الاتحاد

الرياضي

يمكن تطبيق اللائحة فور صدورها ··والأفضل مع بداية الموسم المقبل


كشف يوسف حسين رئيس لجنة الاحتراف وشؤون اللاعبين أن مجلس إدارة اتحاد الكرة سوف يتسلم اللائحة خلال الأيام الثلاثة القادمة لكي يتدارسها الأعضاء ثم تعرض على اجتماع المجلس المقرر عقده خلال الأسبوع القادم وبعدها يتم عرضها على أعضاء الجمعية العمومية لاتحاد الكرة ثم يحدد مجلس الإدارة موعداً لعقد اجتماع الجمعية لمناقشة اللائحة وإقرارها· وقال أتصور أن اجتماع الجمعية العمومية لا يتحمل موضوعات أخرى لمناقشتها سوى اللائحة·
وحول إمكانية تطبيق اللائحة مع بداية فترة التسجيلات الثانية وبعد إقرارها من قبل الجمعية العمومية·
قال·· في حال إقرارها من الجمعية العمومية يصح القرار حسب ما تحدده الجمعية·· لكن أرى أنه من المنطق أن يبدأ سريانها مع انطلاقة الموسم الكروي القادم 2006/2007 حيث الآن هناك حالة من الاستقرار وحتى لا تحدث بلبلة·· ومن الممكن في هذه الحالة أن تصطدم مع المدد المحددة في بعض النقاط الخاصة·
وعن أبرز التعديلات التي تمت بعد الاستبيان الذي وزعه اتحاد الكرة على المعنيين باللعبة·
قال: حقيقة وبكل أسف لم يكن هناك استفادة كبيرة من الاستبيان حيث وصلنا 20% تقريباً من النسبة التي تم توزيعها على الأندية والمؤسسات الرياضية والمهتمين والإعلام، أما بالنسبة للتعديلات فكانت طفيفة لدرجة لم تذكر معها وبالتالي لم تكن هناك تعديلات جوهرية، مشيراً إلى أن اللائحة تخدم كل الأطراف حيث راعينا فيها مصالح الأندية ولم تهضم حقوق اللاعبين·· كما راعينا صلاحيات اتحاد الكرة في بعض النقاط وبالتالي هي منظومة متعلقة بالجميع ويجب مراعاة الكل دون استثناء·
أما الاحتراف الخارجي ينظم من خلال لوائح الفيفا ونحن ليس لدينا أي صلاحيات بخصوص احتراف أي لاعب خارجياً في الوقت الحاضر·· ولكن نحن نضع معايير للاحتراف الخارجي أيضا ·· ومن يخالف هذه المعايير ستطبق عليه العقوبات التي تضمها لائحتنا في حالة عودته إلى الإمارات ولم يأخذ باللوائح عند الاحتراف الخارجي·
وقال يوسف حسين: أنا ضد موضوع ايقاف اللاعب عن اللعب وتلك هي سياستنا في اتحاد الكرة ما لم يفرض علينا اللاعب هذا الشيء·· حتى في موضوع الإنذارات أعطينا فرصة واثنتين وثلاثا حتى يستطيع اللاعب أن يمحو الإنذارات من خلال السلوك القديم، وهدفنا من وراء ذلك أن يلعب أكبر عدد من المباريات·· فكما قلت نحن في اتحاد الكرة سياستنا ضد الإيقاف إلا إذا اضطررنا لذلك وبالتالي سنحاول أن نضع عقوبات بعيدة عن الاحتراف·
واختتم رئيس لجنة الاحتراف وشؤون اللاعبين كلامه قائلاً: إن اللائحة المنتظر خروجها إلى النور مهما غلفتها الشفافية وتغطية كل الجوانب إلا أنها قابلة للتعديل مع عملية التطبيق·· فلو لاحظنا أن لوائح الاتحاد الدولي تشهد تغييرات بين فترة وأخرى، وكذلك لوائح الاتحاد السعودي تم تغييرها أكثر من مرة وأيضاً لائحة الاتحاد المصري·· فتطبيق النظام سوف يبين السلبيات والإيجابيات وبالتالي يصبح التغيير حسب ما يظهر على الأرض في التطبيق·

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري