الاتحاد

الرياضي

ميلان ماتشالا مدرب العين: الأخطاء الفردية ذبحتنا ··وضربة الجزاء نقطة تحول


رأفت الشيخ
في أول تعليق له على مباراة فريقه امام الوحدة قال التشيكي ميلان ماتشالا المدير الفني لفريق العين أنه يتقدم باعتذار لكل جمهور العين وكل عشاقه عن المباراة وعن الهزيمة التي لحقت بالفريق·
واضاف:أعرف جيدا قيمة المباراة وأهميتها بالنسبة لجماهير العين باعتبارها الديربي الأهم في الكرة الإماراتية وباعتبارها ديربي القمة الخاص بالعاصمة ولذلك أعتذر للجماهير العاشقة عن هزيمة فريقها·
وواصل بقوله إن الاعتذار المناسب للجماهير يجب أن يكون عمليا ومن خلال تقديم عرض قوي وتحقيق نتيجة طيبة ومرضية في المباراة المقبلة أمام الامارات وكذلك في المباريات القادمة لإرضاء الجمهور العيناوي وأن نقدم كل ماعندنا في الملعب·
وعن المباراة قال:كرة القدم قد يحدث بها بعض المفاجآت مشيرا الى أننا قبل بداية المباراة تحدثنا مع اللاعبين عن أهمية التركيز وتحدثنا عن كل التفاصيل الخاصة باللعب وعن التنظيم في الملعب وحذرنا من الكرات الخطرة من اليمين ولكننا استقبلنا هدفا مبكرا جدا جاء من اليمين رغم تحذيرنا للاعبين·
وقال إنه بعد الهدف حاولنا التعديل وكان يمكن أن يسجل أي من ناصر خميس أو نواه أنوكاشى ولكن جاء الهدف الثانى قبل أن ننجح في تسجيل هدف مهم لرامي يسلم ·
وواصل المدير الفني العيناوي بقوله أن ضربة الجزاء كانت مفترق طرق في المباراة لأننا بينما كنا نبحث عن التعادل كان قرار الحكم باحتساب ضربة جزاء مع طرد حميد فاخر من الملعب وأنا لن أتحدث عن قرار ضربة الجزاء ولا عن قرار الطرد لأن هذا ليس عملي وهناك ناس وخبراء رأوا ماحدث ويمكنهم التقييم مشيرا إلى أنه لايقول أن الطرد هو سبب الهزيمة لأن العين لعب عدة مرات بعشرة لاعبين وفاز·
وقال إنه بينما كنا نسعى لأن نلعب بتوازن مع الاعتماد على الهجمات السريعة استقبلنا هدفين من كرات مرتدة مشيرا الى أن الوحدة نجح فى التقدم بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد وهي نتيجة مريحة جدا بالطبع مشيرا الى أننا كنا نحاول نعتمد على الهجمات المرتدة السريعة لكن الذي حدث هو أننا ارتكبنا أخطاء فردية سببها هدفان من كرات مرتدة·
وواصل ميلان ماتشالا بقوله إننى لا احب الحديث كثيرا عن أننا نلعب بلاعب أجنبي واحد وقد قلت ذلك للاعبين وأكدت لهم أن ذلك يعتبر فرصة لهم عليهم التمسك بها لأن وجود اللاعب الأجنبي الثاني سيكون على حساب واحد منهم مشيرا الى أنه يعتقد أن النادي يبحث عن مهاجم أجنبي آخر·
وقال إن ماحدث بعد ضربة الجزاء هو نفس سيناريو مباراة الاتحاد السعودى فى نهائي بطولة آسيا حيث سجل العين هدفا وبينما يبحث عن هدف التعادل جاء الهدف الثالث·
حيث فتحنا خطوطنا وماكان ينبغى أن نفعل ذلك بعد الهدف الثاني وكان يجب أن نلعب بتوازن مؤكدا أن المباراة قد انتهت وعلينا التركيز فى المباريات القادمة ومؤكدا أن المشوار لايزال طويلا·
وقال إنه حزين طبعا لخسارة فهد علي الذي علم أنه سيغيب عدة أسابيع كما أن عبد الله علي قد يغيب هو الأخر فترة طويلة بسبب الالام التي يشعر بها في ركبته وقد يحتاج تدخل جراحي ·
وواصل بقوله إنه فى النهاية علينا أن نلعب ونحن نملك ستة لاعبين من فريقي 18 و20 سنة ونحاول منحهم الفرصة وعليهم أيضا التمسك بالفرصة ·
واختتم ماتشالا بقوله انا كمدرب أعتذر للجماهير واتحمل المسئولية فى موقعي كمدرب للفريق وعلى اللاعبين أيضا أن يتحملوا مسئوليتهم ·

اقرأ أيضا

طارق أحمد: «الصافرة» أصابتنا بـ«الملل» ونفضل التعايش معها