الاتحاد

عربي ودولي

البرلمان الأوروبي يقر قواعد بيانات مكافحة الإرهاب


عواصم - وكالات الأنباء : صوت البرلمان الأوروبي امس لصالح تبني قواعد جديدة في الاتحاد الاوروبي لتخزين بيانات المكالمات الهاتفية واستخدام شبكة الانترنت لمكافحة الارهاب والجرائم الخطيرة الاخرى· وصوت البرلمان الاوروبي بأغلبية 378 واعتراض 197 وامتناع 30عن التصويت لصالح قواعد تمت الموافقة عليها بين اكبر كتلتين في البرلمان والدول الاعضاء بتأييد من المفوضية الاوروبية· وفي وقت سابق حصلت بريطانيا على موافقة الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي الخمس والعشرين على الاتفاق الذي يلزم شركات الاتصالات بتخزين البيانات لفترة تتراوح بين ستة اشهر و24 شهرا· من جانبها رفضت الحكومة البريطانية نداءات تطالب باجراء تحقيق علني شامل في تفجيرات لندن في يوليو مما جلب انتقادات من الضحايا وسياسيين وجماعات ضغط· وقالت وزارة الداخلية ان اجراء تحقيق مستقل يمكن ان يؤثر على التحقيقات الجارية في الهجوم وان الحكومة عليها ان تركز اولا على احباط المخاطر في المستقبل·
وبدلا من ذلك ستعين مسؤولا حكوميا لاعداد 'تسلسل' الاحداث التي تحيط بتفجيرات السابع من يوليو تموز وجعل المعلومات متاحة للتحقيقات البرلمانية التي تجري بالفعل·
وقال وزير الداخلية البريطاني تشارلز كلارك 'اننا نحتاج الى تسلسل للاحداث بشأن ما حدث فعلا في تلك الفترة والفترة السابقة عليها مباشرة'·
' وقال كلارك انه رغم انه قد لا تجري محاكمة لمرتكبي هذه التفجيرات لانهم قتلوا فان السلطات مازالت تحقق في صلتهم بآخرين مازالوا على قيد الحياة· وقال 'توجد العديد من التساؤلات بشأن العلاقة بين هؤلاء الافراد وافراد آخرين وكيف تمت هذه العملية وهذه امور يجري حاليا التحقيق فيها بنشاط'· من جهة اخرى صرح يورن هولم رئيس جهاز الامن الداخلي في النرويج بان متشددين ينشطون في دول اوروبا الشمالية مستغلين طبيعة مجتمعاتها المفتوحة والمتحررة وانهم سيشنون هجوما في الدول الاسكندنافية عاجلا ام اجلا·
وفي عام 2003 اشارت القاعدة إلى النرويج كهدف محتمل إلى جانب الولايات المتحدة وبريطانيا واستراليا ودول اخرى· واضاف هولم'انها مسألة وقت فقط قبل ان يقع هجوم ارهابي في الدول الاسكندنافية· في النرويج او الدنمرك او السويد'·وقال هولم ان متطرفين زرعوا من قبل افرادا في النرويج للمساعدة في التخطيط لهجمات بالقنابل في اوروبا· وصرح بان الجهات الامنية في اوروبا احبطت حوالي 35 هجوما بالقنابل منذ هجمات سبتمبر 2001 ·
وقال هولم 'يبين هذا العدد الكبير والتفجيرات في لندن خطورة التهديد الارهابي في منطقتنا من العالم واوروبا'· الى ذلك قالت صحيفة 'نيويورك تايمز'امس ان الجيش الاميركي أقر مجموعة جديدة من اساليب الاستجواب يمكن ان تعقد المحادثات بين الكونجرس والبيت الابيض بشأن تشريع يحظر التعذيب والمعاملة غير الانسانية للمحتجزين·
ونقلت الصحيفة عن مسؤولين في وزارة الدفاع قولهم ان الجيش أضاف ملحقا سريا الى الارشادات الميدانية الجديدة يعطي أمثلة تفصيلية للاساليب التي يمكن او لا يمكن استخدامها في مختلف المواقف· وفي البرتغال نفى وزير الخارجية دييجو فريتاس دو امارال ما ذكرته تقارير اعلامية من ان طائرات تابعة لوكالة المخابرات المركزية الاميركية استخدمت مطارات برتغالية لنقل اشخاص يشتبه بانهم متشددون الى دول اخرى·
وقال فريتاس دو امارال امام لجنة الشؤون الدستورية والحقوق في البرلمان 'لم تقدم دولة البرتغال اي تصريح بالهبوط او عبور المجال الجوي لطائرات من النوع الذي ذكرته الصحف وكان من شأن ذلك ان يخالف تشريعاتنا والقانون الدولي'·

اقرأ أيضا

العراق يصد هجوماً لـ"داعش" قرب حقول نفطية بالموصل