الاتحاد

الاقتصادي

إعلان الميزانية وارتفاع أسعار النفط يدعمان الأسهم السعودية


الرياض - الاتحاد: تفاوت أداء مؤشر سوق الأسهم السعودية خلال تعاملات الأسبوع الماضي إذ انخفض المؤشر في بداية الأسبوع متأثراً بعمليات جني للأرباح على الأسهم الاستثمارية وبخاصة أسهم شركات البتروكيماويات، فيما عاد المؤشر للصعود حيث سجل المؤشر 16988,08 نقطة يوم الخميس الماضي كأعلى قيمة إغلاق له مقترباً من الحاجز النفسي 17000 نقطة ومدفوعاً بإعلان الميزانية العامة للدولة يوم الاثنين الماضي والتي أظهرت إيرادات قياسية لعام 2005 بمقدار 555 مليار ريال ومصروفات فعلية بمقدار 341 مليار ريال أي تحقيق فائض مقداره 214 مليار ريال، وأعلنت الميزانية كذلك عن توقعات متحفظة بتحقيق فائض قدره 55 مليار ريال لعام ·2006
وذكر التقرير الأسبوعي لمركز بخيت للاستشارات المالية عن نشاط سوق الأسهم السعودية ان أسعار النفط المرتفعة ساهمت أيضا في زيادة ثقة المستثمرين، حيث أغلق سعر برميل نفط غرب تكساس يوم الأربعاء الماضي مسجلاً 60,8 دولار بارتفاع قدره 1,6 دولار أو ما نسبته 2,8% عن سعره قبل أسبوع إثر استمرار الطقس البارد في شمال شرقي الولايات المتحدة الأمريكية وقرار منظمة 'أوبك' الإبقاء على مستوى الإنتاج الرسمي الحالي مع احتمال خفض الإنتاج خلال الربع المقبل·
من جهة أخرى، أعلنت عدد من الشركات زيادة أو طلب زيادة رأسمالها مما أدى إلى ارتفاع كبير في أسعار البعض منها علماً بأن زيادة رأسمال الشركة ليس بالضروري أمر إيجابي إن كانت الشركة تعاني منذ سنوات طويلة من خسائر مالية أو إن كان قرار الزيادة لا يؤثر فعلياً على حقوق المساهمين· هذا وقد أغلق مؤشر تداول لجميع الأسهم يوم الخميس الماضي مسجلاً 16988,08 نقطة بارتفاع نسبته 1,0% عن إغلاق الأسبوع الماضي· وبذلك يكون المؤشر قد ارتفع بنسبة 107% منذ بداية العام· أما بالنسبة لقيمة التداول السوقي فقد ارتفعت هذا الأسبوع حيث بلغت 157,7 بليون ريال مقابل 139,2 بليون ريال للأسبوع الماضي، واستحوذت أسهم 'النقل الجماعي' و 'شركة القصيم الزراعية' لهذا الأسبوع على أعلى نسبة من التداول في السوق بنسبة بلغت 6% لكلا منهما ثم أسهم 'الاتصالات السعودية' بنسبة 5%·
وذكر تقرير مركز بخيت للاستشارات المالية ان اسعار الاسهم ارتفعت خلال الأسبوع الماضي في 55 شركة، فيما تراجعت أسعار أسهم 21 شركة، واستقر سعر سهم شركة واحدة، وبالنسبة لأكبر 10 أسهم ممتازة فقد كان أعلى ارتفاع لسهمي 'البنك السعودي الفرنسي' و'البنك العربي الوطني' بنسبة 8,0% و 7,1% على التوالي، فيما كان أعلى انخفاض لسهمي 'سافكو' و 'البنك السعودي البريطاني' بنسبة 5,8% و 4,1% على التوالي·
وتوقع التقرير بعد إعلان الميزانية العامة للدولة والتي أظهرت نتائج إيجابية، أن تتجه تعاملات سوق الأسهم السعودي نحو الهدوء النسبي حتى بداية إعلان الشركات عن أرباحها للعام ·2005

اقرأ أيضا

10 محاذير تعرّض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي للمساءلة القانونية