الاتحاد

الإمارات

وصول الدفعة الأولى من دواء تامي فلو ومليون حبة تصل في مارس


امجد الحياري:
أعلنت سكرتاريا لجنة الطوارئ الوطنية لمتابعة مرض انفلونزا الطيورعن تسلم هيئة الرعاية الصحية لإمارة أبوظبي الدفعة الأولى من عقار تاميفلو والذي يعد العلاج الرئيسي المتوفر الآن لإنفلونزا الطيور وتنتجه شركة روش السويسرية للأدوية والذي تقدمت حكومات عديده بطلبات شراء ليخزن عالميا وسط مخاوف من انتشار وبائي للمرض· وكشف ماجد المنصوري أمين عام هيئة البيئة أبوظبي التي تتولى سكرتاريا اللجنة في مؤتمر صحفي عقده أمس في مقر الهيئة في أبوظبي أن نحو 10 آلاف كبسولة من المضاد قد وصلت الى مستودعات هيئة الرعاية الصحية في أبوظبي قبل نحو شهر وذلك في إطار الطلب الذي تقدمت به اللجنة لتوفير نحو 4 ملايين كبسولة خلال الفترة المقبلة·
واوضح المنصوري ردا على سؤال لـ 'الاتحاد' ان نحو 990 ألف كبسولة اخرى من المقرر ان تتسلمها هيئة الرعاية الصحية في شهر مارس المقبل، فيما تتسلم باقي الطلبية ' 3 ملايين كبسولة' في شهر يونيو من عام 2008 ، مؤكدا أنه لانية في الوقت الحالي للتعامل مع الشركات الأخرى التي أعلنت عن قدراتها على تصنيع العقار·
واشار المنصوري الى مذكرة رفعها سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس اللجنة الوطنية لمتابعة أنفلونزا الطيور والتي تتضمن طلبا من وزارة الزراعة من أجل تخصيص 5,5 مليون درهم لتوفير الملابس والاحتياجات المتعلقة بالعاملين من الفنيين في مختلف الجهات التابعة للجنة توفير تجهيزات لفرق الطوارئ على مستوى الدولة منها 200 قطعة من الملابس الوقائية التي تستخدم في حالة اكتشاف أي إصابات بين الطيور أو الأشخاص، مؤكدا انه تم في أبوظبي طلب تجهيز نحو 200 شخص من العاملين من الكوادر المحلية على مستوى إمارة ابوظبي·
واكد المنصوري أن الفرق المكلفة بمتابعة الطيور البرية انتهت من إجراء المسوحات على مستوى الدولة حيث تم مؤخرا فحص ما يزيد عن 400 عينة من الطيور البرية والمهاجرة في إمارة بأبوظبي لافتا إلى أن نتائج الفحوص أثبتت خلو هذه الطيور من المرض و أن الفرق ستتابع فحوصاتها بشكل مستمر في السواحل والمحميات بالتعاون مع فريق بريطاني متخصص بدراسة الطيور المهاجرة ·
المحاجر
وفيما يتعلق بالمحاجر أكد المنصوري أن المحجر الذي اعتمد في منفذ مطار ابوظبي سيبدأ العمل خلال الاسبوعين المقبلين على ابعد تقدير، مشيرا إلى انه تم العمل في محجر الغويفات البري بعد تطويره بالتعاون مع وزارة الزراعة حيث تم تخصيص أماكن لحجر الطيور القادمة عبر المنفذ ·
وقال ان آلية العمل تتمثل في الحجر على أي طائر يدخل عبر المنفذ لمدة أربعة أيام وسحب عينات الدم منه ليصار بعدها إلى فحص تلك العينات واظهار النتائج وفي حال كانت النتائج سلبية يسلم الطير إلى مالكه، على أن يعاد إجراء فحص آخر لهذه الصقور بعد 21 يوما من دخولها الدولة، مشيرا إلى تكاتف كافة الجهات لتنفيذ الخطة الوطنية والتعامل بجدية مع الازمة·
ولفت المنصوري إلى أن قرار اغلاق محال الدجاج اللاحم في أبوظبي كان قد اتخذ في السابق قبل ظهور الازمة وانفلونزا الطيور وذلك لالتزام أصحاب المحال باشتراطات السلامة و الإجراءات الصحية الواجب إتباعها وتم قبل اتخاذ هذا القرار توجيه إنذارات تقضي بإخلاء تلك المحال وفق فترة زمنية محددة وقد تزامنت مع اجراءات الدولة لمكافحة انفلونزا الطيور ·
سير الاداء
الى ذلك كشف تقرير عن سير الاداء في مواجهة مرض انفلونزا الطيور في امارة الشارقة قدم الى سكرتاريا اللجنة الوطنية انه تمت زيارة 423 موقعا لرصد انواع الطيور المختلفة والتي وصلت الى 18 نوعا، فيما تم تنظيم حملات تقص في مناطق مختلفة تم خلالها اجراء اختبارات على اكثر من 1000 طائرفي مدينة الشارقة تبين خلوها من المرض، وفي المنطقة الوسطى الذيد تم رصد حوالي 80 الف طائر وتم فحص 1200 عينة وكانت النتائج سالبة، وفي خورفكان تم رصد 12 الف طائر وتم اجراء 400 اختبار والنتائج ايضا سلبية، كما تم رصد نحو 5000 طائر في كلباء و4500 طائر في دبا الحصن وتقوم اللجان حاليا ياجراء الاختبارات المخبرية·

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس الأوروغواي بيوم الاستقلال