الاتحاد

الإمارات

نهيان: التعليم هو الوسيلة الأساسية لتحقيق التنمية الشاملة


الشارقة - تحرير الأمير:
تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم، اقيمت فعاليات يوم المستقبل التاسع عشرالذي نظمته الوزارة ممثلة بالانشطة والرعاية الطلابية صباح أمس على مسرح قصر الثقافة بالشارقة، بحضور سعادة الدكتور جمال المهيري وكيل الوزارة وأحمد سعد الشريف وكيل الوزارة المساعد للانشطة والرعاية الطلابية ومديري الإدارات المركزية والمناطق التعليمية ومديري المدارس ومديراتها وأولياء أمور الطلبة·
وبهذه المناسبة أكد معاليه على أن الوزارة ملتزمة تماماً باعداد الخطط التي تكفل لكل طالب وطالبة تعليماً ناجحاً وتنمية متكاملة، انطلاقاً من قناعتها الكاملة بأن مسيرة الخير والعطاء في بلادنا التي أرسى دعائمها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان انما تهدف إلى تحقيق التنمية الشاملة والمتكاملة للإنسان وتؤكد على موقع التعليم كوسيلة أساسية لها، وكذلك على الدور الذي تلعبه الأنشطة والرعاية الطلابية في دعم المناخ التعليمي بصورة شاملة ومبتكرة وتشجيع الطلبة على التفوق وتحقيق الشخصية المتكاملة وحثهم على المبادرة والدفع بهم إلى التنافس الشريف وتفجير طاقاتهم وامكاناتهم الفردية وتنمية مهارات التعلم الذاتي والمستمر والتفاعل الجماعي والتسابق إلى الابداع·
ويأتي الاحتفال بهذه المناسبة كدليل على الإيمان بأن هذه الكوكبة من المتميزين انما هم نتاج سياسة تعليمية ناجحة ومتطورة غايتها الوصول بالعمل التربوي إلى أرقى المراتب اخذاً بعين الاعتبار بأن الاهتمام يجب ان ينصب على الجودة وتحقيق اعلى مستوى من التميز في مخرجات النظام التعليمي الذي يتمثل في طلبة تتكامل فيهم جوانب شخصية قادرين على مواصلة حياتهم بعد التخرج مواطنين صالحين يخدمون مجتمعاتهم متواصلين مع غيرهم، متفهمين لواجباتهم ومسؤولياتهم· واضاف: ان هذا اليوم يعكس وعياً تربوياً بقيمة الأنشطة الطلابية في مختلف مجالاتها الثقافية والفنية والرياضية والاجتماعية باعتبارها مجالات للتنوير والارتقاء بالفكر ومنبراً يعبر به الطلبة عن رغباتهم ومواهبهم وقدراتهم·
ومن جانبه ألقى د· أحمد سعد الشريف وكيل الوزارة المساعد للانشطة والرعاية الطلابية كلمة بالنيابة عن الدكتور جمال المهيري وكيل الوزارة، جاء فيها: هذا اليوم تفاعل تشاركي وتكاملي لكافة فئات المجتمع التربوي يلتقون فيه يجددون العهد على الاستمرار في بذل المزيد من أجل تنمية انفسهم ومعاهدين بتوطيد تعاون مثمر وخلاق ينشدون ملامح الطموحات والامان ويرسمون لحظات ابداعية بتعبيرات واقعية تترجم الهدف المنشود في ايجاد نخبة من القادة في مختلف مجالات الحياة·
ومن هذا المنطلق وبتوجيهات معالي الشيخ نهيان بن مبارك لتطوير التعليم نحو مواقع متقدمة تواكب العصر ومتطلباته نؤكد على بذل المزيد من الجهد والعطاء لاتاحة مجالات من شأنها ايجاد نوعية من الطلبة على مستوى عال من الثقافة والمعرفة والعلم·
أما كلمة الطلاب فالقاها الطالب محمد المري من مدرسة الوحيدة في منطقة دبي قال فيها: اقف اليوم وانا اشعر بالفخر لتميزنا وتفوقنا في مجالات الانشطة وها نحن نحتفل اليوم بهذا الحدث ونعاهدكم على الاستمرارية في التفوق والابداع·
عقب ذلك قدمت مجموعة طالبات وطلاب المدارس النموذجية وحطين والغافية نشيد أبناء الإمارات، ثم قام الدكتور جمال المهيري بتوزيع الجوائز على الفائزين والمكرمين البالغ عددهم 213 موزعين بين بنات وبنين ومعلمين ومعلمات في فئات المسابقات الدولية والانشطة المنهجية والثقافية وغيرها·

اقرأ أيضا