الاتحاد

الرياضي

فرهاد مجيدي: سأغامر بإصابتي لمصلحة الوصل واللحاق بمباراة الحصن


محمد حمصي:
ينتظر الجهاز الفني للوصل تقرير طبيب الفريق بخصوص الاصابة التي تعرض لها فرهاد مجيدي خلال مباراة الأهلي الأخيرة وامكانية مشاركته في لقاء دبا الحصن يوم الثلاثاء القادم على أساس أن وجود فرهاد ضروري جداً في هذه المرحلة الحرجة·· ورغم احتمالات مشاركة فرهاد من عدمها لأن ذلك سيعتمد على التقرير النهائي للطبيب والمقرر غداً إلا أن النجم الايراني أكد ل 'الاتحاد الرياضي' بأنه سيغامر في اصابته من أجل مصلحة الوصل ومراعاة الظروف الدقيقة التي يمر بها والمساهمة مع زملائه بايقاف نزيف النقاط وصولاً للنتائج الايجابية·· وقال فرهاد إن مباراة دبا الحصن في غاية الأهمية وأن كل فريق يسعى لحصد النقاط الثلاث من أجل الابتعاد خطوة عن منطقة الخطر والاقتراب من منطقة الأمان مشيراً إلى أن الحصن سيدخل المباراة بطموح الفوز باعتباره يمثل ذيل القائمة ويتطلع لتحسين نتائجه في نفس الوقت الذي يسعى فيه الوصل للخروج من هذه (الدوامة) وتحقيق نتائج تتناسب مع امكانياته وسمعته·
نعتذر للجمهور
وقدم مجيدي اعتذاره للجماهير الوصلاوية مطالباً اياها بعدم التخلي عن فريقها في هذه الظروف الصعبة والوقوف خلفه حتى يتمكن من الخروج من الأزمة الحالية كما طالبها بالتحلي بالصبر وعدم اليأس والاستسلام للنتائج الطيبة مؤكداً لها بأن هذه الظروف لن تستمر وأن النتائج الايجابية قادمة في الدور الثاني والذي سيكون بمثابة صفحة جديدة يفتحها الوصل في مسيرة الدوري· وذكر فرهاد بأن عوامل كثيرة أدت إلى تدهور النتائج في معظم الجولات الماضية منها سوء الحظ بالاضافة إلى وجود عناصر شابة غير قادرة في بعض الأحيان على تحمل الخسارة مما يؤدي إلى اهتزاز الثقة في المباريات التالية كما حدث بعد خسارة الفريق أمام الجزيرة وتكرار ذلك في لقاء الأهلي الأخير قائلا بأن حالة الاحباط أصابت اللاعبين بعد هدفي فيصل خليل في الشوط الأول والشعور بأن المباراة قد أفلتت من أيديهم· وأكد فرهاد بأنه لا خوف على الوصل وهو قادر على تجاوز الكبوة وتصحيح المسار بتكاتف وتعاون الجميع وطالما أنه يملك الامكانيات والقدرات الفنية والبدنية التي تؤهله لذلك لافتاً إلى أن الأمور ستتغير في الدور الثاني لأن اللاعبين يقدرون حجم المسؤولية وما هو مطلوب منهم في المرحلة القادمة·
هل المشكلة جماعية؟
وبسؤال فرهاد مجيدي عما اذا كانت مشكلة الوصل غياب الناحية الجماعية والاكتفاء بالمهارات الفردية كما قال المدرب الجديد التشيكي ايفان هتسيك أجاب بأنه لا يريد التعليق على هذا الموضوع لكنه يؤكد بأن اللاعبين قادرون على تغيير الصورة وتحقيق أفضل النتائج والأيام ستثبت ذلك على حد قوله· وأضاف فرهاد بأن الدوري لم ينته بعد وإن كان الفريق قد خسر المنافسة على اللقب لكنه قادر على احتلال مركز مناسب والتفكير ببطولة كأس الاتحاد وكذلك لقب الكأس·
انتظروا فرهاد
ورداً على سؤال عن قلة الأهداف التي سجلها حتى الآن في المسابقة (ثلاثة أهداف) قياساً بأهدافه العديدة في المواسم الماضية قال فرهاد بأن ظروف الفريق تؤثر لا محالة على فعاليته في التهديف إلى جانب سوء الحظ الذي لازمه في معظم المباريات مؤكداً بأن هذا الوضع لن يستمر طويلاً وأنه سيعود بقوة للمساهمة مع بقية زملائه بالوصول إلى النتائج المرجوة واخراج (الأصفر) من دائرة الخطر· كما أكد فرهاد بأنه لن يبخل بجهده وعطائه وخبرته في سبيل دعم مسيرة الوصل واستعادة المكانة الرفيعة التي كان يتبوؤها الفريق في السنوات الماضية·

اقرأ أيضا

«المؤقتة» تحسم مصير تجمع «الأبيض» في يناير