الاتحاد

الاقتصادي

«جلاكسو سميث كلاين» تتنازل عن حقوق الملكية الفكرية لمركبات كيماوية تكافح الملاريا

أعلنت شركة “جلاكسو سميث كلاين” البريطانية، ثاني أكبر شركة أدوية في العالم، امس عن تنازلها عن حقوق الملكية الفكرية لعدد كبير من المركبات الدوائية التي يمكن أن تساعد في علاج مرض الملاريا.
ونقلت صحيفة “الجارديان” البريطانية امس عن أندرو ويتي رئيس الشركة القول إنه يتعين على شركات الأدوية متعددة الجنسيات أن تحقق التوازن بين مصالح مساهميها المتمثلة في تحقيق الأرباح، ومسؤوليتها تلك تجاه المجتمع. وأضاف ان هناك التزاما “لاكتساب ثقة المجتمع ، ليس فقط بتحقيق توقعات المجتمع، وإنما بتجاوز تلك التوقعات”.
وتعلن جلاكسو سميث كلاين اليوم تفاصيل أكثر من 5ر13 ألف مركب كيماوي طورتها معاملها ويمكن أن تفيد في محاربة الطفيل المسبب لمرض الملاريا في جنوب الصحراء الإفريقية والذي يودي بحياة حوالي مليون إنسان سنوياً. كانت “جلاكسو سمين كلاين” شكلت خمسة فرق بحثية من أجل تحديد قائمة هذه المركبات من بين حوالي مليوني مركب كيميائي تحتويها مكتبتها.
ولاقت هذه الخطوة ترحيباً حذراً من قبل المنظمات الإنسانية، مثل “أطباء بلا حدود” ، في حين تساءلت منظمة أوكسفام الخيرية البريطانية عما إذا كانت شركات الأدوية ستتجه بالفعل إلى إنتاج عقاقير لعلاج الملاريا باستخدام مركبات جلاكسو. وأعرب ويتي عن اعتقاده بأن الباحثين سينتهزون فرصة توافر هذه المركبات بدون قيود حماية حقوق الملكية الفكرية، بل يرى انه يتعين عليهم ذلك.

اقرأ أيضا

احتدام الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين