الاتحاد

الاقتصادي

دراجي: الاقتصاد الحقيقي لمنطقة اليورو لا يزال ضعيفاً


فرانكفورت (د ب أ) - قال ماريو دراجي رئيس البنك المركزي الأوروبي، إن لاقتصاد الحقيقي لمنطقة اليورو لا يزال ضعيفاً، وأن من المبكر القول إن الأزمة في “منطقة اليورو” بلغت نقطة التراجع، رغم المؤشرات على وجود تحسن.
وذكر دراجي في تصريحات صحفية عقب إبقاء البنك المركزي الأوروبي امس الأول على معدلات الفائدة دون تغيير عن أدنى مستوى لها عند 0,75% أنه توجد “إشارات مهمة” على تحسن الأسواق المالية، لكن الموقف لا يعني الرضا بما تحقق والاسترخاء، بل ضرورة مواصلة العمل والتحفظ.
وبدد دراجي الآمال في اتخاذ أي خطوات نقدية جديدة خلال العام الحالي، للمساعدة في تعزيز “منطقة اليورو” مضيفاً أنه قبل أن يرسم البنك استراتيجية خروج بالنسبة لتدابيره الطارئة، يتعين أن يرى بعض إشارات التعافي التي قال إنها ستظهر في وقت لاحق من العام الجاري، وبالتالي لا يوجد داع لاستراتيجية خروج.
وكان دراجي قد تعهد العام الماضي، ببذل كل ما يمكن من جهود واتخاذ كل ما يلزم من خطوات لحماية اليورو، مع إطلاق برنامج لشراء سندات الدول الأعضاء في المنطقة المتعثرة مالياً بدون حد أقصى، وهو ما ساعد في تخفيف التوتر في أسواق المال وتقليل الضغوط على سندات هذه الدول.


اقرأ أيضا

اختبار أطول رحلة طيران من دون توقف بين نيويورك وسيدني