الرياضي

الاتحاد

اللجنة المنظمة لماراثون زايد تضع اللمسات الأخيرة

محمد هلال سرور الكعبي

محمد هلال سرور الكعبي

أطمأن اللواء الركن محمد هلال سرور الكعبي نائب رئيس أركان القوات المسلحة رئيس مجلس إدارة نادي ضباط القوات المسلحة رئيس اللجنة المنظمة العليا لماراثون زايد الدولي الذي ينظمه النادي 28 فبراير المقبل بتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وتحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة على عمل لجان السباق التاريخي الذي ينطلق من جوار فندق قصر الإمارات وتنتهي مراسمه الاحتفالية بالباحة الخارجية للفندق·
ووجه اللواء الكعبي رؤساء اللجان سرعة تنفيذ متطلبات النجاح بعد أن سخرت اللجنة العليا كافه الاحتياجات للسباق التاريخي الذي يحمل اسم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (رحمه الله ) بمشاركة أبطال من مختلف الفئات والأعمار من الجنسين ومن مختلف دول العالم من داخل الدولة وخارجها وبإجمالي جوائز مليوني دولار لمسافة( 21/5 كلم ) حيث ينال الفائزون في المراكز المائة الأوائل في السباق الرئيسي من الفائزين المواطنين جوائز مالية قيمة·
كما وجه بان يتم خلال مؤتمر السباق الثاني الإعلان عن كافة الترتيبات التي تمت والدعوات التي وجهت للمشاركين من خارج الدولة وموقف مشاركتهم وردودهم وتأكيدات وصولهم والبدء في تحديد مواقع التسجيل بالإمارات وعبر شبكة المعلومات الانترنت من خلال موقع السباق مع رفع درجة الاستعداد طيلة الشهر المتبقي استعدادا للحدث الرياضي الذي يتطلع له الكل بعد أن تركت زيادة الجوائز المالية للفائزين الأوائل ردود أفعال في ساحة أم الألعاب وحفز أبطال العالم لسباقات نصف الماراثون للمشاركة وفي مقدمتهم البطل بول تيرجات والإثيوبي الأسطورة جيبرسيلاسي بجانب الامارات والخليج والوطن العربي الكبير من أبطال أفريقيا وآسيا وأوروبا الذين شاركوا في السباق الماضي·
وكانت اللجنة المنظمة قد استعرضت بحضور العميد عبيد بن عيسى رئيس اللجنة التنفيذيــة والدكتور عبدالله عبد الكريم نائب رئيس اللجنة وكافة أعضاء اللجنة العليا ما تم إنجازه وكافة الخطوات التحضيرية لانطلاقة السباق التاريخي العالمي والعمل على إنجاحه في كافة الجوانب التنظيمية والترويجية بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية بالدولة·
وجددت الاشادة بتجاوب المؤسسات والشركات الوطنية والعالمية التي أسهمت بالرعاية الكريمة بمختلف أنواع الرعاية والمساهمة في إنجاح الحدث الرياضي العالمي السنوي وتقرر رصد جائزة قيمة للشركة أو المؤسسة التي تشارك بأكبر مجموعة من المتسابقين حافز وتقديرا للمشاركة وتشجيعا لها مع توفير استمارات التسجيل في تلك المواقع وعبر موقع السباق في شبكة المعلومات وتوفير كافة البيانات للسباق والجوائز باللغتين العربية والإنجليزية وكيفية المشاركة بما يسير على الراغبين بوقت كاف· من كافة إمارات الدولة وبالخارج·
وقدمت اللجنة الاعلامية التي يرأسها خالد الحمادي الخطة الاعلامية التي تتضمن الترويج والدعاية والمركز الإعلامي الذي سيتم تجهيزه وفقا لأرقى متطلبات السباقات العالمية بعد ان تم توجيه الدعوة لبعض المؤسسات العالمية الاعلامية المتخصصة في هذا المجال بجانب بعض الإعلاميين الرياضيين العرب المتخصصين في هذا المجال من المؤسسات الاعلامية الرائدة في الوطن العربي·
واستعرضت اللجنة شكل الحفل الختامي والجهود التي بذلت والتحضيرات التي تمت لحفل التتويج الختامي على ضوء تقرير السيدة منيرة صفر عضو اللجنة العليا رئيسة لجنة الحفل الختامي الذي يشتمل على العديد من الفقرات التي تتضمن استعراضات المناطيد وعروض المظلات وكل ما يجذب الجماهير ويسهم في النجاح بهدف تحول الختام لمهرجان حاشد احتفالا بتلك المناسبة الخالدة التي سيشهد ختامها الكثير من المفاجآت بعد أن تم تقديم سيارتين للجماهير التي ستحضر السباق وقد تمت أكثر من 20 ألف ''تي شيرت'' يحمل صورة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ''رحمه الله'' إضافة للعديد من الجوائز الأخرى التي تنتظر الفائزين وطالب التقرير مخاطبة الجهات ذات العلاقة لوضع آلية للتنفيذ استعدادا للحدث الرياضي الجماهيري·
وتم التأكيد على الحوافز الاستثنائية للمتسابقين المواطنين تقديرا وتحفيزا لشباب الإمارات بعد ان قدمت شركة الدار العقارية وشركة كاراكال الدولية مبلغ 200 ألف درهم لمن يحطم رقم الدولة في سباق ( نصف الماراثون ) من المواطنين وفي مقدمتهم بطل الامارات ونجم فريق القوات البرية بالقوات المسلحة للمسافات الطويلة وسباقات الماراثون اللاعب أيوب حسين وقد رفع ابطال هذا النوع من السباقات راية التحدي للفوز بالجائزة المالية الضخمة المقدمة من شركة القدرة القابضة لمن يستطيع تحقيق رقم عالمي جديد·

اقرأ أيضا

«بعد التسعين».. برنامج جديد في «الاتحاد»