على صكوك بنك الخليج الأول قد انطلق أمس الاول، وانتهى في اليوم نفسه.
وطرح الاكتتاب على هذه الصكوك بقيادة بنك الخليج الأول، وبالتعاون مع سيتي بنك، اتش اس بي سي، بنك أبوظبي الوطني وبنك ستاندرد تشارترد كمدراء اكتتاب مشتركين، حيث بلغ السعر النهائي لهذه الصكوك التي تُستحق بعد خمس سنوات، 287,5 نقطةَ أساس فوق متوسط أسعار مقايضة الفائدة.
وكانت هذه الصكوك قد صنفت عند A2 من قبل موديز و A+ من قبل فيتش، كما تم إدراجها في سوق لندن للأوراق المالية بمعدل ربح يبلغ 4,046%، حيث ستُستخدم عوائدها لتمويل ودعم العمليات العامة الإسلامية للبنك.
وقال أندريه الصايغ، الرئيس التنفيذي لبنك الخليج الأول” يعكس الاقبال القوي الذي تلقيناه من المستثمرين على هذا الاكتتاب، ثقة المستثمرين الكبيرة في البنك والأُسس الصلبة التي يقوم عليها وقدرته على توفير عائدات مستدامة لمساهميه.”
واضاف” تعد هذه عملية الاكتتاب الثانية على صكوك بنك الخليج الأول، حيث شَهِدنا استجابة كبيرة خلال عمليتي الاكتتاب من المستثمرين في الشرق الأوسط وأوروبا وآسيا، كما ساهمت استراتيجيتنا وأنشطتنا للتوسع الدولي في تعزيز ثقة العملاء في البنك، الأمر الذي انعكس بدوره على استمرار اقبال المستثمرين العالميين على منتجاتنا وحلولنا المالية “.
وتابع” حقق الاكتتاب على هذه الصكوك والذي تم بالتعاون مع مدراء الاكتتاب المشتركين قيمةٌ إجمالية تُقدر بـ 1,4 مليار دولار أمريكي، حيث ستُستخدم قيمة هذه الصكوك لدعم العمليات العامة الإسلامية لبنك الخليج الأول وتعزيز خدماتنا ومواصلة تنويع عروضنا المالية والتمويلية”.
وتَوزعَ المستثمرون على عدد من المناطق في العالم، حيث بلغت نسبتهم 69% من منطقة الشرق الأوسط، 15% من أوروبا و16% من آسيا، أما على الصعيد القطاعي، فقد شكلت البنوك الاستثمارية والتجارية نسبة 72% من المكتتبين، تبعتها صناديق الاستثمار بنسبة 18%، في حين بلغت نسبة المستثمرين من الخدمات المصرفية الخاصة 7% وصناديق التأمين 3 %.

اقرأ أيضا

تقنية 5G.. مميزات جديدة تفوق البشر