الاتحاد

عربي ودولي

أربعة محاور رئيسية في جدول أعمال اللقاء الوطني الخامس بالسعودية


الرياض - اف ب، قنا: ينطلق غدا في مدينة ابها جنوب السعودية اللقاء الخامس للحوار الفكري الذي ينظمه مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني تحت شعار 'نحن والآخر رؤية وطنية مشتركة للتعامل مع الثقافات العالمية' ويهدف الى تشجيع تبادل الاراء في المملكة، وفق ما اوردت أمس الصحف السعودية·
واوضح رئيس اللقاء الوطني صالح الحصين في تصريحات لوكالة الأنباء السعودية ان 'اللقاء سيتضمن أربعة محاور رئيسية هي المحورالشرعي الذي يعنى بالمنطلقات الاسلامية في التعامل مع الاخر'· واضاف انه سيتم في هذا المحور 'مناقشة القضايا التي تبنى عليها العلاقة مع الاخر في اطار الاصول والقواعد الشرعية المتعلقة بالمواثيق والوفاء بالعهود والولاء والبراء والجهاد والعدل والمساواة بين البشر والبر والاحسان واحترام حقوق الانسان'· وتابع ان المحور الثقافي والحضاري سيناقش 'توضيح رؤى وتصورات الاخرين تجاهنا وكيفية التعامل معها' في حين يبحث المحور السياسي والاقتصادي 'دور مؤسسات المجتمع ومسؤولياتها في بناء العلاقة مع الاخر في مختلف المجالات'· اما المحور الرابع فسيبحث 'صياغة رؤية وطنية للتعامل مع الاخر'· واكد الحصين ان اللقاء يسعى من خلال هذه المحاور 'الى الوصول الى رؤية وطنية للتعامل مع الثقافات'· واوضح الامين العام لمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني فيصل بن معمر ان 74 مشاركا ومشاركة يحضرون اللقاء 'من المثقفين والاكاديميين والكتاب السعوديين يمثلون فئات المجتمع وشرائحه المختلفة'·
وكانت لقاءات المركز بدأت في 2003 في خضم الانتقادات الموجهة الى المملكة السعودية اثر اعتداءات 11 سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة· وعقدت اولى دورات اللقاء في يونيو 2003 في الرياض في حين عقدت الدورة الثانية نهاية ديسمبر من العام نفسه في جلسات مغلقة في مكة المكرمة ودورة ثالثة في يونيو 2004 في المدينة المنورة والرابعة في ديسمبر 2004 في الظهران (شرق)· وكانت الدورة الاخيرة اوصت بالخصوص باقامة اتحادات طلابية ما قد يؤدي الى تنظيم انتخابات في جامعات المملكة المحافظة التي تحظر الاحزاب السياسية· على صعيد آخراجتمع سمو الامير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودى في جدة أمس مع الامين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامى الدكتور اكمل الدين احسان اوغلو· وتم خلال الاجتماع استعراض السبل الكفيلة بمتابعة قرارات القمة الاسلامية الاستثنائية التى اختتمت أعمالها فى مكة المكرمة الخميس الماضى خصوصا مايتعلق بتطبيق برنامج العمل العشرى لمواجهة تحديات الامة الاسلامية فى القرن الواحد والعشرين·

اقرأ أيضا

الجزائريون يختارون الساكن الجديد للقصر الرئاسي اليوم