الاتحاد

عربي ودولي

الائتلاف الشيعي يرشح الجعفري لرئاسة الحكومة بعد تنازل الجلبي

بغداد-وكالات الأنباء: أعلن رئيس اللائحة الشيعية الفائزة في الانتخابات العراقية عبد العزيز الحكيم أمس ان اللائحة رشحت بالإجماع ابراهيم الجعفري لشغل منصب رئيس الوزراء في العراق بعد ان انسحب منافسه احمد الجلبي في اللحظات الأخيرة· وقال رئيس المجلس الأعلى للثورة الاسلامية 'تمت تسمية الجعفري بالاجماع'· وقد واجه الجعفري الذي يرأس حزب الدعوة الإسلامية في العراق منافسة من داخل الائتلاف من الجلبي الذي كانت تدعمه وزارة الدفاع الأميركية في وقت سابق·
ولكن الجلبي انسحب ووافق أعضاء الائتلاف في الجمعية الوطنية والبالغ عددهم 140 عضوا بالإجماع على ترشيح الجعفري للمنصب خلال اجتماع في بغداد· ولا يزال الجعفري يواجه تحديا من رئيس الوزراء المؤقت إياد علاوي لكن قائمة الأخير لم تحصل إلا على 14 في المئة فقط من الأصوات في الانتخابات التي جرت أواخر الشهر الماضي·
وهناك حاجة إلى أغلبية الثلثين في الجمعية لتشكيل حكومة وهو هامش لا يتوفر لدى أي تحالف بمفرده· ولكن في حالة تحالف الائتلاف العراقي الموحد مع تكتل الأكراد الذي احتل المركز الثاني في الانتخابات وحصل على 75 مقعدا فمن الممكن أن يمثلا معا هذه الأغلبية وأن يقتسما المناصب الرئيسية بينهما· وأعلن الأكراد بالفعل أنهم يريدون أن يتولى جلال الطالباني زعيم الاتحاد الوطني الكردستاني منصب رئيس البلاد وهو منصب شرفي بصورة كبيرة· ولم يتفق الأكراد بعد على التحالف مع أي جانب وما زالوا يجرون محادثات مع كل من الائتلاف العراقي الموحد وقائمة علاوي·
من جانب آخر زعمت حركة المجتمع الديمقراطى العراقى ان الائتلاف الشيعى عرض على علاوى منصب نائب رئيس الوزراء وحقيبة وزارة الخارجية الا ان علاوى رفض الامر· وقال علاوى اذا لم احظ برئاسة الوزراء فسأكون معارضا للحكومة وادير معارضة سياسية عليها· وقد قرر مجلس الوزراء العراقي أمس تشكيل هيئة خاصة لتطبيع الأوضاع في محافظة كركوك ذات العرقيات المتعددة· وأكد مصدر في وزارة العدل العراقية ان المجلس قرر تشكيل هيئة عليا متخصصة لتنفيذ احكام المادة 58 من قانون ادارة الدولة العراقية والخاص بتطبيع الأوضاع في محافظة كركوك· وقال رئيس مجلس محافظة كركوك ان تحديد مصير المدينة بضمها إلى إقليمهم الشمالي هو من صلاحيات الجمعية الوطنية وليس المجلس البلدي المنتخب للمدينة· من جهته قال مسعود البرزاني ان التكتل الكردي الذي احتل المرتبة الثانية في الانتخابات التي جرت الشهر الماضي سيشكل تحالفا مع اكثر الاحزاب تأييدا لاقامة نظام اتحادي تعددي في العراق· وفي السياق نفسه قررت أمس الجماعة الاسلامية وهي تنظيم كردي فازت لائحته بمقعدين في الجمعية الوطنية العراقية الانضمام الى لائحة التحالف الكردستاني من أجل تشكيل كتلة برلمانية من 77 عضوا·

اقرأ أيضا

مقتل سائح فرنسي وإصابة جندي في عملية طعن شمالي تونس