صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

بعد أوروبا.. كندا تشكو الرسوم الأميركية إلى منظمة التجارة

قدمت كندا شكوى إلى منظمة التجارة العالمية للطعن في الرسوم الجمركية التي فرضتها الولايات المتحدة على واردات الصلب والألومنيوم.

وقالت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند في بيان "هذه الرسوم أحادية الجانب، التي فرضت تحت ذريعة زائفة لحماية الأمن القومي الأميركي، لا تنسجم مع الالتزامات التجارية الدولية للولايات المتحدة وقواعد منظمة التجارة العالمية".

وأضافت "كندا ستتعاون بشكل وثيق مع الاتحاد الأوروبي، الذي قدم طعنا إلى منظمة التجارة العالمية اليوم، وأيضا مع الدول الأخرى التي لها نفس الأفكار، في مقاومة هذه الرسوم".

وكان التحاد الأوروبي، بدوره، قد قدم شكوى أمام منظمة التجارة العالمية ضد الرسوم التي فرضتها الولايات المتحدة.

ونبهت المفوضة الأوروبية للتجارة سيسيليا مالمستروم إلى أن "الولايات المتحدة تمارس لعبة خطيرة"، معلنة -كما كان متوقعا خلال مؤتمر صحافي في بروكسل- تقديم الشكوى، الأمر الذي أكدته المنظمة التي مقرها في جنيف.

وقالت لمفوضة الأوروبية للتجارة إن الأميركيين يخطئون حين يستهدفون الأوروبيين، حلفاءهم التقليديين.

وأضافت "إذا كان الفرقاء في هذا العالم لا يحترمون الضوابط، فإن النظام مهدد بالانهيار".

وقالت الولايات المتحدة، صباح الخميس، إنها ستمضي قدما في فرض رسوم جمركية تبلغ 10% على واردات الألومنيوم و25% على الصلب من كندا والمكسيك والاتحاد الأوروبي، منهية إعفاء استمر شهرين.