الاتحاد

عربي ودولي

وزاري المؤتمر الإسلامي يدعو إلى نشر بعثة مراقبة دولية في غزة

عائلة فلسطينية لاجئة في مدرسة تابعة للأم المتحدة تحولت إلى مخيم للنازحين من العدوان الإسرائيلي في غزة

عائلة فلسطينية لاجئة في مدرسة تابعة للأم المتحدة تحولت إلى مخيم للنازحين من العدوان الإسرائيلي في غزة

دعا وزراء خارجية دول منظمة المؤتمر الإسلامي امس الى نشر بعثة مراقبة دولية في قطاع غزة، معربين عن خيبة املهم حيال عدم إصدار مجلس الامن الدولي قرارا بوقف فوري لاطلاق النار·
ودعا الوزراء في بيان اصدروه في ختام اجتماع طارئ عقدوه في مقر الامانة العامة للمنظمة في جدة الى ''تمركز بعثة مراقبة دولية في قطاع غزة لوقف تصعيد النزاع وضمان استقرار الاوضاع هناك''· وطالبوا ''المجتمع الدولي بسرعة التحرك لانهاء العدوان'' ، معربين عن ''خيبة أملهم إزاء عدم قيام مجلس الأمن الدولي بما يلزم لوقف اطلاق النار'' ومطالبين المجلس بـ''النهوض بمسؤولياته في صون السلم والامن الدوليين''·
وشارك في الاجتماع معالي الدكتور أنور محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية ·
وقال البيان الختامي '' في حال فشل مجلس الأمن في اتخاذ إجراء لوقف العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة، فان المجلس يدعو جميع الدول الاعضاء في منظمة المؤتمر الاسلامي الى أن تتحد دعما للدعوة الى عقد اجتماع للجمعية العامة للامم المتحدة''· ودان البيان ''العدوان الوحشي الذي تواصل إسرائيل اقترافه ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة'' ، مؤكدا ''دعمه للسلطة الوطنية الفلسطينية ومؤسساتها الشرعية في مواجهة آثار العدوان'' من دون اي إشارة إلى حركة حماس·
وكان الأمين العام للمنظمة أكمل الدين إحسان أوغلي القى كلمة في مستهل الاجتماع دان فيها بشدة ''العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة'' ، معتبرا انه ''استباح كل المحرمات وبلغ مستويات شديدة الخطورة''·
ودعا أوغلي الى ''القيام بعمل إنساني عاجل ومتكامل تحت مظلة منظمة المؤتمر الإسلامي حتى يوفر لضحايا العدوان الاسرائيلي في قطاع غزة ما يحتاجونه من اغاثة انسانية عاجلة في المجالات كافة''· كما دعا الى أن ''يكون لم الشمل الفلسطيني على رأس اولويات القوى الفلسطينية كافة''·وقال ''ينبغي للجميع العمل على إنهاء حالة فرقة الكلمة التي تبيح للاعداء النفاذ إلى اغراضهم، وتسمح لهم باستغلال هذه الخلافات لتحقيق أهدافهم ومآربهم''·
كما القى وزير خارجية السنغال الشيخ تيجاني كاديو الذي ترأس بلاده الدورة الحالية للقمة الاسلامية كلمة أشار فيها ''الى أهمية أن تتضافر كافة الجهود للدول الاعضاء للوقوف امام العدوان المتواصل''· وقال وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية نزار بن عبيد مدني في كلمته ان ''ما يجري في قطاع غزة لا يمكن وصفه الا بأنه مذبحة بشعة وجريمة في حق الانسانية ولن تكون نتيجتها سوى المزيد من العنف والتطرف والابتعاد عن هدف السلام الذي تزعم اسرائيل وتدعي انها تسعى اليه وتعمل على تحقيقه'

اقرأ أيضا