الاتحاد

الرياضي

نجوم الجولف يبدأون رحلة البحث عن «صقر أبوظبي»

وسط أجواء كرنفالية رائعة، تنطلق صباح اليوم بطولة أبوظبي الدولية للجولف في نسختها الخامسة بالملعب الوطني، والتي تنظمها هيئة أبوظبي للسياحة وتستمر فعالياتها حتى يوم الأحد المقبل، ويشارك فيها 126 لاعباً يمثلون 26 دولة تمثل قارات العالم الست، يتقدمهم 9 من أفضل 24 لاعب جولف مصنفاً عالمياً. وتلفت البطولة التي يبلغ مجموع جوائزها 2.2 مليون دولار الأنظار حول العالم، حيث يتنافس نخبة اللعبة على مستوى المعمورة على الظفر بكأس البطولة الذي يأخذ شكل صقر مجنح إضافة إلى الجائزة المالية.
ويتصدر قائمة اللاعبين المتنافسين، أشهر أقطاب اللعبة المصنفين عالمياً وعلى رأسهم لي ويستوود، وهنريك ستينسون، جيف اوجلفي، روري ماكلروي، ايان بولتر، سيرجيو جارسيا، كاميلو فيليجاس، أنتوني كيم، بالإضافة لصاحب اللقب مرتين باول كايسي، وصاحب لقب العام 2008 مارتين كايمار، والاسكتلندي كولين مونتجومري، كابتن الفريق الأوروبي المشارك في بطولة "رايدر كاب 2010" والأخوين الإيطاليين ادواردو وفرانشيسكو موليناري، اللذان أحرزا أول انتصار لبلدهما في بطولة "ورلد كاب"، وذلك في نادي "مشين هيلز" للجولف بالصين نوفمبر الماضي.
وينضم إلى الأخوين موليناري لاعب الجولف الصاعد ماتيو ماناسيرو (16 عاماً)، وهو أصغر لاعب يفوز ببطولة بريطانيا للاعبي الجولف الهواة، والتي أهلته لحجز مكان له في بطولة " S ماسترز" التي تقام في نادي "اوجستا الوطني للجولف" في ولاية جورجيا الأمريكية شهر أبريل المقبل. ويشارك في البطولة من لاعبي الجولف الواعدين البريطاني اوليفر فيشر (21 عاماً)، وهو أصغر شاب بريطاني يحظى بشرف التنافس على لقب العاصمة الإماراتية، ولاعبي الجولف الناشئين الإماراتي أحمد المشرّخ والسعودي عثمان الملا.
وتشمل قائمة المتنافسين على اللقب الأمريكي تود هاميلتون صاحب لقب "بطولة الجولف المفتوحة" في العام 2004، والنيوزيلندي مايكل كامبل صاحب لقب "بطولة أمريكا المفتوحة للجولف"، ودارين كلارك الذي سجل فوزاً على أسطورة الجولف تايجر وودز في بطولة "اندرسون كونسالتينج ماتش بلاي" في العام 2008، وروبرت كارلسون لاعب الجولف الأوروبي رقم 1 في العام 2008، وجيف ميلكا سينج أبرز لاعبي الجولف المصنفين في الهند، والاسباني انجيل ميجل جيمينيز.
وقال فيصل الشيخ، رئيس قسم الفعاليات في هيئة أبوظبي للسياحة: "يساهم حجم المشاركة العالمية الذي تحظى به البطولة في رفع أعداد مشجعي اللعبة الذين توافدو إلى نادي أبوظبي للجولف لمتابعة المنافسات عن قرب".
وأضاف: "سيكون لبطولة أبوظبي للجولف دور بارز في التعريف بإمارة أبوظبي كإحدى أهم وجهات السياحة الرياضية في المنطقة وعلى المستوى العالمي".
وأكد الشيخ أن الهيئة ستقوم بنقل أحداث ومجريات البطولة عبر وسائل اتصال مختلفة كالتلفزيون والانترنت والراديو والهواتف النقالة لضمان بقاء محبي الجولف على اطلاع بنتائج وأخبار هذه الفعالية الرياضية حتى إن لم يتمكنوا من الحضور إلى أرض الحدث.
يذكر إلى أن هيئة أبوظبي للسياحة أطلقت مجموعة من المبادرات الرامية للارتقاء بمستوى الأنشطة والفعاليات الترفيهية المقدمة للجمهور خلال البطولة وقامت بتخصيص أماكن إضافية على امتداد الملعب الوطني لإفساح المجال أمام عدد أكبر من الجمهور لمتابعة مجريات المنافسات عن كثب، وقامت بتعزيز منطقة الترفيه في "قرية المتفرجين"، التي تضم خيارات متنوعة من الأنشطة التفاعلية بالإضافة للأجنحة الخاصة بالجهات الراعية ومحلات بيع معدات الجولف وعدد من محلات الأطعمة والمشروبات.
وتبلغ أسعار تذاكر البطولة 125 درهماً مقابل تذكرة الدخول ليوم واحد و400 درهم لتذكرة الدخول لأربعة أيام، وتقدم أسعار مخفضة لأعضاء اتحاد الإمارات للجولف بمبلغ 100 درهم لتذكرة اليوم الواحد و300 درهم لحضور جميع مباريات البطولة. ويسمح لمن هم دون سن الـ18 الدخول مجاناً بصحبة مرافقيهم من الكبار، وتتوفر مواقف السيارات مجاناً للجمهور.

«الدار» تروج لملعب
«ياس لنكس»

أبوظبي (الاتحاد)- تسعى شركة الدار العقارية، الراعي البلاتيني لبطولة أبوظبي للجولف للمرة الخامسة على التوالي، لتسليط الضوء على ملعب ياس لنكس أبوظبي، أول ملعب للجولف من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، إلى جانب مجموعة من المرافق العالمية ذات الصلة خلال فعاليات البطولة.
ويعتبر ياس لنكس أبوظبي أول ملعب للجولف من نوعه في الشرق الأوسط ويقع في جزيرة ياس، الوجهة الترفيهية الرائدة التي تقوم الدار على تطويرها في أبوظبي. وإلى جانب هذا الملعب تضم الجزيرة سبعة فنادق جديدة وحلبة مرسى ياس التي استضافت سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1، كما تضم عالم فيراري أبوظبي، والذي سيكون أكبر مدينة ترفيهية مسقوفة في العالم.



موعدنا الساعة 7:40 دقيقة
نجوم البطولة الخامسة يعلنون التحدي


أبوظبي (الاتحاد) - أكد النجم الانجليزي المخضرم لي ويستوود، أبرز لاعب جولف مصنف في أوروبا، بأنه ليس من السهل ترجيح الاسم المرشح للفوز بلقب البطولة.
وعزا ويستوود ذلك إلى قوة المنافسة التي تشهدها الدورة الخامسة للحدث، الذي يحظى بمشاركة 8 من بين أبرز 14 لاعب جولف مصنفاً عالمياً، ويجمع 126 لاعباً من ألمع نجوم الجولف المحترفين.
وقبل يوم من انطلاق منافسات البطولة، حصل ويستوود في نادي أبوظبي للجولف على جائزة “لاعب العام” لتميزه على زملائه المشاركين في منافسات الجولة الأوروبية، وإحرازه أحد المراكز العشر الأولى في 13 منافسة خاضها خلال الموسم الماضي.
وفي مؤتمر صحفي عُقد في المركز الإعلامي للبطولة قال ويستوود، المصنف رابعاً عالمياً والذي حصد 31 انتصاراً خلال مسيرته الاحترافية: “تجمع البطولة مجموعة كبيرة من أبرز أقطاب اللعبة، ولا يمكنني ترشيح أي اسم، لأنه من الصعب التكهن حول مستوى اللاعبين بعد فترة العطلات”.
وأضاف: “لا يمكنك توقع الطريقة التي سيعتمدها كل لاعب، كما أن معظم اللاعبين المصنفين وأكثرهم جنياً للأموال سيتنافسون على لقب العاصمة الإماراتية”.
من جانبه يتطلع باول كايسي، المصنف ثامناً عالمياً، ليكون أول لاعب جولف يفوز بلقب بطولة أبوظبي مرتين على التوالي. ويأمل الانجليزي أن يحقق بداية قوية في موسم 2010، خاصة بعد الإصابة العضلية التي تعرض لها في النصف الثاني من الموسم الماضي والتي أجبرته على الابتعاد عن المسطحات الخضراء.
وقال كايسي: أنا سعيد جداً بعودتي إلى أبوظبي وأرض الملعب الوطني الذي أعرفه جيداً ويناسب أسلوبي في اللعب. لا أشعر بالألم ولكني لم أعد أتمتع باللياقة كتلك التي كنت أتمتع بها قبل الإصابة، وأعتقد أنه يتطلب الأمر بعض الوقت والتدريب. سأحاول قدر الإمكان عدم القيام بأي خطأ فالمنافسة قوية هذا العام ويتطلب الأمر مزيداً من الدقة والتأني”. وصرّح لاعب الجولف الاسترالي جيف اوجلفي، المصنف في المركز التاسع عالمياً والذي يشارك للمرة الأولى في البطولة، بأن المنافسة على لقب بطولة العاصمة تتصدر سلم أولوياته في الموسم الحالي.
ويأمل اوجلفي، الذي نجح في الدفاع عن لقبه في بطولة SBS في جزيرة هاواي الأسبوع الماضي، أن تساعده بدايته المبكرة والموفقة في موسم 2010 في الخروج بنتيجة جيدة في أبوظبي، خاصة أنها تستقطب ألمع نجوم الجولف المحترفين حول العالم وتعد الدورة الأقوى في تاريخ الحدث.
وقال اوجلفي، الذي سجل 3 انتصارات في بطولات عالمية للجولف خلال مسيرته الاحترافية: “كان العام الماضي أول موسم انضم فيه إلى منافسات الجولة الأوروبية بعد انقطاع دام بعض الوقت. سمعت الجميع يتحدث عن بطولة أبوظبي وعن المكانة التي تتبوأها على جدول المنافسات، ومنذ ذلك الوقت عقدت العزم على التنافس على لقب أبوظبي”. وأضاف: “في استراليا نلعب لوقت متأخر ولم تعد هناك فترة عطلات كما هو الحال في مناطق أخرى من العالم. وأرجو أن يساهم هذا الأمر في تعزيز أسلوبي في اللعب وقدرتي على التنافس”.
وانطلقت البطولة رسمياً أمس ببطولة المسعود للمحترفين والهواة وحفل توزيع الجوائز الخاص بها، حيث أتيحت للشركات الراعية والمدعوين فرصة اللعب والتعرف عن قرب إلى عدد من أشهر وأفضل محترفي الجولف في العالم.
وتنطلق البطولة صباح اليوم على أرض الملعب الوطني في نادي أبوظبي للجولف. وكشف السحب عن انطلاق مجموعة قوية من أقطاب اللعبة في تمام الساعة 7:40 صباحاً تضم كلاً من الانجليزي لي ويستوود المصنف في المركز الرابع عالمياً، والاسترالي جيف اوجلفي، وصاحب اللقب مرتين الانجليزي باول كايسي. وتشتمل مجموعات فترة ما بعد الظهر (الساعة 12:05) كلاً من السويدي هنريك ستينسون (المركز الـ 7 عالمياً) والشاب الايرلندي المتألق روري ماكلروي (المركز الـ 10 عالمياً)، والإسباني سيرجيو غارسيا (المركز الـ 13). وينطلق بعدهم بقليل (الساعة 12:15) النجم الكولومبي كاميلو فيليجاس (المركز الـ 25)، والإنجليزي ايان بولتر (المركز الـ 12)، والدنماركي سورين هانسين، الذي كان ضمن الفريق الأوروبي المشارك في منافسات “رايدر كاب” في العام 2008.




الجولف “الثامن عشر” بين الـ3 و7 كلم

أبوظبي (الاتحاد) - الجولف رياضة تمارس في الهواء الطلق على مساحات كبيرة من العشب تتخللها مرتفعات وحفر ضيقة ومجار مائية. ويتراوح طول ملعب الجولف بين 3 و 7 كيلومترات حسب عدد الحفر التي فيه التي يبلغ عددها بين 9 و 18 حفرة ويجب إدخال كرة بيضاء صغيرة داخلها بواسطة عصا تسمى ميجارا. ومن أجل تحقيق ضربة طويلة غير عالية كما في الضربة الأولى تستخدم عصي ذات رأس خشبي مختلفة حجم الرأس الخشبي، في حين تستخدم عصي ذات رأس معدني ذات ميلان مختلف لتنفيذ الضربات التالية والقصيرة والعالية اللازمة لتجاوز العوائق. وعلى اللاعب عند ضرب الكرة إن لم يتمكن من إدخالها في الحفرة من الضربة الأولي أن يسير إلى النقطة التي وصلت إليها الكرة ويضرب ضربة ثانية وثالثة لإيصال الكرة إلى البقعة الخضراء التي تتوسطها الحفرة التي عادة تؤشر بعلم وعند وصول الكرة للمنطقة الخضراء يجب استخدام مضرب خاص ذي كتلة مدببة تصنع على الأغلب من مادة البراص (سبيكة نحاسية).
ولون كرة الجولف أبيض وهي مصنوعة من المطاط القاسي. وتعتبر اسكتلندا الموطن الأصلي للعبة التي انتشرت منذ القرن الثامن عشر، حيث أنشئ أول ناد وفي الولايات المتحدة الآن حوالي 9 آلاف حقل للجولف وفي إنجلترا ألف حقل وفي فرنسا مائة فقط. وتقام في العالم مئات المباريات الدولية كل عام وأشهرها بطولة إنجلترا المفتوحة، بطولات الماسترز، بطولة الأماتو تايتلز.

اقرأ أيضا

النيادي تبدأ «عالمية الجودو» بمواجهة بلغارية