الاتحاد

الاتحاد نت

طفلان يذبحان صديقهما ويتركاه في حافلة لمعهد بحري

© Corbis

© Corbis

قام طفلان متسولان يوم أمس، بذبح صديقهما، بعد خلاف نشب بينهما، على تقسيم حصيلة التسول في الشوارع، التي جمعوها، وتركا جثته داخل حافلة متوقفة على رصيف بحري في مدينة الإسكندرية المصرية، حسب ما ورد في صحيفة "الرأي" الكويتية.

وتعود الوقائع، حسب الصحيفة، حين تلقت الشرطة بلاغا من الأهالي في منطقة "الجمرك" يفيد بعثورها على جثة طفل مذبوح، داخل سيارة تابعة للمعهد القومي لعلوم البحار، يدعى أحمد.ع (12 عاماً)، ليتبين أنه تشاجر مع صديقيه محمود.ي (15 عاماً) وأحمد.ح (14 عاماً) على تقسيم 35 جنيها جمعوها من التسول في الشوارع، فقام الأخيران بضرب المغدور ونحره، وتركا جثته في السيارة وفرا هاربين. وحسب الصحيفة، بعد توقيف المتهمين أمرت النيابة العامة المصرية بحبسهما على ذمة التحقيق، وصرحت بدفن جثة الطفل.

اقرأ أيضا