الاتحاد

الإمارات

جامعة زايد توقع مذكرة تفاهم مع مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب


دبي- منى بوسمرة:
وقعت جامعة زايد صباح أمس مذكرة تفاهم مع مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب تستهدف تطوير التعاون المشترك بين الجانبين، وتوحيد جهودهما للمساهمة في انضمام دولة الإمارات العربية المتحدة إلى مبادرة البرامج الريادية الدولية من خلال تطبيق معايير جمعية أبحاث الأعمال الريادية العالمية الخاصة - الرافد الدولي للمبادرة - في هذا المجال
ويأتي توقيع الاتفاقية في الوقت الذي تفتقر اليه الدولة للارقام والاحصاءات المعنية بـ عدد رواد الاعمال من المواطنين والذين يقتحمون هذا القطاع سنويا، وسيضم برنامج عمل المرحلة المقبلة ارسال مدرسين من جامعة زايد الي الولايات المتحدة للمشاركة في ورش عمل متخصصة·
وقد قام بتوقيع الاتفاقية كل من الدكتور حنيف حسن مدير جامعة زايد وعبد الباسط الجناحي المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب·
ونصت الاتفاقية على أن يقوم الطرفان بتوفير كافة الموارد والإمكانيات للمساهمة في انضمام دولة الإمارات العربية المتحدة إلى مبادرة البرامج الريادية الدولية في عام ،2006 خلال سلسلة من الإجراءات التي تتضمن استكمال كافة الوثائق والاتفاقيات التي تؤهل الجانبين لنشر المبادرة داخل الدولة وفقاً لمعايير جمعية أبحاث الأعمال الريادية العالمية الخاصة، ووضع الاستراتيجيات والمناهج والأبحاث بما يتناسب مع معايير الجمعية، والإعداد لتنظيم لقاءات ومناقشات مع نخبة من قيادات الأعمال في الدولة إلى جانب المشاركة في دورات وورش عمل دولية في هذا المجال·
وقال الدكتور حنيف حسن 'يسعدنا توقيع مذكرة التفاهم مع مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب، حيث نتطلع لأن تساهم هذه المذكرة في تعزيز التعاون مع هذه المؤسسة الرائدة، للعمل معاً على تطوير قطاع الأعمال المتوسطة والصغيرة في دولة الإمارات العربية المتحدة '·
وأكد علي أن هذه الاتفاقية ستساهم في تفعيل الجهود الرامية إلى إشراك دولة الإمارات ضمن هذه المبادرة العالمية، من خلال الأبحاث والبرامج التدريبية التي سيتم تنظيمها بالتعاون مع المؤسسة خلال العام القادم لتعزيز الوعي حول أهمية قطاع الأعمال الخاصة، ودوره في تسريع عملية التنمية، الأمر الذي من شأنه أن يمهد الطريق لعملية الانضمام للمبادرة· واعرب عبد الباسط الجناحي عن سعادته بتوقيع مذكرة تفاهم مع واحدة من أبرز مؤسسات التعليم العالي في الدولة، بهدف الارتقاء بمستوى التعاون والتواصل بين الجانبين، والعمل على تهيئة قطاع الأعمال الخاصة في الدولة بما يتلاءم مع أرقى المواصفات والمعايير العالمية·
وقال بناء علي توجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع ودعم الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم رئيس المؤسسة تسعي المؤسسة الي التميز وعقد الاتفاقات التي تعزز مكانتها في الدولة وتقدم افضل الافكار الجديدة وتدعمها·

اقرأ أيضا