الاتحاد

الرياضي

إيقاف إداري الشارقة سنتين وتغريمه 15 ألف درهم

الأهلي نجح في تجاوز حامل اللقب بفارق 12 نقطة (الاتحاد)?

الأهلي نجح في تجاوز حامل اللقب بفارق 12 نقطة (الاتحاد)?

دبي (الاتحاد) - بعد اجتماع دام أكثر من 3 ساعات جمع بين مجلس إدارة اتحاد السلة واللجنة الفنية للعبة، تقرر إيقاف حمدان يوسف إداري فريق الأشبال بنادي الشارقة لمدة سنتين، مع تغريمه 15 ألف درهم لما بدر منه تجاه الحكم محمد الحمادي في مباراة الشارقة والشباب بدوري الأشبال.
كما قرر المجلس إيقاف لاعب الأهلي شيخ سامب مباراة واحدة لما بدر منه تجاه لاعب النصر إبراهيم عبيد في الدوري العام، وتقرر قبول احتجاج نادي بني ياس شكلا ورفضه موضوعا، وبناء عليه يصبح رسم الاعتراض المالي موردا للاتحاد، وذلك بشأن الأحداث التي صاحبت مباراة الفريق في بطولة الدوري العام أمام الشارقة، مع عدم إعادة المباراة وإقرار الخسارة بالانسحاب بنتيجة 20/صفر، بسبب القيام بتصرفات تعيق أو تمنع استمرار المباراة، وذلك استنادا لأحكام المادة 84/18 مع وقف تنفيذ الغرامة المالية وقدرها 5 آلاف درهم. كما قرر المجلس إيقاف إداري نادي بني ياس ناجي الحارثي 5 مباريات وتغريمه 4 آلاف درهم، وإيقاف مدرب بني ياس شريف عزمي 3 مباريات وتغريمه 4 آلاف درهم استنادا لأحكام لائحة المسابقات الجزاءات، وفقا للمادة 83/20 مع إيقاف التنفيذ بالنسبة للغرامة المالية. وتعليقاً على هذه القرارات قال اللواء إسماعيل القرقاوي: “الحكم والإداري واللاعب والمدرب هم أجزاء مهمة في مسيرة اللعبة، وثقتنا كبيرة في حكامنا الذين يبذلون جهدا كبيرا في المباريات، وهناك تقييم مستمر لمستواهم، حيث يترأس اللجنة محمد عبدالله الحاج نائب رئيس الاتحاد”.
وأضاف: “نحن نحقق في الموضوعات الخاصة بالمشاكل التي تحدث في المباريات، ولا نقبل أن يقوم لاعب أو مدرب أو إداري بالاعتداء على حكم أو يتطاول عليه بأي شكل من الأشكال بالقول أو الفعل الخارج عن الروح والأعراف الرياضية، ولن نقف مكتوفي الأيدي أمام مثل هذه المحاولات التي تقلل من هيبة وقيمة حكام اللعبة”.
وتابع: “لابد أن يكون المدرب والحكم والإداري قدوة خاصة للاعبين الصغار وما حدث في مباراة الشارقة مع الشباب في دوري الأشبال لن نقبله مطلقا، كونه خارج عن الروح الرياضية ولن نتساهل في حق الحكام، وذلك بالطبع لن يكون على حساب مصالح الأندية، ولكن المتبع أن الإداريين والمدربين دائما يبحثون عن مصالح أنديتهم وهذا حق مشروع لهم، لكننا في نفس الوقت كاتحاد للعبة هدفنا أن تسير مركب السلة بمنتهى الحيادية والشفافية بعيدا عن الأخطاء والسلوكيات المرفوضة داخل ملاعبنا”.
أضاف: “تم اتخاذ كافة القرارات بمنتهى العقلانية لكي نحمي حكامنا ونعطي كذلك للأندية حقها ومراعاة أن تسير أمور اللعبة بشكل إيجابي”.

اقرأ أيضا