الاتحاد

الإمارات

مسؤولة أوروبية : مجلس التعاون يلعب دورا مهما في تحقيق السلام والاستقرار بالمنطقة


بروكسل - ' وام ' : أكدت مفوضة العلاقات الخارجية الاوروبية السيدة بينيتا فريرو والدنر أن الاتحاد الأوروبي رغم علاقاته الممتازة مع معظم دول الشرق الأوسط منذ سنوات طويلة إلا أن التحديات الجديدة زادت من اهتمامه بمنطقة الخليج وأثبتت أهمية إقامة علاقات أقرب وشراكة استراتيجية طويلة المدى مع دول مجلس التعاون الذي يلعب دورا مؤثرا في المنطقة ·
وأضافت في حديث لوكالة أنباء الإمارات في بروكسل بمناسبة انعقاد قمة مجلس التعاون الخليجي بأبوظبي غداً الاحد أن مجلس التعاون يلعب دورا هاما في تحقيق السلام والاستقرار والرفاهية في المنطقة وأن تجربة أوروبا تثبت ان الاندماج الإقليمي الأعمق خير ضامن للاستقرار والازدهار ·
وأشارت إلى أن الاتحاد الأوروبي يؤيد ويشجع تعميق الاندماج الإقليمي وانه مستعد لتقديم المساعدة والخبرة إذا طلب منه ذلك·
وقالت المفوضة الأوروبية إن العلاقات بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون تعززت خلال السنوات الماضية وإن إنشاء منطقة تجارة حرة مع دول الخليج سيكون أداة فعالة في جعل اقتصاديات مجلس التعاون أكثر ديناميكية مما يقلل نسبة البطالة لا سيما بين الشباب ·
وأعربت عن اعتقادها بأن إتمام مفاوضات اتفاقية التجارة الحرة وتقدم الإصلاحات التي بدأت بالفعل في دول المجلس سيوفر أرضيات أكثر لمزيد من المبادرات المشتركة ·
وأوضحت المسؤولة الأوروبية أن الاتحاد الأوروبي لا يتفق مع من يرون أن حواره مع مجلس التعاون يسير ببطء وان كان الواقع هو أن التقدم الحقيقي في المفاوضات الخاصة باتفاقية منطقة التجارة الحرة حدث فقط منذ تأسيس الاتحاد الجمركي بين دول المجلس عام 2003 وقالت ان الاجتماعات الوزارية المشتركة مستمرة منذ عام 1989 طبقا لاتفاقية التعاون بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون حيث شكل الطرفان في إطار هذا الحوار مجموعات عمل وعقدا لقاءات مشتركة في عدة ميادين مثل الطاقة ومكافحة الإرهاب ومنع انتشار الأسلحة النووية ·
وأشارت الى انه في آخر نوفمبر الماضي عقد في الكويت المؤتمر الثالث بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون حول التقنيات المتقدمة للنفط والغاز الطبيعي كما عقد في الدوحة في فبراير وفي إطار اتفاقية التعاون بين الطرفين مؤتمر تقنيات الغاز الطبيعي كما نظم الطرفان ندوة ناجحة في مارس الماضي حول مكافحة تمويل الإرهاب وهناك سلسلة اجتماعات منتظمة للجنة خبراء الطاقة المشتركة بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون التي ستعقد اجتماعها القادم في النصف الأول من عام 2006 ·
وأوضحت السيدة والدنر أن هذه اللقاءات المتكررة على مستوى الخبراء دعمتها زيارات على مستويات رفيعة لممثلين فعلاوة على زيارتها لمنطقة الخليج قام مفوض التجارة بيتر ماندلسون ومفوض الطاقة أندريه ببلغاس بزيارات لدول المجلس خلال العام الجاري·
واوضحت ان الحوار مع مجلس التعاون يسير بشكل مرض وانها تنتظر مناقشة توسيع التعاون مع المجلس في ميادين جديدة خلال الاجتماع الوزاري القادم الذي يعقد في بروكسل في مايو من العام المقبل· ' وام '

اقرأ أيضا

115 ألف مصلّ وزائر لجامع الشيخ زايد الكبير خلال العيد